قصائد متوحشة Quotes

Rate this book
Clear rating
قصائد متوحشة قصائد متوحشة by نزار قباني
1,913 ratings, 4.05 average rating, 191 reviews
قصائد متوحشة Quotes Showing 1-11 of 11
“لم أعد داريا .. إلى أين أذهب

كلَ يومٍ .. أحس أنك أقرب

كل يوم .. يصير وجهك ُجزءاً

من حياتي .. ويصبح العمر أخصب

وتصير الأشكال أجمل شكلا

وتصير الأشياء أحلى وأطيب

قد تسربتِ في مسامات جلدي

مثلما قطرة الندى .. تتسرب

.. اعتيادي على غيابك صعبٌ

واعتيادي على حضورك أصعب

كم انا .. كم انا أحبك حتى

أن نفسي من نفسها .. تتعجب

يسكن الشعر في حدائق عينيك

فلولا عيناك .. لا شعر يكتب

منذ احببتك الشموس استدارت

والسموات .. صرن انقي وارحب

منذ احببتك .. البحار جميعا

اصبحت من مياه عينيك تشرب

حبك البربري .. أكبر مني

فلماذا .. على ذراعيك أصلب ؟

خطأي .. أنني تصورت نفسي

ملكا ، يا صديقتي ، ليس يغلب

.. وتصرفت مثل طفل صغير

.. يشتهي أن يطول أبعد كوكب

سامحيني .. إذا تماديت في الحلم

.. وألبستك الحرير المقصب

أتمني .. لو كنت بؤبؤ عيني

أتراني طلبت ما ليس يطلب ؟

أخبريني من أنت ؟ إن شعوري

كشعور الذي يطارد أرنب

أنت أحلى خرافة في حياتي

.. والذي يتبع الخرافات يتعب”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“جَلَسَت والخوفُ بعينيها

تتأمَّلُ فنجاني المقلوب

قالت:

يا ولدي.. لا تَحزَن

فالحُبُّ عَليكَ هوَ المكتوب

يا ولدي،

قد ماتَ شهيداً

من ماتَ على دينِ المحبوب

فنجانك دنيا مرعبةٌ

وحياتُكَ أسفارٌ وحروب..

ستُحِبُّ كثيراً يا ولدي..

وتموتُ كثيراً يا ولدي

وستعشقُ كُلَّ نساءِ الأرض..

وتَرجِعُ كالملكِ المغلوب

بحياتك يا ولدي امرأةٌ

عيناها، سبحانَ المعبود

فمُها مرسومٌ كالعنقود

ضحكتُها موسيقى و ورود

لكنَّ سماءكَ ممطرةٌ..

وطريقكَ مسدودٌ.. مسدود

فحبيبةُ قلبكَ.. يا ولدي

نائمةٌ في قصرٍ مرصود

والقصرُ كبيرٌ يا ولدي

وكلابٌ تحرسُهُ.. وجنود

وأميرةُ قلبكَ نائمةٌ..

من يدخُلُ حُجرتها مفقود..

من يطلبُ يَدَها..

من يَدنو من سورِ حديقتها.. مفقود

من حاولَ فكَّ ضفائرها..

يا ولدي..

مفقودٌ.. مفقود

بصَّرتُ.. ونجَّمت كثيراً

لكنّي.. لم أقرأ أبداً

فنجاناً يشبهُ فنجانك

لم أعرف أبداً يا ولدي..

أحزاناً تشبهُ أحزانك

مقدُورُكَ.. أن تمشي أبداً

في الحُبِّ .. على حدِّ الخنجر

وتَظلَّ وحيداً كالأصداف

وتظلَّ حزيناً كالصفصاف

مقدوركَ أن تمضي أبداً..

في بحرِ الحُبِّ بغيرِ قُلوع

وتُحبُّ ملايينَ المَرَّاتِ...

وترجعُ كالملكِ المخلوع..”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“إعتيادي على غيابك صعب
وإعتيادي على حضورك أصعب”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“أدخلني حبك سيدتي مدن الأحزان
وأنا من قبلك لم ادخل مدن الأحزان
لم اعرف أبدا أن الدمع هو الإنسان
وان الإنسان بلا حزن ذكرى إنسان”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“اسألك الرحيل

اسالك الرحيلا
لخير هذا الحب يا حبيبي وخيرنا
اسالك الرحيلا
بحق ما لدينا من ذكرى غاليه كانت على كلينا
بحق حب رائع ما زال مرسوماً بمقلتينا
ما زال منقوشاً على يدينا
بحق ما كتبته الي من رسائل
وحبك الباقي على شعري على اناملي
بحق ذكرياتنا وحبنا الجميل وابتسامنا
بحق احلي قصه للحب في زماننا
أسألك الرحيلا
لنفترق احباباً فالطير كل موسم تفارق الهضابا
والشمس يا حبيبي تكون احلى عندما تحاول الغيابا
كن في حياتي الشك والعتابا
كن مرة اسطورة كن مرة سرابا
كن سؤالا في فمي لا يعرف الجوابا
من اجل حب رائع يسكن منا القلب والأهدابا
وكي اكون دائما جميلة
وكي تكون اكثر اقترابا
أسألك الذهابا
انزع حبيبي معطف السفر
وابق معي حتي نهايات العمر
فما انا مجنونه كي اوقف القضاء والقدر
وما انا مجنونه كي اطفئ القمر
ماذا انا لو انت لا تحبني
ما الليل ما النهار ما النجوم ما السهر
ستصبح الايام لا طعم لها
وتصبح الحقول لها لون لها
وتصبح الاشكال لا شكل لها
ويصبح الربيع مستحيلا
والعمر مستحيلا
ابق حبيبي دائما كي يورق الشجر
ابق حبيبي دائما كي يهطل المطر
ابق حبيبي دائما كي تطلع الوردة من قلب حجر
لا تكترث بكل ما اقول يا حبيبي
في زمن الوحدة او وقت الضجر
وابق معي اذا انا سألتك الرحيلاَ”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“لو أملك زاوية بيديك

.. لكنت ملكت البشرية

.. خبئني .. في خلجان يديك

فإن الريح شمالية

، خبئني .. في أصداف البحر

وفي الأعشاب المائية

.. خبئني .. في يدك اليمنى

.. خبئني .. في يدك اليسرى

.. لن أطلب منك الحرية

.. فيداك .. هما المنفى

.. وهما.. أروع أشكال الحرية

.. أنت السجان.. وأنت السجن

وأنت قيودي الذهبية

.. قيدني .. يا ملكي الشرقي

.. فإني امرأة شرقية

.. تحلم بالخيل .. وبالفرسان

.. وبالكلمات الشعرية”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“انت احلى خرافة في حياتي
و الذي يتبع الخرافات يتعب”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“خوفونا.. من عذابِ اللهِ إن نحن عشقنا
هددونا.. بالسكاكين إذا نحن حلمنا
فنشأنا.. كنباتاتِ الصحاري
نلعق الملحَ، ونستاف الغبارا”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“ما كل قياصرة الدنيا؟
ما دمت معي... فانا القيصر”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“أنا رجلٌ بلّا قدرٍ
فكوني أنتِ لي قدري”
نزار قباني, قصائد متوحشة
“رُبَّما سرتُ إلى حُبِّكِ معصوبَ العيونِ

و نَسَفْتُ الجسرَ ما بين اتِّزاني و جُنوني

أنا لا يمكنُ أن أعشقَ إلاّ بجُنوني

فاقْبَلِيني هكذا .. أو فارْفُضِيني ..”
نزار قباني, قصائد متوحشة