أنا تتحدث عن نفسها Quotes

Rate this book
Clear rating
أنا تتحدث عن نفسها أنا تتحدث عن نفسها by عمرو شريف
409 ratings, 4.08 average rating, 59 reviews
أنا تتحدث عن نفسها Quotes Showing 1-6 of 6
“الجينات تحدد الأستعداد الوراثي،أما التنشئة فتحدد نوع السلوك الذي يتبناه الشخص .”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها
“وأضاف العالم المدقق الكبير -ويليام تيللر-؛ إن المنهج العلمي المعاصر بنى لنفسه سياجاً من المفاهيم المقدسة التي لا يسهل تعديلها. إن الموقف يشبه ما كانت عليه الكنيسة الكاثولوكية في روما في العصور الوسطى، حين وقفت معارِضةً لجاليليو وكوبرنيكوس وكبلر ونيوتن. كان رجال الدين يعتقدون أنهم يملكون الحقائق المطلقة، ولا يجتاجون لإجراء التجارب أو الحسابات أو النظر من خلال التسلكوب، ومن ثم كانوا يرفضون ما يطرحه العلماء مما لا ينسجم مع منظومتهم الفكرية ونظرتهم للكون.

وكان أن طُويت هذه الصفحة من تاريخ الإنسانية، وحلت محلها فيزياء نيوتن التي نشرت النظرة الألية للوجود، طوال فترة تجاوزت الأربعة قرون، ثم شاركتها منذ مدخل القرن العشرين (بعد رفض واعتراض) فيزياء الكم، ثم النظرية النسبية. بذلك استقرت النظرة إلى العلم، وأصبح من المقولات الحاكمة في المنهج العلمي ما ذكره ديكارت من "أن السمات الإنسانية كالوعي والقصد والنية والمشاعر والعقل والروح لا تستطيع أن تؤثر في التجارب العلمية الدقيقة التي أصبحت تُجرى في العالم المادي، ومن ثم يجب إخراج هذه السمات من مجال العلم التجريبي." والآن -كما سأبين لك- فإن الكثير من التجارب العلمية الدقيقة تثبت خطأ هذا المفهوم تماماً، بل يمكن القول إن ذلك قد اتضح منذ أن أثبتت النظرية النسبية لأينشتاين أن للشخص المُلاحِظ للظواهر المدية تأثير على قراءتنا للوجود.”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها
“ينبغي أن نؤكد أن للعقل الإنساني رغبة فطرية في تجسيد الأفكار والمشاعر، رغبة تقف وراءها مراكز ودائر عصبية، فنحن نرى الموسيقيين مثلاً يحركون أثابعهم باللحن الذي يتخيلونه ، كما نتمايل نحن عند الإستماع إلى قطعة موسيقية تطربنا. من هنا جاءت رغبة المخ/العقل في تجسيد المعتقدات الدينية على هيئة طقوس .”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها
“يمكن النظر إلى الطقوس بإعتبارها أداة تحويل المعتقدات إلى تجربة شعورية، سواء كانت المعتقدات دينيه أو غير دينيه ،كالأخلاض لحزب أو لفريق كرة القدم .”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها
“من كل ذلك نرى استحالة أن تكون اللغات الإنسانية تطوراً عشوائياً لأي من وسائل التواصل بين الرئيسيات، بل إنها ظاهرة جديدة تماماً انبثقت عند الإنسان، وعلى هذا المفهوم تقوم نظريتي التي وضعتها لتفسير نشأة اللغة، والتي أسميتها نظرية الإنفجار اللغوي الأعظم، محاكاة لنظرية الإنفجار الكوني الأعظم الذي أوجد الكون من عدم.”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها
“ان المنهج العلمي المعاصر بنى لنفسه سياجا من المفاهيم المقدسة التي لا يسهل تعديلها. ان الموقف يشبه ما كانت عليه الكنيسة الكاثوليكية في روما في العصور الوسطى, حين وقفت معارضة لجاليلو وكوبرنيكس وكبلر ونيوتن. كان رجال الدين يعتقدون انهم يمتلكون الحقيقة المطلقة, ولا يحتاجون لاجراء التجارب أو الحسابات أو النظر خلال التلسكوب, ومن ثم كانوا يرفضون ما يطرحه العلماء مما لا يسنجم مع منظومتهم الفكرية ونظرتهم للكون.
*من حوار د.عمرو شريف مع د.ويليام تيللر”
عمرو شريف, أنا تتحدث عن نفسها