أناشيد الإثم والبراءة Quotes

Rate this book
Clear rating
أناشيد الإثم والبراءة أناشيد الإثم والبراءة by مصطفى محمود
6,244 ratings, 4.03 average rating, 809 reviews
أناشيد الإثم والبراءة Quotes Showing 1-30 of 73
“ربنا ما أتيت الذنوب جرأة مني عليك و لا تطاولا على أمرك و إنما ضعفا و قصورا حينما غلبني ترابي و غلبتني طينتي و غشيتني ظلمتي.
إنما أتيت ما سبق في علمك و ما سطرته في كتابك و ما قضى به عدلك.
رب لا أشكو و لكن أرجو.
أرجو رحمتك التي وسعت كل شيء أن تسعني.
أنت الذي وسع كرسيك السماوات و الأرض.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“يارب سألتك باسمك الرحيم أن تنقذني من عيني فلا تريني الأشياء إلا بعينك أنت . وتنقذني من يدي فلا تأخذني بيدي .. بل بيدك أنت تجمعني بهما على من أحب عند موقع رضاك ... فهناك الحب الحق .”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“يارب استحلفتك بضعفي وقوتك ، وأقسمت عليك بعجزي واقتدارك .. إلا جعلت لي مخرجاً من ظلمتي إلى نوري .. ومن نوري إلى نورك .. سبحانك لا إله إلا أنت”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“الفنان يطلب الجمال..والمفكر يطلب الحقيقة..والثائر السياسي يطلب العدالة..والصوفي العارف يطلب الله ..
وهم قد اختلفوا في الظاهر ولكنهم ما اختلفوا في الحقيقة ..
فإن الحق العدل البديع الجميل كلها من أسماء الله”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لا يوجد وهم يبدو كأنه حقيقة مثل الحب..
ولا حقيقة نتعامل معها وكأنها الوهم مثل الموت”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“ربّ اجذبني إليك بحبلك الممدود لأخرج من ظلمتي إلى نورك و من عدميتي إلى وجودك و من هواني إلى عزتك .. فأنت العزيز حقاً الذي لن تضرك ذنوبي و لن تنفعك حسناتي .
إن كل ذنوبنا يارب لن تنقص من ملكك .
و كل حسناتنا لن تزيد من سلطانك .
فأنت أنت المتعال على كل ما خلقت المستغني عن كل ما صنعت .
و أنت القائل :
هؤلاء في الجنة و لا أبالي و هؤلاء في النار و لا أبالي .
و أنت القائل على لسان نبيك :
( ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم )
فها أنا أدعوك فلا أكف عن الدعاء .. فأنا المحتاج.. أنا المشكلة .. و أنا المسألة .
أنا العدم و أنت الوجود فلا تضيعني .
عاوني يارب على أن اتخطى نفسي إلى نفسي .. أتخطى نفسي الأمارة الطامعة في حيازة الدنيا إلى نفسي الطامعة فيك في جوارك و رحمتك و نورك و وجهك .”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“الله يأخذ بقدر ما يعطي و يعوض بقدر ما يحرم و ييسّر ما يعسّر .. و لو دخل كلٌّ منا قلب الاَخر لأشفق عليه و لرأي عدل الموازين الباطنيه برغم اختلال الموازين الظاهريه .. و لما شعر بحقد و لا بزهو و لا بغرور …”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“تذكرتك يارب و أنا أمشي في هذا العالم فشعرت بالغربة و الانفصال و لم أجد أحدا أكلمه و يكلمني و أفهمه و يفهمني.. نبذوني كلهم و رفضوني كما نبذتهم و رفضتهم.. و أحسست بنفسي وحيدا غريبا مطرودا.. ملقى على رصيف أبكي كطفل يتيم بلا أم.
و سمعت في قلبي صراخا يناديك.
كانت كل خلية في بدني تتوب و تئوب و ترجع و سمعتك تقول في حنان.. لبيك عبدي..
و رأيت يدك التي ليس كمثلها شيء تلتقطني و تخرجني من نفسي إلى نفسك.
و اختفى ديكور القماش و الورق و ذاب مسرح الخدع الضوئية.
و عاد اللا شيء إلى اللا شيء.
و عدت أنا إليك.
لا إله إلا أنت.
سبحانك
و لا موجود سواك
القرب منك يضيف.
و البعد عنك يسلب.
لأنك وحدك الإيجاب المطلق.
و كل ما سواك سلب مطلق.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“فكلما عظمت الأهداف .. طال الطريق”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“إلهي .. ارزقنا .. خوفك
ضع الموت بين أعيننا .
فلا شئ يستحق البكاء سوى الحرمان منك و لا حزن بجق إلا الحزن عليك .. باطل الأباطيل وقبض الريح كل شئ إلا وجهك .
أنت الحق .
وأنت ما نرى من جمال حيثما تطلعت عين أو استمعت أذن أو حلّق الخيال .
لا إلّه إلا أنت.
سبحانك .
إنى كنت من الظالمين .”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لو سألني أحدكم ما هي علامات الحب وما شواهده. لقلت بلا تردد أن يكون القرب من المحبوب أشبه بالجلوس في التكييف يوم شديد الحرارة وأشبه باستشعار الدفء في يوم بارد. لقلت هي الألفة ورفع الكلفة وأن تجد نفسك في غير حاجة للكذب. وأن يرفع الحرج بينكما، فترى نفسك تتصرف بطبيعتك دون أن تحاول أن تكون شيئا آخر لتعجبها. وأن تصمتا انتما الآثنان فيحلو الصمت وأن يتكلم أحدكما فيحلو الأصغاء. وأن تكون الحياة معا مطلب كل منكما قبل النوم معا. وألا يطفىء الفراش هذه الأشواق ولا يورث الملل ولا الضجر وإنما يورث الراحة والمودة والصداقة. وأن تخلو العلاقة من التشنج والعصبية والعناد والكبرياء الفارغ والغيرة السخيفة والشك الأحمق والرغبة في التسلط، فكل هذه الأشياء من علامات الأنانية وليست من علامات حب الآخر. وان تكون السكينة والآمان والطمأنينية هي الحالة النفسية كلما التقيتما. وألا يطول بينكما العتاب ولا يجد أحدكما حاجة إلى اعتذار الاخر عند الخطأ، وانما تكون السماحة والعفو وحسن الفهم هي القاعدة. والا تشبع ايكما قبلة او عناق او اي مزاولة جنسية ولا تعود لكما راحة الا في الحياة معا والمسيرة معا و كفاح العمر معا. ذلك هو الحب حقا. لو سألتم أهو موجود ذلك الحب. وكيف نعثر عليه؟ لقلت نعم موجود ولكن نادر. وهو ثمرة توفيق إلهي وليس ثمرة اجتهاد شخصي. وهو نتيجة انسجام طبائع يكمل بعضها البعض الآخر ونفوس متآلفة متراحمة بالفطرة. وشرط حدوثه أن تكون النفوس خيرة أصلآ جميلة أصلا. والجمال النفسي والخير هو المشكاة التي يخرج منها هذا الحب.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“حتى إذا لم يبق لي إلا الحزن .. فلا أجمل من أن أتبادله معك .. حتى الملل واليأس لن يكونا كأعمق ما يكونان .. إلا معك ..
والفشل هو أروع ما يكون معك .. والبؤس لن يكون هو البؤس العظيم إلا معك !!!”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“من مات وفي نفسه شهوة لم يغلبها فقد مات وللنار فيه نصيب .”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لو دخل كل منا قلب الأخر لأشفق عليه ولرأى عدل الموازين الباطنيه برغم اختلال الموازين الظاهريه ولما شعر بحسد ولا بحقد ولا بزهو ولا بغرور”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“المشكلة في الحب أن يصادف الرجل المناسب المرأة المناسبة …”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“يا من عطفت على الطين فنفخت فيه من جمالك و كمالك.
يا من أخرجت النور من الظلمة.
يا من تكرمت على العدم
أخرجني من كثافتي و حررني من طينتي و خلصني من ظلمتي و قوني على ضعفي و أعني على نفسي.. فلا أحد سواك يستطيع أن يفعل هذا.. أنت يا صانعي بيديك.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“تسألنى ما الذى أحببته فيك ،، سوف تعجب إذا قلت لك إنها تجاعيد جبينك و الخطوط الغائرة فى خديك و ذلك الحزن القديم فى صوتك و الإرهاق المستمر فى عينيك و تلك الخطى المكدودة و الكلام القليل و الشرود و الصمت الحائر”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لا إله إلا أنت
سبحانك
و لا موجود سواك
القرب منك يُضيف
و البعد عنك يسلب
لأنك وحدك الإيجاب المطلق
و كل ما سواك سلب مطلق”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“المرأة كالدنيا فيها تقلبات الفصول الأربعة …”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“مأساة الزمن أنه لا توجد فيه لحظة تتكرر مرتين .. و إنما هو نهر دائم الجريان يتغير فيه الماء باستمرار و بلا توقف …”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لا تنم على غلّ و لا تصبحَ على شهوة و لا تسع إلى طمع و لا تسابق إلى سلطة و إنما اجعل همك و اهتمامك في الخير و البر و الحق و الصدق، و المروءة و المعونة قاصدا وجه ربك على الدوام”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“يارب .. سألتك بأسمك الرحمن الرحيم أن تنقذنى من عينى فلا ترينى الاشياء إلا بعينك انت و تنقذنى من يدى فلا تأخذنى بيدى بل بيدك أنت تجمعنى بها على من أحب عند موقع رضاك .. فهناك الحب الحق .. و هناك استطيع ان أقول .. لقد اخترت .. لآنك انت الذى اخترت .. و أنت الوحيد الذى توثق جميع الاختيارات و تبارك كل الحريات .. أنت الحرية و منك الحرية و بك الحرية و أنت الحب و منك الحب و بك الحب.
أنت الحق و الحقيقة.
استحلفتك بضعفى و قوتك
و اقسمت عليك بعجزى و اقتدارك
إلا جعلت لى مخرجاً من ظلمتى إلى نورى و من نورى إلى نورك
سبحانك...
لا إلة إلا أنت
لا إلة إلا الله”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“ربنا ما أتيت الذنوب جرأة مني عليك و لا تطاولاً مني علي أمرك و إنما ضعفاً و قصوراً حينما غلبني ترابي و غلبتني طينتي و غشيتني ظلمتي …”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لا يوجد وهم يبدو و كأنه الحقيقة مثل الحب .. و لا حقيقة نتعامل معها و كأنها الوهم مثل الموت || دكتور مصطفى محمود”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“حاول ان يكون فعلك مطابقا لقولك وسلوكك مطابقا للدعوتك
فإذا غلبتك بشريتك وهزمك هواك لحظة
لا تيأس وانما استنجد واستصرخ ربك
وقل:الغوث يارب
يقل:لبيك عبدي و يخرجك بيده من ظلمة نفسك الى نور حضرته”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“لا شيء يستحق البكاء سوى الحرمان منك
ولا حزن بحق الا الحزن عليك”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“الحب ريح الجنة, أما ما نراه في الأفلام فهو نفث الجحيم."
الحب سر من أعمق أسرار رحمته
و لا ينتهي في الحب كلام.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“من ليس به تعلق بشيء لا ينتحر لشيء”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“ولقد راى سماواتى تظلم ونظراتى تشرد ويدى تنسحب من يده... ولقد افتقدنى وانا معه ، ولقد رايته يتالم لهذا الافتقاد ثم يعود فيقول: سوف احبك فى كل حالاتك....ترى هل يَصْدُق”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة
“فالله يأخذ بقدر ما يعطي ويعوض بقدر ما يحرم وييسر بقدر ما يعسر.. ولو دخل كل منا قلب الآخر لأشفق عليه ولرأى عدل الموازين الباطنية برغم اختلال الموازين الظاهرية.”
مصطفى محمود, أناشيد الإثم والبراءة

« previous 1 3