من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث Quotes

Rate this book
Clear rating
من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث by محمد الغزالي
88 ratings, 4.28 average rating, 16 reviews
من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث Quotes Showing 1-30 of 58
“من أجل أى شىء ينصر الله الجهل على العلم والفوضى على النظام؟؟”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن كلمة (أغمض عينيك واتبعنى) لا يمكن أبدا أن يقرها دين يؤمر رسوله بهذا البيان الواضح : (قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين).”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“لست فقيهًا فى مذهب الشيعة .. ورأيى أن الخلاف فى سياسة الحكم ـ عندنا معشر المسلمين ـ سياسى لا عقدى، وأن أركان الإسلام تُظلم عندما يقحم عليها هذا الخلاف الذى بدأ تافها ثم استفحل مذ خالطته شهوات الدنيا!”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الأوامر التى يصدرها أشخاص فقدوا قوة العمل فى النور قلما تخضع لتمحيص المنطق وتحقيق الشورى.. حتى بعد أن تواتيهم السلطة ويقيموا حكما يرعى أمور الناس فى وضح النهار.. وهكذا ينتقل مبدأ تقديس الزعامة من صفوف المعارضة إلى صفوف الحكم نفسه، والإسلام برىء من هذا كله.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إنما استكبر من استكبر من الفراعنة و الجبابرة لأنهم وجدوا من الرعاع من يسارع إلى إجابة أهوائهم وإطاعة نزواتهم دون بصر أو حذر فعتوا فى الأرض وعلوا علوا كبيرا... ولو أنهم عندما أصدروا أوامر يُمليها الغرور
وتنكرها الحكمة وجدوا من يردها عليهم ويناقشهم الحساب، لتريثوا طويلا قبل أن يأمروا بباطل.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“فساد الأديان الأولى جاء من طراوة الأتباع في أيدي رؤسائهم و تحولهم مع مبدأ السمع و الطاعة إلى أذناب مسيرة لا فكر لها و لا رأي”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“ما أحوج إلى المسلمين إلى من يعرفهم دينهم! ثم فكرت مليا، فإذا بى أقول: بل ما أحوج المسلمين إلى من يعرفهم دنياهم!! قد يكون للوعظ بالدين موضع بين قوم انشغلوا بإتقان حياتهم، وانكبوا على عاجل دنياهم، فهم بحاجة إلى من يذكرهم بالله والدار الآخرة. أما المسلمون فهم أحوج إلى من يعلمهم كيف يعيشون.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“وقد نعى القرآن على قوم أغلقوا عقولهم على رأى فلم يفهموا سواه ولم يفكروا فيما عداه زاعمين أن الخير فيه وحده فقال فيهم (قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا * الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا). يجب ألا نأخذ رأينا كقضية مسلمة، ولا أن نقبل كلام غيرنا دون مناقشة وتدبر.

بل يجب أن نبحث عن الحق، ونجتهد فى الوصول إليه، فإذا عرفناه عرفنا الرجال على ضوئه وصادقناهم أو خاصمناهم على أساسه . إن المسلم الصادق هو الذى يعرف الرجال بالحق، أما أولئك الذين يعرفون الحق بالرجال ويثقون فى أى كلام يلقى إليهم لأنه صادر عن فلان أو فلان ، فهم أبعد الناس من فهم الإسلام، بل هم آخر من يقدم للإسلام خيرًا أو يحرز له نصرًا.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“ما أصاب الإسلام في عصرنا هذا و في العصور التي سبقته لا يسأل عنه أعداؤه قدر ما يسأل عنه أبناؤه”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“ودينكم بإزاء الفرد علم وتربية، فاحذروا على أنفسكم الجهال بالإسلام والفساق عن أمر الله، وأيقنوا بأن الله لا ينزل نصره على متجر بدينه إذا خلا بحرمة لله سطا عليها. ودينكم بإزاء المجتمع أخوة، ووحدة. وتلك معان مستغربة فى دنيا الإقطاع والاستبداد حيث تظالم الطبقات ودسائس السادة والعبيد، فاحذروا على صفوفكم أذناب العهد البائد. احذروا الرجال الذين أذعنوا للعبودية يوم نشرت ظلامها فى الآفاق، ونكصوا على أعقابهم ضائقين يوم بدت طلائع النور الخافت.. لأنهم خفافيش ... خفافيش للأسف تزعم أنها وحدها صاحبة الحق فى الكلام عن الإسلام.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“والمسلمون الذين ينتسبون لهذا الدين ويلوثون دعوته وأمته بالعمل فى خدمة الظالمين يجب أن يبتروا وأن ننساهم نسيا.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن المعلم يترضاه تلامذته و ليس هو الذي يترضى تلامذته”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الفراعنة والأباطرة لهوا لأنهم وجدوا جماهير تخدمهم بلا وعى .
والأحبار والرهبان والبابوات تألهوا كذلك ٬ لأنهم وجدوا رعايا تمنحهم الثقة المطلقة وتلغى وجودها الأدبى أمام ما يصدرون من أحكام.
والشعوب التافهة فى كل زمان ومكان هى التى تصنع المستبدين وتغريهم بالأثرة والجبروت.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“وليس يتهم الأمم بالنقص إلا من جهل أساليب العمل معها واستطال أمده.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“ويؤسفنى أن أقرر هنا أن انتشار الفساد فى الأرض لم يجئ من نشاط الشيطان بقدر ما جاء من تكاسل المؤمنين ووهن عزيمتهم.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“هناك ناس فاتهم من حظوظ الدنيا ما يكسبهم الوجاهة المنشودة، فالتحقوا بميدان الدعوة إلى الله يرجون فيه العوض الذي فقدوه، فتحول الميدان الطاهر بهم إلى مضمار يتهارش فيه فرسان الكلام وطلاب الظهور وعشاق الرياسة.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الظالم لنفسه كالظالم لغيره، كلاهما حرب على الحق و الكرامة، فلا مكان له في دين الله، و لا منزلة له في هذه الدنيا”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“والمسلمون الذين ينتسبون لهذا الدين ويلوثون دعوته وأمته بالعمل فى خدمة الظالمين يجب أن يبتروا وأن ننساهم نسيًا.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“لن نكون أصحاب رسالة صحيحة إذا كان الملوك الفسقة و أمثالهم من دهاقين الاستبداد السياسي هم رعاة الدعاة إلى الله و حماتهم الأشداء”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“. إنما استكبر من استكبر من الفراعنة والجبابرة لأنهم وجدوا من الرعاع من يسارع إلى إجابة أهوائهم وإطاعة نزواتهم دون بصر أو حذر فعتوا فى الأرض وعلوا علوا كبيرا... ولو أنهم عندما أصدروا أوامر يمليها الغرور وتنكرها الحكمة وجدوا من يردها عليهم ويناقشهم الحساب لتريثوا طويلا قبل أن يأمروا بباطل”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“ولو أن أصحاب الشهوات والمطامع نفسوا عنها فى جو صريح سافر لكان ذلك منزلة من الفساد أدنى من غيرها.
أما أن يتخذ الدين سترا لهذه الدنايا فإن الخطب جسيم.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الهزائم التى ُمنى الإسلام بها فى ميدان الثقافة والتعليم أنكى من الهزائم التى مُنى بها في ميدان السياسة والحرب. بل قد تكون هذه راجعة إلى تلك.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الله لم يكره من اليهود أنهم دم معين، وإنما كره منهم أخلاقًا إذا تحولت إلى غيرهم تحولت معها الكراهية إليهم”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“وعقدة الضعة تجعل صاحبها لا يكتفى بتخطى من هم أكفأ منه، بل إنه يسعد بتحطيمهم، ويسر إذ يقدر على إقصائهم وإطفائهم”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“٬ وليست إسلاما قط. إن كلمة “أغمض عينيك واتبعنى” لا يمكن أبدا أن يقرها دين يؤمر رسوله بهذا البيان الواضح : “قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين”.

فلنخدم الإسلام بقوة ٬ ولنخدمه بنظام. أما إشباع نزوات الاستعلاء فى هذا ٬ وكبوات الاستخذاء فى ذلك ٬ بالكبر هنا ٬ وبالهوان هناك ٬ فأبعد
ساحة عنه ساحة يهتف فيها باسم الله ويفرض فيها العمل للإسلام.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن قراءة النصوص - و خاصة السنن - دون معرفة الملابسات التي أملت بها ليست بابا إلى العلم الصحيح، و لا وسيلة إلى التربية الجيدة”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن قراءة النصوص - و خاصة السنن - دون معرفة الملابسات التي أملت بها ليست بابًا إلى العلم الصحيح، و لا وسيلة إلى التربية الجيدة”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“وفساد الأديان الأولى جاء من طراوة الأتباع فى أيدى رؤسائهم وتحولهم مع مبدأ السمع والطاعة إلى أذناب مسيرة ٬ لا فكر لها ولا رأى.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن العبيد لا يقدرون الحرية يوم تساق إليهم عفوًا. ألم تر كيف صنع اليهود مع موسى لمّا استخرجهم من مصر واستنقذهم من بطش فرعون؟”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث
“إن الكهان الذين يحاربون الإسلام أبرع من الكهان الذين يتأكلون به.”
محمد الغزالي, من معالم الحق فى كفاحنا الإسلامى الحديث

« previous 1