شاي بالنعناع Quotes

Rate this book
Clear rating
شاي بالنعناع شاي بالنعناع by أحمد خالد توفيق
5,087 ratings, 3.61 average rating, 471 reviews
شاي بالنعناع Quotes Showing 1-12 of 12
“هناك لحظة تدرك فيها أن الخطأ يسود وينتشر من حولك وفي لحظة كهذه يصير القابض علي المنطق والصواب كالقابض علي الجمر . تشعر بالغربة والاختلاف ولربما يعتبرونك مجنونا أو علي شيء من العته .. الأدهي أن لديك فضائل لكنهم لا يرون فيها أي قيمة . بعد قليل تأتي اللحظة التي تقرر فيها أن تتخلي عن عينيك لتصير كالآخرين . هذه اللحظة آتية ولا ريب فلا تشك فيها .. لكن لو كنت محظوظا لرأيت الفجر وقتها وعرفت فداحة ما ستفقده..”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“إننا نحمل في خلايانا الدروس التي تلقيناها في طفولتنا، ولا نستطيع منها فكاكا. نحن .سجناء بيئتنا وطريقة تربيتنا الأولي”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“أيام الحيرة الأولي والتقلب في محيط الأفكار والبحث المنهك عن حقيقتك .. أنت تعرف من أنت .. لكنك تجهل تماما ما أنت”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“الحياة دائرة مفرغة من التجاهل المتبادل..”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“سوف تكتشف أن نسيجك الأخلاقي يتكون من عشرات بل مئات من المواقف التي أجتزتها مع والديك أو معلميك، وهذه المواقف تركت لك في كل مرة دينا يجب أن تفي به، كثيرا ما ننسى هذا الدين.. ولا تحسب الأمر سهلا..

ميراث لاينقطع .. وما ستفعله بمن هم أصغر منك سوف يكررونه مع من هم أصغر منهم عندما يكبرون .. بل ربما يكررونه معك أنت ..”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“أنت في الدائرة.. لا يمكنك أن تختلف...”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“إننا نحمل في خلايانا الدروس التي تلقيناها في طفولتنا، و لا نستطيع منها فكاكاً. نحن سجناء بيئتنا و طريقة تربيتنا الأولى.”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“لكن الواقع أكثر جرأة من الأدب بمراحل..”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“أذكر عندما كنت في الوحدة الريفية أن الرشوة والتقارير الطبية المزورة كانت أسلوب حياة وكان كل العاملين مندهشين من ذلك الطبيب المخبول الذي يرفض أن يتقاضي مالا مقابل أشياء كهذه .. كنت أتذكر قصة ( بلد العميان ) وأقرر أن أصمد أكثر .. أصمد .. عالما أن أول رشوة أتقاضاها ستكون هي لحظة انتزاع عيني .. سوف تكون حياتي أسهل في بلد العميان بعد هذا وسأصير مواطنا محترما عندهم
أفلتت بمعجزة من بلد العميان هذا لأجد الأمر يتكرر .. لحسن الحظ مع أمور أقل فداحة من الرشوة ولكن الهزيمة فيها تترك مذاقا مريرا في الفم برغم كل شيء”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“إن الحياة حبلى بالإلهام خاصة في مصر..”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“الآن فكر في هذا جيدًا.. سوف تكتشف أن نسيجك الأخلاقي يتكون من عشرات بل مئات المواقف التي اجتزتها مع والديك أو معلميك، وهذه المواقف تركت لك في كل مرة دينًا يجب أن تفي به.  كثيرًا ما ننسى هذا الدين.. ولا تحسب الأمر سهلاً.. عندما بكيت أمام أبي لأنني لا أذكر شيئًا من منهج الجغرافيا والتاريخ ليلة الامتحان، وضع يده على كتفي وجلس يراجع لي المنهج حتى ما بعد منتصف الليل.. عندما تكرر ذات الموقف مع ابني اعتبرته مستهترًا. المصري الذي استضافني أسبوعين كاملين في بيته في ذلك البلد العربي إلى أن وجدت شقة، وبرغم هذا عندما امتلكت شقة صار من الصعب أن أستضيف معي شخصًا لا أعرفه. الأستاذ الذي أشرف على رسالتي العلمية الأولى، صادف الكثير من الأخطاء في المراجع فأصلحها ولم يعلق، بينما انفجرت أنا غيظًا عندما رأيت أخطاء المراجع في أول رسالة أشرف عليها في حياتي. لكني أحاول ان أتصرف مثل الأستاذ الأول.. أحاول...”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع
“وفي أغنية جميلة فعلاً يقول دي صاد لمارا إن الناس رفعت توقعاتها عاليًا مع الثورة. هناك الشاعر الذي يبحث عن قصيدة. وهناك الترزي الذي يحتاج لخيط. وهناك الصياد الذي يريد صنارة وشبكة للصيد. وهناك الزوجة التي تبحث عن زوج فارع الطول وسيم. كلهم توقعوا أن الثورة ستجلب لهم صنارة وخيطًا وقصيدة وزوجًا وسيمًا. عندما يكتشفون أن الثورة لم تجلب شيئًا من هذا وأن صناراتهم مكسورة وخيوطهم مقطوعة وقصائدهم مكسورة الوزن، والزوج ما زال في الفراش يغط واللعاب يسيل من فمه، يكون غضبهم جهنميًا. وبالطبع سوف ينصب علي مارا.”
أحمد خالد توفيق, شاي بالنعناع