معنى الحب Quotes

Rate this book
Clear rating
معنى الحب معنى الحب by عادل صادق
331 ratings, 3.67 average rating, 67 reviews
معنى الحب Quotes Showing 1-30 of 32
“ويأتى الحب ليقول للإنسان: إنك مازلت إنسانًا..أنت لست آلة..أنت محبوب وقادر على أن تحب..أنت مرغوب لذاتك لأنك أنت.
ليس مطلوب منك مجهودًا لكى يحبك أحدًا.. يكفى أنت.. مجرد أنت كما أنت.. بشكلك المتواضع وإمكانياتك المحدودة.. مطلوب فقط براءتك وتلقائيتك وعفويتك وبساطتك.. يأتى إنسان ليقول لك: أحبك هنا تشعر أنك أهم إنسان فى العالم، أنك ملك الملوك.”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب الحقيقى معناه أن تكون لك هذه القدرة العجيبة على النفاذ إلى داخل هذا الإنسان لترى سحره وكماله وجماله ونقائه وبرائته وان تتعرف على إمكانياته الحقيقية التى سوف تتيح له من خلالك أن يسمو ويسمو ويصبح مثلا أعلى”
عادل صادق, معنى الحب
“الإنسان الحقيقي هو الإنسان القادر على الحب.. هو الإنسان المؤهّل لأن يُحب وأن يكون محبوباً أما الإنسان المزيف فهو غير قادر على الحب.. ليس مؤهلاً لأن يُحب.. قد ينخدع بمظهره إنسان بسيط فيُعجب به لحين، وقد يخدع هو الآخرين بعواطف زائفة.. ولكنه سرعان ما ينكشف أمره.. ولهذا ينتقل من علاقة إلى علاقة تحت مُسمَّى الحب..ولكنه حب زائف. وهو لا يستطيع أن يحب لأنه لا يستطيع أن يعطي لنفسه بالكامل. في الحب الحقيقي فإنك تعطي نفسك بالكامل لمن تحب أي تهبه حياتك..
الإنسان الحقيقي المؤهَّل للحب هو إنسان كريم سخي معطاء..
سعادته الحقيقية في العطاء..الإنسان البخيل هو إنسان أناني نرجسي..والأناني لا يحب.. والنرجسي لا يحب..الأناني النرجسي يريد كل شيء لنفسه، ولا يرى إلا نفسه ويريد أن يُسخر من الآخرين لخدمته.. لا يأبه لمشاعر الآخرين وآلامهم..ولذلك فهو معزول نفسياً... لقد أقام جداراً خَرَسَانياً صلباً بينه وبن الآخرين.. بينه وبين جيرانه وزملائه وأقاربه، ولذلك فهو غير مؤهَّل وغير مُدرَّب لأن يلتقي بتلك الذات الإنسانية التي تجبره على هدم ذلك الجدار الذي يفصله عن الناس. وهو غير قادر على أن يثير الحب في صدور الآخرين.
هنالك بشرٌّ يملكون هذه القدرة العجيبة على تحريك مشاعر الآخرين إيجابياً تجاههم.. قادرين على تحريك العواطف. قادرين على إشعال نار الحب في قلوب الآخرين. ثَمَّةَ نور أو قُل إشعاع يصدر عنهم..هالة تحيط بهم..سر غامض لا تستطيع أن تدركه أو تفسِّره.. يجعلهم يستقرون على مقعد قلبك الرئيسي بمجرد أن تراهم وربما لأول وهلة.. بينما الأناني النرجسي يفتقد هذه المقدرة تماماً.. قد يُثيرك جماله، وقد تُعجَب بنجاحه، وقد تنبهر بذكائه ولكنه أبداً لا يحرك قلبك..
والإنسان الكريم لا يكون كريماً مع حبيبته فقط ولكنه موقف عام..أسلوب حياة.. فلسفة خاصة..هكذا هو من قبل أن يلتقي بمن يحب.. وهو موقف قائم على الإحساس بالآخرين.. الإحساس بالبشر والشعور بالمسؤولية تجاه الإنسانية عامة.. إنه يشفق ويعطف من قبل أن يعرف الحب طريقه إلى قلبه.. وهو أيضاً يحترم الذات الإنسانية.. ينظر إلى البشر على أنهم ذَوَات حرة مستقلة تحمل نزوعاً للخير يفوق نزوعها للبشر.. ولذلك فقدرته على التسامح عالية.. لا يُنَصِّبُ نفسه قاضياً أو جلاّداً.. ولا يترفِّع أو يتعالى أو يتكَّبر.. ولهذا فالتواضع من صميم صفاته..المتكبر لا يستطيع أن يحب، والمغرور لا يستطيع أن يحبولا يستطيع أحد أن يحبه.. إنها صفات تزيد من الهوَّة التي تفصل بين نفوس البشر..”
عادل صادق, معنى الحب
“وأي عطاء مادي مهما عَظُمَ لا يوازي ذرّة من العطاء النفسي الذي يمنحه المحب لمحبوبه.. ولهذا فالإنسان لا يستطيع بمال الدنيا كله أن يحصل على ذرّة اهتمام من إنسان آخر”
عادل صادق, معنى الحب
“كيف يحصل رجل على حب امرأة..؟! ماذا يفعل؟!..ماذا يُقدِّم ..؟! ماذا يمتلك من مواهب وإمكانيات؟! أي جهد يبذل؟ أي خطة يرصدها؟.

لا شيء.. لا شيء على الإطلاق. بل إنه لو أنفق كل مال الأرض لما استطاع أن يحصل على حب امرأة فقيرة بسيطة ترعى الأغنام...إن حب المرأة شيء غال وثمين. شيء لا يُقدَّر بمال الأرض جميعه. شيء لا نستطيع أن نحصل عليه حتى ولو كنت تملك مزايا جميع الرجال مجتمعة”
عادل صادق, معنى الحب
“لماذا نحبه؟ لأننا نحبه. ولماذا هو بالذات؟
لأنه هو الذي كان يجب أن نحبه، هو الذي كنا نبحثُ عنه، هو الذي كان في خيالنا وضميرنا.. ولهذا فالأصحُّ أن نقول أننا أحببناه ثم قابلناه لا أن نقول قابلناه فأحببناه”
عادل صادق, معنى الحب
“ماذا يفعل الحب بنا؟
إنه يجعلك مخلصاً دون أن تدري أنك مخلص...يجعلك وفياً.. يجعلك تسعد بعطائك دون أن تنتظر مقابلاً.. تتفانى .. تتعاطف.. تُشفِق.. ترحم.. تودّ.. تتواضع ... تتسامح.
أي إعادة خَلْق. تشكيل جديد.
ولذا تشعرُ بالسموّ.. تشعر أنك تُحلِّق.. إنه بباسطة يجعلك تكتشف أعظم ما في نفسك..
ترى أنك جميل وبديع حقاً. تكتشف أنك كنت مؤهَّلاً لكل ما هو سامٍ ورفيع وجميل. تشعر أنك تذخر بكل القِيَم الأخلاقية العليا.”
عادل صادق, معنى الحب
“كلما صعدت الروح في دروب السمو والرفعة نحو سماء الفضيلة والجمال، فإنه لابد أن تكابد ألماً إذ أن الألم وثيق الصلة بالسموّ...”
عادل صادق, معنى الحب
“القادرون على الحب الحقيقي قليلون مثل كل شيء ثمين.”
عادل صادق, معنى الحب
“هنالك بشرٌّ يملكون هذه القدرة العجيبة على تحريك مشاعر الآخرين إيجابياً تجاههم.. قادرين على تحريك العواطف. قادرين على إشعال نار الحب في قلوب الآخرين. ثَمَّةَ نور أو قُل إشعاع يصدر عنهم..هالة تحيط بهم..سر غامض لا تستطيع أن تدركه أو تفسِّره.. يجعلهم يستقرون على مقعد قلبك الرئيسي بمجرد أن تراهم وربما لأول وهلة”
عادل صادق, معنى الحب
“لا يوجد ما يسمى بالمغفرة في الحب فالمغفرة لا تكون إلا لمن أساء إساءة حقيقية. ولا إساءة حقيقية في الحب الحقيقي”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب ... هكذا ببساطة – كما يبدو ظاهرياً – تلتقي روحٌ بروح... يتلاقى وعيان...قلبان...روحان...فيتعانقان...يمتزجان...يذوبان”
عادل صادق, معنى الحب
“قد يبدو ظاهرياً أنك اخترت بإرادتك أن تكون عاشقاً أي أن تحب .. ولكن في حقيقة الأمر أن الحب هو الذي اختارك وذلك لأنك أهل لأن تحب وأن تكون محبوباً .. أي لتخوض أعظم وأعمق تجربة إنسانية وهي الحب.”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب يولد كاملاً. الحب ليس كالقمر.. الحب يولد بدراً ويظل بدراً.. ولهذا يظل المحبُّ على حبِّه لمحبوبه حتى وإن فقد هذا المحبوب بعض قدراته أو بعض إمكانياته أو بعض صفاته بفعل الزمن أو لأيّ سبب آخر. ويظل أيضاً الحب كما هو حتى وإن تخلَّى عن بعض عيوبه.. لا يُحزِننا تراجع بعض مِيزاته ولا يُفرِحُنا تراجع بعض عيوبه”
عادل صادق, معنى الحب
“قد تتعرض سفينة الحب الحقيقي لموجات عاتية ورياح قاسية. صراعات وأعصاير وهزّات. ولكنك أبداً لا تقذف بنفسك بعيداً لتنجو. لا تلجأ إلى سفينة أخرى لا تبحث عن شاطئ. إنك كالقبطان النبيل الشجاع الذي يهيم حباً وعشقاً بسفينته حتى وإن ضَعُفَتْ وَوَهَنَت أمام الضربات حتى وإن كانت على وشك الغرق. إنه يموت معها . يغرق معها. إنه حب حقيقي”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب هو أنت يا من أحببتني لأنك جئتني قبل أن يجيء الحب..
فالحب بك ومنك ومن أجلك .. أنت الحب...بل أنت فوق الحب.”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب يحقق للإنسان إنسانيته الحقة، يسمو به ليصبح أقرب إلى السماء من الأرض .. ومن النور إلى التراب.. ولذلك نستطيع أن نقول أن رحمة الله التي ينشرها على عباده ومن خلال عباده تكون عن طريق المحبين أو المهيّأة قلوبهم للحب..~”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب ليس مهارة خاصة ولا حاجة إلى تعليم، وإنما هو نزوعٌ فطريّ. والنزوعُ الفطريُّ هو ذلك الاستعداد الخاص للروح كي تكون قادرةً على معرفة الحب حين تلتقي بالمحبوب.. ولذلك فالمحبوب هو النصف المُكمِّل لنا، والذي حين نلتقي به تكتمل الصورة فيتحقق المعنى بالكامل والشعور بالتكاملُ(....)إنه تزاوج الأرواح لتتناسل ..
وتناسل الأرواح غير تناسل الأبدان.. الأرواح تتناسل بشكل آخر وتنتج أشياءً أخرى، وتُوَلِّد حباً وخيراً وقيماً ومعان”
عادل صادق, معنى الحب
“هذا النفاذ إلى الذات أخرى يحقق لذّة قصوى.. إنها لذّة معرفة إنسان إلى أقصى درجة.. فأي إنسان يبدو أمامنا لغزاً.. حتى أبينا وأمّنا .. حتى أبناؤنا وبناتنا.. حتى أصدقاؤنا.. ولكن هناك شخص واحد نقترب منه اقتراباً شديداً. ونظل نقترب ونقترب حتى نعرف دقائق نفسه.. فتحدث ألفة شديدة بيننا وبين دقائق هذه النفس فنحبه حباً سديداً.. وبذلك نفهمه من صوته.. من أبسط ملامح وجهه. وبذلك ينكشف حجاب الإنسانية أمامنا. ولأن هذا لا يتحقق إلا مع إنسان واحد فقط فإننا لا نستطيع أن نتخلى عنه أبداً.. لا نستطيع في يوم من الأيام أن نبتعد عنه نفسياً..”
عادل صادق, معنى الحب
“ويحتاج بعض الناس للحب ( وهم مؤهلون بحكم تكوينهم للحب) لأنه يتجاوب ويتوافق مع نوازع نفوسهم وميلهم نحو المثالية والرغبة في وجود دستور أخلاقي غير مكتوب بين البشر، ولأنه يحقق رغبة نحو السمو ورغبة في المثالية.. ولهذا فالحب وثيق الصلة بالفضيل... لا انحراف مع الحب ولا شذوذ.
ولهذا فقد يكون النَّسْق الأخلاقي لبعض الناس في بداية حياتهم مختلاً ولكنه يصبح شديد الإنتظام بعد أن يحبوا.. يحدث تغيير شامل في سلوكهم وذلك بعد أن اطمأنت النفس وهدأت الروح وصفى العقل واسترخى الجسد.
إن الحب يؤدي إلى التوازن النفسي والبيولوجي وبالتالي إلى التوازن الأخلاقي.. ولهذا فالحب يُقوِّم المنحرف، ويُهذِّب الشاذ ويُطهِّر المتدنِّس وذلك حين يكون لديهم الاستعداد لذلك.. أي حين يكون لديهم الاستعداد الكامن للحي والذي يتفجّر حين يلتقي
بالنصف الآخر المُكمِّل الذي إذا التحم به غيَّر من طبيعته النفسية والبدنية أو بالأحرى أعادها إلى طبيعتها الطيبة الخيّرة المتطهرَّة..”
عادل صادق, معنى الحب
“إن كلمة الإشباع تُفهم خطأ على أنها إرضاء فسيولوجياً كاملاً.. ولكن في الحقيقة وعند الإنسان الحق فإنها تعني إشباعاً نفسياً وفسيولوجياً.. وأن هذا الإشباع الفسيولوجي يتحقق نتيجة للإشباع والارتواء النفسي.. أي أن الإشباع الفسيولوجي لاحق وليس سابق، ولا يمكن أن يكون منفرداً مستقلاً”
عادل صادق, معنى الحب
“إن الحب يحتاج فقط إلى إلى إنسان مؤهِّل للحب.. إنسان ذو إمكانيات معيّنة تجعله مستحقاً لأن يعيش في ظلِّ النور الإلهي الذي يضيء له جنبات روحه ويصله بروح إنسان آخر.
وذلك قَدَرٌّ ومصيرٌ مكتوب لبعض الناس وليس كل الناس مكتوب عليهم أن ينعموا في الحياة بأعمق خبِرة روحية على حين فَجأة”
عادل صادق, معنى الحب
“بمجرد أن يحب الإنسان يشعر أنه قد تحول إلى كيان نوري يشع بكل ما هو جميل.. يُضفي الجمال والخير والبركة. يستعذب العطاء ليس لحبيبه فقط وإنما لكل الدنيا وبذلك ينجو بنفسه من عالمنا المادي.”
عادل صادق, معنى الحب
“إن الخير الحقيقي على هذه الأرض مصدره الوحيد هو الحب”
عادل صادق, معنى الحب
“لحظة إشباع في ظل الإلتصاق بروح الحبيب تعادل كل الشقاء. إنه الإشباع الروحي الذي لا يعادله إشباع ولا يستطيع أي شيء آخر أن يقدمه”
عادل صادق, معنى الحب
“إن الإخلاص لا يكون متعمداً في علاقة الحب الحقيقي... إنه إخلاص لا ارادي، وإخلاص البدن من إخلاص الروح..وهذا يجعل الجنس عند الإنسان مختلفاً عن الجنس عند الحيوان.. وهذا أيضاً يجعل ممراسة الجنس خارج إطار الحب مختلفاً عن ممراسته داخل إطار الحب.”
عادل صادق, معنى الحب
“حين يلتقي موجود بموجود آخر في علاقة حب فإن الروح تهتزُ.. ولا يرتجُ الجسد فحسب...ولإنما يرتجُ لها الوجود كله..
ترتجُ كل الكائنات القادرة على الحب...الجسد يسأم الجسد...أما السأم ليس من صفات الروح...الروح هي الأرحب والأشمل والأسمى..وفي الإنسان السوي يخضع الجسد للروح. أما في الإنسان غير السوي فإن الجسدي يتمتع باستقلالية.”
عادل صادق, معنى الحب
“ماذا يفعل الحب بنا؟
إنه جعلك تُحب إنساناً لذاته وليس لصفاته.. وهذا يُعلِّمك أعظم دروس الإنسانية وهي أن تهتم بإنسان لأنه إنسان، سواء إذا كان طيباً أو سيئاً.. أن تهتم بالإنسان كإنسان لا كأداة تستخدمها أو وسيلة تستغلّها.. إنه يعلمك ألا ترى الناس مثلما ترى الأبيض والأسود.. إنه يُبعدك عن تقسيم البشر إلى أخيار وأشرار .. الإنسان قبل كل شيء.
اكتشفت أنه ببطاقة الحب تتحوَّل التكشيرة إلى ابتسامة والعداوة إلى مودة والعناد إلى مرونة.
الحب أهداك مفاتيح القلوب والعقول.. اكتشفت قدرة هذا النور الإلهي على تغيّرِ النفوس... الحب يُولِّد حباً...والخير يبتعِثُ خيراً..”
عادل صادق, معنى الحب
“الحب هبة إلهية . سرّ قدسي . نورٌ إلهي...”
عادل صادق, معنى الحب
“تستغسقنا دهشةٌ منذ لحظة اللقاء الأول وتستمرُّ معنا الدهشة إلى أن نفنى
وكأننا مسحورون.
ندخل هذا العالم المسحور وننشد له ولا نريد أن ننفصل عنه ولا نريد أن نرتد إلى واقعنا حيث يصبح لنا واقع له مذاقٌ خاص.
رائحةٌ خاصة. ألوانٌ خاصة.. أبعادٌ مختلفة.. قِيَمٌ أسمى.. سعادةٌ قصوى.. خيرٌ مطلق..
ورغم شدة تأكدنا من مشاعرنا إلا أننا نشعر أننا نعيش واقعاً سرياً غامضاً”
عادل صادق, معنى الحب

« previous 1