مقطورة الشعراء discussion

895 views
(3) قصائد أعجبتني > و أمطرت لؤلؤاً ليزيد بن معاوية

Comments Showing 1-13 of 13 (13 new)    post a comment »
dateDown arrow    newest »

message 1: by سامي (new)

سامي الطحاوي (attahawy) | 10 comments نالت على يدها مالم تنله يدي
نقشاً على معصمٍ أوهت به جلدي

كأنهُ طُرْقُ نملٍ في أناملها
أو روضةٌ رصعتها السُحْبُ بالبردِ

وقوسُ حاجبها مِنْ كُلِّ ناحيةٍ
وَنَبْلُ مُقْلَتِها ترمي به كبدي

مدتْ مَوَاشِطها في كفها شَرَكاً
تَصِيدُ قلبي بها مِنْ داخل الجسد

إنسيةٌ لو رأتها الشمسُ ما طلعتْ
من بعدِ رُؤيَتها يوماً على أحدِ

سَألْتُها الوصل قالتْ :لا تَغُرَّ بِنا
من رام مِنا وِصالاً مَاتَ بِالكمدِ

فَكَم قَتِيلٍ لَنا بالحبِ ماتَ جَوَىً
من الغرامِ ، ولم يُبْدِئ ولم يعدِ

فقلتُ : استغفرُ الرحمنَ مِنْ زَلَلٍ
إن المحبَّ قليل الصبر والجلدِ

قد خَلفتني طرِيحاً وهي قائلةٌ
تَأملوا كيف فِعْلُ الظبيِ بالأسدِ

قالتْ:لطيف خيالٍ زارني ومضى
بالله صِفهُ ولا تنقص ولا تَزِدِ

فقال:خَلَّفتُهُ لو مات مِنْ ظمَأٍ
وقلتُ :قف عن ورود الماء لم يرِدِ

قالتْ:صَدَقْتَ الوفا في الحبِّ شِيمتُهُ
يا بَردَ ذاكَ الذي قالتْ على كبدي

واسترجعتْ سألتْ عَني ، فقيل لها
ما فيه من رمقٍ .. و دقتْ يداً بِيَدِ

وأمطرتْ لُؤلؤاً من نرجسٍ وسقتْ
ورداً، وعضتْ على العِنابِ بِالبردِ

وأنشدتْ بِلِسان الحالِ قائلةً
مِنْ غيرِ كُرْهٍ ولا مَطْلٍ ولا مددِ

واللهِ ما حزنتْ أختٌ لِفقدِ أخٍ
حُزني عليه ولا أمٌ على ولدِ

إن يحسدوني على موتي ، فَوَا أسفي
حتى على الموتِ لا أخلو مِنَ الحسدِ

-----------------

و فيها البيت
فأمطرت لؤلؤاً
يقال أنه أبدع بيت في التشبيه


message 2: by A. (new)

A. (almas) | 251 comments Mod
Samy wrote: "نالت على يدها مالم تنله يدي
نقشاً على معصمٍ أوهت به جلدي

كأنهُ طُرْقُ نملٍ في أناملها
أو روضةٌ رصعتها السُحْبُ بالبردِ

وقوسُ حاجبها مِنْ كُلِّ ناحيةٍ
وَنَبْلُ مُقْلَتِها ترمي به كبدي

مد..."


أنا أذكر بيت أمطرت لؤلؤا كان مم درسناه في البلاغة في المرحلة الثانوية ولكني لم أعد أذكر من قائله وهذه المرة الأولى التي أقرأ فيها القصيدة كاملة

كذلك هي المرة الأولى التي أقرأ فيها الشطر الأول من البيت الذي ينتهي بقوله
"حتى على الموت لا أخلو من الحسد"

الكثيرون يرددونه ولطالما حسبته مثلا

أخ سامي

هل هذه كل القصيدة أم لها بقية؟





message 3: by Maryam (new)

Maryam (messygirl) | 18 comments فاشلة أنا فى اللغة العربية الفصحى بتاعة العصر الجاهلى

فهمت بالتقريب كدة

مفهمتش بالظبط

مينفعش تبقوا تحطوا القصيدة بالشرح
:D

اعذروا جهلى

سلمت ايديكم


message 4: by سامي (new)

سامي الطحاوي (attahawy) | 10 comments @Amal
هذه هي منقولة من موقع أدب
http://www.adab.com/modules.php?name=...
مع أني أحفظها بهذا النص لكنني لا أستطيع أن أجزم أنها النسخة الكاملة. بل و بعض الناس ينسبها الى غير يزيد بن معاوية، لكن هذا هو المشهور.

@Maryam
هذه القصيدة من شعر العصر الأموي
و الشعر في هذا العصر يتميز بالسهولة
أما العصر الجاهلي فمنه قول امرؤ القيس:
سما لكَ شوقٌ بعدما كان أقصر
وحلتْ سليمي بطن قو فعرعرا
كِنَانِيّة ٌ بَانَتْ وَفي الصَّدرِ وُدُّهَا
وَرِيحَ سَناً في حُقّة حِمْيَرِيّة ٍ
بعَيْنيَّ ظَعْنُ الحَيّ لمّا تَحَمّلُوا
لدى جانبِ الأفلاجِ من جنبِ تيمُرَا
فشَبّهتُهُم في الآل لمّا تَكَمّشُوا
حدائق دوم أو سفيناً مقيرا
أوِ المُكْرَاعاتِ من نَخيلِ ابنِ يامِنٍ
دوينَ الصفا اللائي يلينَ المشقرا
سوامقَ جبار أثيثٍ فروعه
وعالين قنواناً من البسر أحمرا

الله يعينك، ستحتاجين الى قاموس
:P



message 5: by Maryam (new)

Maryam (messygirl) | 18 comments ماشاء الله .. لأ دة الموضوع محتاج وقفة ..

اعتقد انه محتاج قاوموس + مخ مصحصح + جهد + وقت
وهو ما ليس متوفر لدى ف الفترى الآني نظراً للأمتحانات

اللهم آمين


message 6: by A. (new)

A. (almas) | 251 comments Mod
Maryam wrote: "ماشاء الله .. لأ دة الموضوع محتاج وقفة ..

اعتقد انه محتاج قاوموس + مخ مصحصح + جهد + وقت
وهو ما ليس متوفر لدى ف الفترى الآني نظراً للأمتحانات

اللهم آمين"


ههههههه

أنا سأشرح

وأمطرتْ لُؤلؤاً من نرجسٍ وسقتْ
ورداً، وعضتْ على العِنابِ بِالبردِ

وأترك الباقي للاخ سامي لأنه إذا ما شاء الله كان يحفظ هذه القصيدة فلا بد انه افضل مني في مجال شرحها

وإن أخطأت في شرح البيت فأرجو التصحيح

أخت مريم

المقصود بالؤلؤ هنا هو دموعها

والنرجس على ما أعتقد عيونها

والورد وجنتيها

وعندما قال أمطرت يعنى أنها بكت والدموع المتساقطة من عينيها روت وجنتيها

أما العناب فهو كناية عن شفتها والبرد كناية عن أسنانها

أي كانت تبكي وعضت بأسنانها البيضاء التي تشبه البرد (ندف الثلج) على شفتها

تشبه جميل جدا

وإن أعدت قراءت القصيدة ستجدينها مليئة بالتشبيهات الرائعة




message 7: by Maryam (new)

Maryam (messygirl) | 18 comments يا سبحان الله

لأ بجد تسلمى
ولا عمرى تخيلتها تبقى كدة :D

.... يا عيني عليا بجد فى اللغة :(...


message 8: by Nojood (new)

Nojood Alsudairi | 7 comments هذه عندي من أروع القصائد
التشبيه في البيت الأول رائع فعلى يديها نقش حناء لم ينل مثله من المعارك التي خاضها


message 9: by A. (new)

A. (almas) | 251 comments Mod
نعم

وفي البيت الثاني أيضا يستطرق في وصف الحناء

بتشبيهها بطريق النمل

أو

روضة نزل فيها حب البرد


message 10: by Afraa (new)

Afraa | 39 comments Samy wrote: "نالت على يدها مالم تنله يدي
نقشاً على معصمٍ أوهت به جلدي

كأنهُ طُرْقُ نملٍ في أناملها
أو روضةٌ رصعتها السُحْبُ بالبردِ

وقوسُ حاجبها مِنْ كُلِّ ناحيةٍ
وَنَبْلُ مُقْلَتِها ترمي به كبدي

مد..."


الله رائعة أما لم أكن أعلم أنا قصيدة فقط أسمع من الوالد بين حين و آخر يذكر منها أبيات

:)شكرا أخ سامي






















message 11: by A. (new)

A. (almas) | 251 comments Mod
111


message 12: by Reem_ (new)

Reem_ Ghafri | 13 comments قد خَلفتني طرِيحاً وهي قائلةٌ
تَأملوا كيف فِعْلُ الظبيِ بالأسدِ


هذا الشعر بسيطا معبرا
جميل جدا


message 13: by ركان (last edited Jan 16, 2018 12:47PM) (new)

ركان الععقوب | 1 comments ليست ليزيد ولكن هناك قصيدة تشبهها في بعض المعاني وليس لها ذكر في كتب الادب المحسوبة على العهد الاموي بتاتاً فالقصيده من العصر العباسي و قائلها هو الوأواء الدمشقي
? - 385 هـ / ? - 995 م
محمد بن أحمد العناني الدمشقي أبو الفرج.
شاعر مطبوع، حلو الألفاظ: في معانيه رقة، كان مبدأ أمره منادياً بدار البطيخ في دمشق.
له (ديوان شعر-ط).
وهذا شرحها بارك الله بناشرها
https://www.facebook.com/permalink.ph...


back to top