Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “آخر يهود الإسكندرية” as Want to Read:
آخر يهود الإسكندرية
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview

آخر يهود الإسكندرية

3.46  ·  Rating details ·  454 Ratings  ·  66 Reviews
ربما لم يسمع السؤال أو لم يفهمه، فقد كان سابحاً فى هذا الجمال العذب الذى لم ير مثله من قبل، فتسائل فى نفسه للمرة الأولى؛ هل يمكن أن يكون أحد على هذه الدرجة من الجمال؟ تاه بين خصلات شعرها الأحمر، وعذوبة لون عينيها، توقف به الزمن فهو لا يرى إلا هو و هي فى الفراغ الكوني، بكائها جعل من قلبه سفينة فقد ربانها، فربما دموعها، و ربما جمالها الزائد عن الحد، لم يعرف على وجه التحديد، ...more
352 pages
Published October 2008 by دار أكتب
More Details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about آخر يهود الإسكندرية, please sign up.

Be the first to ask a question about آخر يهود الإسكندرية

Community Reviews

(showing 1-30)
filter  |  sort: default (?)  |  Rating Details
Hussein Mahran
Jun 09, 2012 rated it liked it
Shelves: 2012
الرواية بشكل عام جيدة وأهم ما يميزها هو الموضوع الشائك الذي خاض فيه الكاتب بشجاعة وهو قضية "اليهود المصريين" بعيدا عن الصورة النمطية المتأصلة في الأدب والفن العربي عموما عن شخصية اليهودي، اليهود هنا نماذج إنسانية متعددة، شخصيات تتعايش مع مجتمعاتها المختلفة، تعشق وتعمل وتنجح وتفشل، تعاني الاضطهاد وتخاف من الحرب وتهيم في بقاع الأرض بحثا عن ملاذ آمن وتنفطر قلوبها حزنا على فراق الوطن وتحلم بوطن يكونون فيه الأغلبية.

عالم الإسكندرية في الأربعينات عالم ساحر، حين كانت مدينة "متروبوليتانية" تتعايش فيها مخ
...more
Hossam Emad
Nov 06, 2011 rated it it was ok
ليه 2 ؟ عشان في رغي ووصف كتير قوي مالهوش لازمة لو كان اتشال كان هيخلي الرواية احسن واقل ترهلًا.. وكمان لغة الكاتب محتاجة تتحسن عن كدة .. والحاجة التالتة - كالعادة - مع دار النشر دي غلطات املائية ونحوية بالعبيط
Aya G.
Jan 16, 2013 rated it really liked it
لا يسعك سوى التخلي عماعهدت من تلك القناعات النمطية التى طالما تداولت عن زمرة لم تألفهاكي تتفهم حياة تلك الشخصيات،متسائلا كيف كان ليبدو عالمنا دون تلك الاصفاد و الحواجز التي أرسيت بداع الغريزة الأبقى للبشر،مع أتم يقينك بأنه يستوجب على البعض التخلي عن شيئ من معتقدات لطالما كانت منزهة عن مجرد تفقد منابعها فضلا عن مؤداها.
أما عن تلك الأخّّّّاذ سحرها،فيبدو أن كثيرا لم يوفها قدر رحابتها..
الاسكندرية،كم أتطلع لأن تغمرينني بما جاب كنفك
Samar
Feb 09, 2015 rated it really liked it

آخر يهود الإسكندرية

لا تستهويني الأعمال الأدبية التى ينتهي القاريء منها كما بدأ .. خالي اليدين ! لهذا أعجبت بهذا العمل كثيرًا و راقت لى الأجواء التاريخية . دائما كنت أري أن هذه الحقبة التاريخية هى الأفضل و كم وددت لو كنت أعيش وقتها. كما أنني لم أفكر من قبل فى علاقة اليهود بمصر و لم اتصورها بهذا الشكل . وشعرت بالكثير من الحب لبلدي الحبيب الإسكندرية و زادتني هذه الرواية تعلقاً بها . و لكني وجدت بعض الملل فى قراءة تفاصيل لا أهمية لها فيما يتعلق بأبطال الرواية و الحبكة الدرامية .

إقتباس :

قال يوهان
...more
Ahmad
Mar 15, 2014 rated it liked it
Shelves: favorites
من البداية لم أكن علي علم بالكاتب و لا الفترة الزمنية التي تروي فيها الأحداث، و لكن ما شدّني لقراءة الرواية هو اسمها.

أعجبني تناول الكاتب لليهود علي اختلافهم، فمنهم من فرّ من أيدي النازيين في أوروبا في أربعينيات القرن الماضي، ومنهم من عاشوا حياة آمنة وسط الشعب المصري مثلا دون تفرقة حتي قيام الدولة الإسرائيلية، كما انقسموا إلي متبنين للفكر الصهيوني و المنتميّن إلي أوطانهم الأصلية دون انحياز للفكر الصهيوني، و قد تناول الكاتب ذلك ببراعة.

1- في رأيي أن الكاتب تناول الرواية بأسلوب عرض ممتع و إن كان يحت
...more
Sherif Nagib
Nov 24, 2010 rated it did not like it
لم أستطع إكمالها من فرط الملل.
Ali Sallam
May 16, 2013 rated it liked it

لو سمحتم ركزوا معايا، كام واحد فيكم بيحب ... أسف بيعشق إسكندريه، أيوه كده إرفعوا إيديكم و ورونى الضحكه الحلوه: 1...2...3....نصف مليون.....ماشى.


طب كام واحد بيحب يعيش و يتفرج على مصر عموماً فى الثلاثينات و الأربعينات، سواء مع كتاب أو فيلم أو حتى أغنيه، ما تتكسفوش خدنا إيه يعنى من الزمن ده: أيوه .... 1...47...330.....4 مليون....حلو قوي



هذه الروايه لعشاق إسكندريه بتلاتيناتها و أربعيناتها و اللى كاره هذا الزمن السفيه و بيلعن تلاتينه. كان من الممكن ان يكتفى المؤلف بإبقائى أنا القارىء فى هذا الزمن و يق
...more
hamada mostfa
Aug 12, 2009 rated it really liked it
توجد روايات عندما تقرأها تثير العديد من الافكار برأسك

تلك الروايه من تلك النوعيه

تعكس تلك الروايه ان كاتبها معتز فتيحه على اعلى مستوى من الثقافه وعلى اعلى مستوى من المعرفه بتاريخ مصر فى فترة من مطلع القرن العشرين حتى قيام ثورة يوليو

يحكى معتز فى تلك الروايه عن يوسف حداد وعائلته المصريه اليهودية وحب ه لساره مصطفى ...اى انه ببساطه حب مستحيل... وتدور الاحداث الشديدة السخونه فى تلك الفتره من اربعينيات القرن العشرين وتفرق الظروف بين يوسف وساره حيث غادر يوسف مصر وتزوجت ساره من ابن عمها الذى لا تشعر بعده
...more
أسما حسين
Feb 19, 2010 rated it really liked it
رواية بطعم مختلف :)
Ahmed Said
Jan 15, 2016 rated it it was amazing
أتركوا لى وقت كافى كى أعطى لهذا الكاتب حقه ..
كم تمنيت أن أعيش فى هذه الحقبة الزمنية .. كل شئ فيها كان أكثر من رائع بكل المقاييس ..
كانت الايام لها نكهة خاصة لم تكن موجودة فى وقتنا هذا ...
شكرا " معتز فتيحة" لقد جعلتنا نعيش فى سراب الماضى الذى لم نراه ووصفك لهذا الزمن جعلنا نشتاق اليه ..
رغم صغر سنك ولكنك أبهرتنى بهذا العمل الشيق المثير للجدل .. تستطيع أن تقول كل شئ عن هذا العمل ولكن أنت أبدعت فيه ..
سمعت الكثير الذين يصفون بأن هذه الرواية مملة بعض الشئ ولكنها ليست مملة ولكنك تبدع فى وصف المشهد بكل ح
...more
محمد على عطية
الرواية من الجهة الفنية مكتوبة بأسلوب جيد, طوال قراءتى للقصة كنت معجباً بأن كاتبها مواليد عام 87, و إذا كانت هذه هى تجربته الرواية الأولى فهى محاولة جيدة جدا و لو أنى فى نهاية القصة شعرت بأن الرواية قد انتقلت من الذروة الى النهاية بسرعة.
لأنى من الإسكندرية الجميلة,فقد استمتعت بوصف الكاتب لأماكن مختلفة من المدينة سواء فى الأربعينيات أو فى عصرنا الحالى, اسمتعت كذلك بالإنتقال من الإسكندرية لبراغ ثم الإسكندرية مرة أخرى, أو من عام 42 الى عام 99 ثم العودة للأربعينيات ثم الخمسينيات, هذا الإنتقال بالمشاه
...more
RANA
Mar 17, 2013 rated it liked it
على مستوى السرد والحبكة القصصية هى جيدة جدا كاتبها متميز رغم صغر سنه إلا ان لي تحفظات كثيرة عليها أهمها أني أحسست على مدار الرواية كاملة بنبرة تعاطف مع اليهود وكيف أنهم اضطهدوا في أماكن عدة لذلك كان من الطبيعي أن يبحثوا عن وطن لهم لا يضطهدهم أحد فيه لكن هذا الاضطهاد أبدا لا يعطيهم الحق ولا يمنحهم العذر ليضطهدوا شعبا آخر ويحتلوا أرضه وينكلوا به أشد تنكيل...وهو ما لم يتطرق إليه الكاتب أو يشر إليه لكن كانت نبرة اضطهاد اليهود والتعاطف معهم عالية للغاية
الأمر الثاني هو تناول الجنس كمادة أساسية للحب وب
...more
Amani
Mar 05, 2014 rated it liked it
قرأتها منذ فترة تربو على الثلاث سنوات. لم أكتب مراجعة وقتها واكتفيت بالتقييم.

ما جذبني للرواية بالأساس كانت الإسكندرية، معشوقتي التي همت بها منذ الصغر. فكل عمل يتحدث عن الإسكندرية وبخاصة إذا كان في فترة زمنية سابقة يشد إنتباهي ويأسرني.

زمن الرواية وأماكن أحداثها مختارة بعناية. راق لي وصف الكثير من الأماكن والمدن سواء الإسكندرية أو غيرها. أعجبتني الفكرة وإن لم يعجبني تناولها في كثير من المواضع.

إلا أن أكثر ما لفت إنتباهي هو الحديث الناعم المتعاطف إلى حد كبير مع اليهود والصهيونية!!! يبدو أن الكثير من
...more
Rola
Jul 26, 2012 rated it did not like it
صفحتان من التاريخ ثم ثلاث صفحات عن علاقات أبناء و بنات اليهود الغرامية ثم صفحة تاريخ أخري ثم خطب عصامية عن أهمية اقتران الحب بالرغبة و الشهوة.

إيه اللي أنا قريته دة ؟؟

و المأساة أن النسخة التي أملكها تحمل ختم الطبعة الرابعة ،،، واااااخيبتاه
Dina Sarhan
May 10, 2013 rated it liked it
الرواية فيها اجزاء كبيرة يمكن ازالتها دون الاخلال ببناء وتسلسل الرواية

ايضا يوجد ف وسط الاحداث شرح ومعلومات تاريخية ليس لها اهمية ف الرواية

فكيف يتم قطع الاحداث من اجل سرد معلومات تاريخية او علمية
Salma
Jul 21, 2017 rated it liked it
بالرغم من إني إتلخبطت شوية من كتر الشخصيات و التواريخ المختلفة إلا إن قراءتها كانت ممتعة جداً ، يمكن كانت محتاجة مني تركيز أكتر
الأسلوب الأدبي حلو -بغض النظر عن بعض الأخطاء- و ما أكتر الجُمَل و التشبيهات اللي وقفت عندها كتير و قريتها أكتر من مرة لجمالها
و القصة بشكل عام بالنسبة لي جديدة أول مرة أقرأ حاجة عن اليهود المصريين ... و يبقى السؤال هل إسكندرية كانت حلوة أوي كده فعلاً في الحقبة دي ؟ :')
Mohamed
Apr 03, 2014 rated it really liked it
- حبيت اسكندريه اكتر ما انا بحبها، انا فعلا كان نفسى اعيش فيها فى فترة الأربعينات و الخمسينات، كانت مدينه ملكيه فعلا.
- و أنا فى نص الروايه حسيت انى شايف الأحداث ابيض و اسود و ده انا استغربته فى نفسى، الأمر اللى خلانى ادور على خلفية الكاتب و اكتشفت انه بيعتبر الأبيض و الأسود هما الروح الحقيقى للسينما، "شابو" عشان عرفت توصلى الاحساس ده.
- الأحداث التاريخيه و ربطها بالروايه جيد جدا.
- الكاتب حاول يبين ان التنظيمات السريه للصهاينه لم تكن الا رد فعل لاضطهادهم، و ده مش حقيقى، لو معندكش ابسط المعلومات عن
...more
yasmine
Jan 06, 2015 rated it it was amazing
اكثر ما جذبنى اليها هو المعلومات التاريخيه التى اوردها فى الروايه والتى اعطت نبذه مختصره عن تاريخ اليهود خاصه الاوربيين منهم ونشاه الصهيونيه وعلاقه اليهود بالمصريين قبل وبعد الثورة وكيف طرد اليهود من دولتهم والتى كان يعشقها اهلها اي كانت الديانه
Creative
Dec 20, 2011 rated it did not like it
اي والله مثل ما قالت رولا. يع

واضح انه الناس تحب تقرأ الاسلوب الممل ولا كيف وصلت للطبعه الرابعه. الا اذا كانت كل طبعه ما تتعدى العشر نسخ.
Muhamed Omran
Mar 09, 2013 rated it liked it
روايه رائعه .. ولكن كان من الممكن اختزال ما يقارب من ١٠٠ صفحة منها
Mohamed Anas
Nov 12, 2012 rated it liked it
موضوعها مهم جدا و كنت احتاج معلومات عنه....السرد الزمني لللقصة ممتع ايضا...لكن ترطيب المواقف مع بعضها فيه نسبة ملل ..انتظر الرواية القادمه :)
NourPharma
Nov 25, 2010 rated it liked it
فيها جميع عيوب التجربة الأولى لكنى استمتعت بقراءتها ...رواية موفقة جداً بالنسبة للعمل الأول لشاب مواليد 1987
Sara
Jul 18, 2015 rated it liked it
Shelves: روايات
عجبني مكان و زمان الرواية ، و فكرتها جميلة
الكلام عن اسكندرية دايمًا بيجذبني. . اللغة جيدة
لكن السرد كان ممل ، صفحات كتير في حدث ممكن يتخلص في أقل من كده
لا بائس بها .
Rawan Hossam el-din
Apr 05, 2014 rated it it was amazing
Shelves: روايات
قضية رائعه و مثيرة للتعاطف
Ahmed
Jun 02, 2013 rated it it was amazing
بكلمة واحدة " رائعة " قراتها ما يقرب من اربع مرات و لم امل منها في كل مرة
Mina Zaki
Feb 05, 2015 rated it really liked it
رواية عبقرية ,,, تقدم الإسكندرية التى أعشقها ,,,
Nada Al-Hodairy
Nov 19, 2012 rated it liked it
i thought i'll find a lot of info about jaws :s
Racha Rachad
Jan 14, 2017 rated it did not like it
رواية مبتذلة مش مفهوم بتستند علي ايه...يهود اسكندرية كانوا متجانسين مع المجتمع و كانوا مصريين زي اي مصريين. البداية كان فيها امل لكن بعدها عك هيستيري في العلاقات و القصة بقت عايمة بلا هدف...قتل و جنس غير مشروع و علاقات مريضة و تسترسل الحكاية علي مر أجيال بلا هدف أو رسالة...رواية مقززة.
Noura Tam
Jul 13, 2017 rated it did not like it
ممل ،،، تفاصيل مكررة و لا تخدم النص ... وصف مفصل لمشهد عادي لايستدعي كل هذا العدد من الورق

في الوسط من الرواية كنت أقلبها أو لا اقراء كل الأسطر ...
لا تضيف لك أي معلومة مفيدة عن موضوعها الأساسي
Aliaa Talaat
Jul 01, 2017 rated it it was ok
تمتلك هذه الرواية الفكرة وعدد الشخصيات المتنوعة لتصبح رواية ملحمية، لكن كثرة التفاصيل وأسلوب السرد الممل والتطويل رغم انها لم تتعد ال 226 صفحة جعلني أضيق بها كثيرًا
ربما لو كان عمر الكاتب أكبر قليلًا أو كتب الرواية بعد نضوجه الأدبي لكانت أفضل كثيرًا.
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • لا أحد ينام في الإسكندرية
  • الباخرة كليوباترا
  • عشاء برفقة عائشة
  • هذه هي أمريكا
  • ثورة 2053 - البداية
  • يوميات طبيب نفسي (حكايات الأشباح، #2)
  • الوهج
  • صخب البحيرة
  • وثالثنا الورق
  • جنون مؤقت
  • مالك الحزين
  • بيت الديب
  • هاتف المغيب
  • من حكايات الغول الأحمر  الأخير
  • الخروج
  • زهر الليمون
  • العولمة
  • هيباتيا.. والحب الذي كان

Share This Book