Souq Okaz - سوق عكاظ discussion

198 views
صناعة الكتاب

Comments Showing 1-17 of 17 (17 new)    post a comment »
dateDown arrow    newest »

message 1: by A. (new)

A. (almas) منذ زمن وأنا أود
معرفة أرائكم فيما يخص صناعة الكتاب بشكل عام

ويتأتي لي أن أطرحه من خلال عدة محاور

1- ما يعجبك ولا يعجبك كقاريء في الكتاب الذي تتناوله من حيث الشكل الخارجي
وهذا يتضمن الحجم, نوع التجليد, صورة الغلاف , صفحات المقدمة, نوع الخط...إلخ
وهل تعتقد أن الشكل الخارجي يؤثر في الإقبال علي الكتاب أو على القراءة بشكل عام

2-ما مدى توفر دور النشر وما هي القنوات المتبعة لطباعة ونشر الكتب في عالمنا العربي بشكل عام....هل تحتاج إلى واسطة أم كل ما يقدم للناشر يطبع ويوزع

3-ما هي علاقة الكاتب بالكتاب الذي يحمل أسمه؟
هل على الكاتب أن يكتب النص ثم يذهب لينام قرير العين بعد أن يسلمه للمطبعة, أم أن عليه التدخل في العلاف وقي طريقة عرض المقذمة والنص وتوزيع الفصول وما إلى ذلك؟


ومن هنا سأبدأ بتعليقي على أول محور وهو الغلاف
طبعا الغلاف السميك يحافظ على الكتاب بشكل أفضل وأجد أن الكتب العربية المغلفة تغليف سميك تفوق بجمالها الكتب في الغرب

كتبنا تزدان بالزخارف الإسلامية المذهبة في حين يقومون بالغرب بطباعة إسم الكتاب فقط ثم تغلفته بغلاف ورقي يحمل صورة الغلاف
ومن سيئات الأخير أن الغلاف الرقيق قد يضيع أو يتمزق ومن ثم يبقى الغلاف السميك عاريا لا يحمل إلا إسما وقد لا يحمل

ولعل ذلك يعود إلى غلاء المواد وغلاء الإيدي العاملة في الدول الغربية

أنا فقط أود ان ارى بعض التطور في التجليد السميك وذلك بأن تتمكن المطابع من إضافة رسومات وصور بدلا من الزخارف فقط


تحياتي




message 2: by Thuraya (new)

Thuraya Batterjee | 30 comments عزيزتي أمل اظني لو بدأت الكتابة في هذا الموضوع فلن اتوقف أبدا و سأسبب الصداع للجميع
مما لا شك فيه مفهوم دار النشر و دور الناشر غير واضح بشكل عام في عالمنا العربي.. حتى بعض المهتمين والعاملين في مجال صناعة الكتب يجهلون حقيقة مالهم و ما عليهم مما أدى الى ضياع الحقوق وأثر سلبا على سوق الكتب ومنه على القراءة
وليست هناك قوانين صارمة غير قابلة للنقاش فيما يخص صاحب القرار في شكل الكتاب و اخراجه الفني و عنوانه و سعره ..الخ
كأغلب الامور في هذه الحياة فكل حالة لها وضع يناسبها.. لكن بالطبع هناك بعض القوانين المتعارف عليها عالميا و وتفصيلات اساسية تحدد في عقد اتفاق النشر لكل حالة و تبقي بقية التفاصيل الفنية مرنة الى حد ما لمصلحة الكتاب
تعليقي على المحور الأول:
غلاف الكتاب عادة هو مسؤولية دار النشر لأن له علاقة مباشرة بتسويق الكتاب و العبء الأكبر من التسويق يقع على عاتق الناشر (بافتراض أن هناك ميزانية للتسويق)جزئية الغلاف الكرتوني /الغلاف الورقي لها استراتيجية معينة ايضا فغالبا تفضل دور النشر طباعة الطبعة الأولى من الكتاب بغلاف كرتوني فتبيعه بسعر أعلى لأنه يكلف اكثر فتستفيد من رغبة الناس في اقتناء الكتاب الذي يطرح في السوق لأول مرة و استعدادهم لدفع السعر المرتفع نسبيا ثم تليه طبعات ورقية أقل تكلفة موجهة لجمهور مختلف عن جمهور الطبعة الأولى
لكن هناك تصنيفات مختلفة للكتب بعضها لا يطبع بغلاف كرتوني ابدا مثل الروايات و السلاسل القرائية ...

و بالنسبة لتكاليف الطباعه فأغلب كتب العالم اليوم تطبع في الصين والهند و ماليزيا و بدأت الاضواء مؤخرا تتجه الى لبنان كمنافس محتمل
ومازالت الطباعة في دول الخليج مرتفعة التكاليف نسبيا برغم تحسن الوضع و الجودة و تعدد الخيارات في السنوات الأخيرة
وشكرا



message 3: by A. (new)

A. (almas) أخت ثريا لا صداع أبدا بل على العكس هذه معلومات قيمة أنا متأكدة ان من بيننا الكثيرين ممن يريدون معرفة تفاصيلها وأنا على رأسهم

كنث أشعر بضياع شديد عندما فكرت بطباعة ونشر أول كتاب لي
لم اكن أعرف من أين أبدأ ومع من أتكلم
وطبعا الشبكة العنكبوتية ساعدت كثيرا فقد أمضيت أياما بل وشهورا أقرأ في مواقع مختلفة حتى كونت صورة مفهومة في ذهني

وأنا أرجو أنا لا تبخلي علينا بما تعرفينه فمن يدري كم من قاريء يصبح كاتبا فيما بعد ويحتاج لمعرفة كل ما يتعلق بهذا الموضوع



message 4: by A. (new)

A. (almas) فكرة إصدار الكتاب اولابتغليف سميك كرتوني أثارت إستغرابي هذا عكس تماما ما يفعلونه في الغرب
هم يصدرون الكتاب أولا بغلاف ورقي وعتدما يحصلون على نسبة عالية من الارباح يقومون بإصدار الغلاف السميك

ولا فرق لديهم بين الروايات والكتب

وقد قرأت مرة أن المكتبات تفضل التغليف السميك لأن وجودها على الأرفف يسهل رؤيتها وتناولها




message 5: by Nojood (new)

Nojood Alsudairi | 45 comments لا أعلم أخت أمل عن أي عالم غربي تتحدثين ولكن في الولايات المتحدة ما قالته ثريا هو المعمول به. فهاري بوتر مثلا تطبع بغلاف سميك في أول مرة لمعرفة الناشر أن الطبعة الأولى ستنفد سريعا وسيشتريها الناس بأي سعر. إذا وجدتِ بأن الكتاب نزل بغلاف ورقي تعرفين بأن هذه الطبعة ليست الأولى. ادخلي على أمازون وانظري إلى إصدارات دور النشر المشهورة لعام 2008 ستجدينها كلها بغلاف سميك. أذكر أن زميلاتي كن ينتظرن نفاد الطبعة الأولى ليشترين الغلاف الورقي بسعر أرخص.
لاحظي أيضا أن الكتاب المتوفر بغلاف ورقي متوفر أيضا بغلاف سميك بطبعة أسبق. بعض دور النشر تصدر الكلاسيكيات المشهورة بأغلفة سميكة لهواة جمع الكتب. وهناك بعض الأندية القرائية (مثل نادي أوبرا) تعيد طباعة ونشر الكتب بغلاف سميك فاخر لمعرفتها بأن الناس سوف تقبل على شراء هذه الكتب لأنها مقترحة من قبلها.
لست بناشرة ولكني مهتمة بالكتب. ربما أكون مخطئة ولكني كنت أحيانا أنتظر إصدار كتب بعينها لأقرأها ولكن لم يكن لدي الصبر لانتظار النسخ ذات الغلاف الورقي



message 6: by Fatimah (new)

Fatimah | 9 comments مرحبا اختي امل,بصراحة انا متابعة لاغلفة الكتب من فترة ولاحظت ان اغلفة الكتب لدينا قبيحة جدا وتخلو من الحس الفني خصوصا عندما يكون الكتاب او الرواية مترجم شتان بين الغلاف الاجنبي والعربي فرق الثرى عن الثريا ولايخفى عليك امل ان مجتمعنا في غالبة لايقرأ ولكي نشجعة علينا استغلال المؤثرات البصرية سيما ونحن في عصر تطغى عليه التكنولوجيا والثقافة البصرية بشكل كبير مما قد يساعد على جذب اكبر عدد من القراء لشراء الكتاب


انا افضل الغلاف العادي لسهولة وخفة حمل الكتاب اثناء القراءةوافضل الورق العادي وليس المصقول حيث قرأت مؤخرا رواية سعودية بهذا الشكل ولم يرق لي شكلها وقد اخبرني الكاتب ان دار النشر استشارته في الغلاف قبل وهذا مؤشر جيد ارى ان الكاتب اذا كان لديه حس فني وذوق لامانع من ان يعطي رأية ويعدل مايراه مناسب او ان يصمم الغلاف بشكل كامل اذا كان من المحترفين وهناك العديد من المؤلفين يقومون بذلك او ليت الدور العربية تستعين باعمال فنانين عالميين اذا كانت ترتبط بالكتاب من ناحيةوذلك للارتقاء بالذوق العام




ومن ناحية اخرى الجمال مطلب انساني والنفس تنشرح عندما تشاهد الشيء الجميل فحبذا لو تم تفعيل هذه النقطة بخصوص الغلاف وطريقة ترتيب فصول الكتاب ونوع الخط وغيره لتشجيع القارئ


نقطة اخيره امل وهي تسويق الكتب في الغرب تجدين ضجة كبيرة قبل صدور الكتاب واعلانات بشكل احترافي مما يؤدي الى التزاحم وهذا ماحصل قبل اطلاق النسخة الاخيرة من هاري بوتر تجمع القراء امام الدار للحصول على الكتاب بينما لدينا التسويق جدا ضعيف وغالبا مايكون القراء انفسهم هم من يقوم بهذا الدور


يعطيك العافية امل على موضوعك الجميل

:)



message 7: by A. (new)

A. (almas) أخت نجود لعلي أنا المخطئه

وقد تكون تجربتي مختلفة عن المعهود

عندما أردت إصدار كتابي نصحني الناشر في البداية بإصدار غلاف عادي ومن ثم بعد فترة إصدار الغلاف السميك

ربما لأن كتب هاري بوتر مشهورة ولعل الناشر واثق من كثرة الإقبال عليها ؟

أذكر ان أول كتاب لهاري بوتر إشتريته كان غلافا عاديا ومن ثم إبنتي اصرت بعد ذلك على ان لا نشتري إلا الغلاف السميك
وأحيانا بعض السلاسل التي تتابعها تصدر بغلاف ورقي وترفض أن تشتريه حتى تصدر نسخة الغلاف السميك

يبدو أن لكل كتاب إستراتيجية مختلفة




message 8: by A. (new)

A. (almas) نعم أخت فاطمة للأسف في البلدان العربية لا يهتم بالغلاف
ولا أعرف لماذا

نحن لا نحتاج إلى رسامين عالمين فعالمنا العربي مليء بالفنانين والموهوبين ولكن للأسف لا نمنحهم الفرصة لإبراز مواهبهم

كما أني لاحظت أن الألوان غالبا ماتكون باهتة
ولا أعرف إن كان ذلك يعود إلى نوع الحبر المستخدم أم الأجهزة

أنا أرى أن الإهتمام بإخراح الغلاف يوحي بالجدية وبالتالي يشجع على القراءة

ألم يقل الرسول صلى الله عليه وسلم
"إذا عمل أحدكم عملا فاليتقنه؟"


أيضا أوافقك أنه لا توجد لدينا حملات دعائية لاي شيء

ربما لشعورنا الدائم بالإحباط وعدم ثقتنا بأنفسنا


تحياتي


message 9: by Thuraya (last edited Jul 05, 2008 01:48PM) (new)

Thuraya Batterjee | 30 comments مرحبا
كنتم تتحدثون عن الألوان ..امممم
مشكلة الألوان "الباهته"غالبا لها علاقة بالطباعةو ليس الاخراج!! من تجربتي.. تكون الألوان زاهية و جميلة قبل الطباعة ولكن نظرا الى أن مطابعنا العربية تعتمد على طابعة الجرائد و المجلات بشكل كبير لذا فهي غير مؤهلة "كتكنولوجيا" للطباعة المتميزة و الفاخرة أو في بعض الأحيان تكون العمالة هي الغير مدربة و مطلعة على استخدام الماكينات للحصول على طباعة متميزة وفي بعض الاحيان الأخرى.. اذا أصر صاحب الكتاب على مواصفات و جودة معينة و أعطاهم عينة للتنفيذ ينفذونها على مضض وفي ضعف الوقت و ضعفين السعر.

الحقيقة أن الامور تطورت و مازالت تتطور بشكل سريع فيما يخص الاخراج نظرا الى اضافة تخصص "جرافيك ديزاين"في الجامعات العربية مؤخرا
ونرى اثر ذلك بوضوح في كاتالوجات الدعايات الخاصة بالشركات أو المجلات المتخصصةالتي تعتمد على الدعاية و الشكل المتميز ..وباخراج عربي و طباعة عربية.
أيضا
لكن مشكلة الشكل الخارجي و اخراج الكتب احملها بشكل مباشر على عاتق دور النشر العربية و ضمنيا على القاريء العربي
فدور النشر لا تعين اشخاص دارسين ومؤهلين لاخراج الكتب بالشكل المطلوب بل يوكل أمر شكل الغلاف والوانه وما شابه الى موظف المطبعة الفني أو استشارة الكاتب مثلا:)
وأنا لا أقصد التقليل من شأن رأي الكاتب ولكني أؤمن بالمثل الشعبي"اعط الخبز لخبازه ولو أكل نصفه"
و القاريء العربي في المقابل أيضا لا يدفع في شراء كتاب ما يدفعه في شراء اسخف الأشياء.. وخريج الجرافيك ديزاين يكلف دار النشر بالتاكيد أكثر مما يكلفها العامل الهندي الفني الغير متخصص.
فدعونا ننتقل للمحور الثاني رجاء!!



message 10: by A. (last edited Jul 05, 2008 03:36PM) (new)

A. (almas) ههها...تتكلمين بمرارة عن هذه الجزثية أخت ثريا

من مدة سنتين تقريبا زرت إحدى مكتبات جرير ولاحظت ان هناك إصدارات تحت عنوان "إصدارات جرير" وهي على مستوي ملفت للنظر من حيث الإخراج وجودة الألوان

لعل لا يزال هناك أمل أخت ثريا

ومن كلامك فهمت أن دار النشر تختلف عن دار الطباعة
لطالما إعتقدت أنهما مكان واحد

أنا أيضا أؤمن بإعطاء الخبز لخبازه ولعل المشكلة تكمن هنا

يبدو أن من يخبز أغلب أغلفة الكتب العربية كان يعمل في مصانع الإسمنت قبل ذلك

طيب هل هذا يعود أيضا إلى إلتزام دار النشر بإصدار عدد معين من النسخ؟

لعل نظام
Print on Demand

الطباعة تحت الطلب

تحل هذه المشكلة

فبدلا من ان يطبع 10000 نسخة كطبعة أولى ولا يعلم إن كانت ستباع أم لا
لم لا يطبق هذا النظام بإصدار عدد أقل(100نسخة مثلا) بجودة أعلى
وطباعة المزيد عندما يزيد الطلب عليها؟


message 11: by Nojood (new)

Nojood Alsudairi | 45 comments ربما كنتِ على حق أمل في أن لكل كتاب استراتيجية مختلفة
مع ثريا وأمثالها (ندرة) في الجوار لن نحمل هما لأغلفة الكتب
جرير تأخذ حقوق ترجمة لذا تجدين إصداراتها جيدة لأنها تأخذ العمل "جاهز" بغلافه وصوره وتترجمه


message 12: by Thuraya (new)

Thuraya Batterjee | 30 comments زرت مطبعة تستخدم اسلوب
"print on demand"
قبل عدة اشهر في لندن.. هذه التكنلوجيا رائعة فعلا
عدت وكلي حماس أشجع العاملين في المجال هنا بتجربتها
فوجدت مطبعة احضرت الأجهزه فعلا و بدأت بتطبيق التكنلوجيا
فالعملية تعتمد على نوع معين من أجهزة بخط انتاج كامل مرتبطة ببعضها البعض لكنها مكلفة نسبيا
تسمى "مطبعة الرقمية"_ هنا في جدة_ الا ان صاحبهااليوم يحاول بيعها ربما لم تحقق له لاأرباح المتوقعة؟؟
أعتقد ان هذه التكنلوجيا تعتمد على كميات طباعة كبيرة في اليوم الواحد لكي تحقق المطبعة كوتتها اليومية
فالمطبعة البريطانيت
"lightening source"التي زرتها كانت تهدف الى طباعة 3000 نسخة في اليوم لكي تغطي تكلفتها(هذا الرقم لا يبدو كبيرا ابدا بالنسبة للمطابع الأوفست التقليدية لكن لهذا النوع من الطباعة الذي يشبه الى حد كبير طباعة الليزر برنترز يعتبر كبير لأن كل كتاب يعامل على حدة و أغلب التغليف و البايندنج يتم يدويا) يشترطون 3000 نسخة في اليوم لكنهم قد يطبعون 3000 عنوان مختلف أي نسخة من كل كتاب
هنا الميزة.. اليس كذلك؟



message 13: by A. (new)

A. (almas) نعم أخت ثريا

كتبي أنا تتبع هذا النظام

يعرض الكتاب على الإنترنت في مواقعهم ومواقع أخرى وتطبع الكمية عند الطلب

فمثلا عندما أشتري حوالي 100
نسخة من كتابي أحتاج أن أنتظر مدة أسبوع حتى تجهز النسخ

حسب ما فهمت أن جميع الكتب تكون مخزنة في الكمبيوتر لديهم ومن ثم يقومون بتوصيل البرنامج بالطابعة
وإنتاج الكمية المطلوبة

لا أعرف عن الأرباح المتوقعة بالنسبة للمطابع
ولكني أعتقد أن مثل هذا النظام مناسب في دولنا العربية لأننا أقل الشعوب إستهلاكا للكتب
كما أن هذا النظام يقلل من هدر الورق والشجر
ويرفع من جودة الإنتاج

تحياتي




message 14: by أروى (new)

أروى | 6 comments سأشارك في النقاش ولو بشكل متأخر...

كما أني سأبدأ بالمقلوب..:)

لست أثق في دور النشر العربية الثقة الكافية التي تجعلني أعطيهم كتابي وأنام قريرة العين..

ربما تحاول ثريا أن تؤسس مفهوماً جديداً لدور النشر مختلفاً عن البقية ويرفع كثيراً من جودة الإنتاج ويضع عبئاً على الناشر..


لكن ذلك غير متبع في دور النشر العربية الأخرى بشكل عام
أقول ذلك لأن لي تجربة قديمة أعطيت فيها نصاً أحبه لإحدى دور نشر الأطفال، وقبل حتى أن أنام فوجئت بالقصة على رفوف معرض الكتاب سيئة الرسم والطباعة ،والغلاف، أو هكذا من وجهة نظري..

رغم متابعتي واتصالاتي المستمرة للمطالبة برؤية نموذج للرسم أو بالسؤال عن مواصفات الكتاب ، إلا أن الإجابة كانت "صفعة" بحق حين رأيت الكتاب وقد طبع وانتهى الأمر

كثير من الكتّاب لا يهتمون لشكل الغلاف أو لا يملكون الإحساس الفني بشكل الكتاب..
لذلك دور النشر من جهتها لا تبذل جهداً أيضاً وبعضها لا تسمح للكاتب بإبداء رأيه رغم أن القائمين على اختيار مواصفات الكتاب والغلاف يضع في باله فقط تكاليف الكتاب أكثر بكثير من مواصفاته الفنية..

أرى أن لا يهمش الكاتب، فالكتاب طفله الصغير وليس من حق أي دار نشر أن تقرر في أي من التفاصيل دون الرجوع إليه..

ولو شعرت أن دار النشر تفعل الأفضل فنياً من أجل إخراج الكتاب، تبذل مجهوداً وتواكب التطور العالمي في ذلك فحتماً وقتها سأعطيها الثقة وأنام قريرة العين..

الآن ، أنا في المراحل الأخيرة من كتابة كتاب للكبار، أقول ذلك لأنني أريد مواصفات مختلفة عما اعتادها عالمنا العربي في هذه كتب موجهة للكبار..

أريده مرسوماً ملوناً معتنى فيه بشكل يناسب جو النص..

أواجه مأزقاً في اختيار دار النشر التي تؤمن بفكرة كهذه، والتي يمكن أن تصرف على الكتاب وترفع مواصفاته،

أفكر في الفنان الذي يمكن أن يتماهى مع النص ويضفي عليه سحراً بواسطة الرسم..

أرجو أن لا أكون متشائمة وأن أجد فعلاً ما أبحث عنه





message 15: by A. (new)

A. (almas) شكرا للمشاركتنا بتجربتك أخت أروى

تجربة فعلا مرعبة عندما تعطي النص للناشر وتجدينه بعد فترة وجيزة على الرفوف من دون أن يكون لك رأي فيه

أتعرفين أخت أروي

كتابي
Poetry Eyes
لا يوجد فيه إلى صورة الغلاف ومع ذلك
لبثت سنة كاملة وأنا أراجع فيه
لا يطبع الكتاب إلا عندما يوقع الكاتب ورقة على موافقته على شكل الغلاف , الحجم , النص,....إلخ

أعتقد أن الحل بالنسبة لك أخت أروي هو أن تذهبي إلى المكتبات وتتصفحى الموجود بصورة سريعة وعندما تجدي كتابا يلفت أنتباهك من ناحبة الجودة فما عليك إلا أن تتصلي بالناشر وتعرضي عليه النص

كذلك بالنسبة للرسومات
لا أعرف إن كنت تقصدين كتابا للكبار البالغين أم الكبار من النشيء

حسب ما فهمته من تجربتي المتواضعة (وقد تفيدنا الأخت ثريا أكثر مني في هذه النقطة )وهو ان الصور الملونة في داخل الكتاب ترفع من سعر التكلفة كثيرا ولذلك يفضل في كتب الكبار ألا تكون هناك صور إلا إذا كان كتاب سيرة ذاتية أو وثائقيا


ولعل أقسام التربية الفنية في الجامعات والمعارض تساعدك في التوصل إلى من يتفاعل مع مادة الكتاب ويرسمها بالطريقة المطلوبة

أو أن تبحثي أيضا خلال الكتب المصورة عن رسام تعجبك رسوماته وتتعاوني معه

وعندما تجدين دار النشر التي تعجبك لا توقعي معهم العقد حتى تحصلي على الشكل الذي تريدينه لكتابك



تحياتي


message 16: by A. (new)

A. (almas) على فكرة

كتاب الشاعرة فدوى الفيلالي كتاب ملفت للنظر من حيث الإخراج و الجودة

ما أسم الناشر يا ترى؟


message 17: by هدى (new)

هدى إبراهيم (hudaIbrahrrm) | 1 comments أو أن أؤيد نقطة تدخل الكاتب في طريقة عرض الكتاب وتغليفه فالمؤلف عليه الإههتمام بالكتاب من أول حرف حتى آخر شكل من ناحية التغليف والورق وغيره..

أما عن مدى توفر مايفكر به القارئ العرفي في رفوف مكاتباتنا فأظننا نعاني نقصاً كبيراً في الكتب الفكرية التي تسمح للعقل بممارسة التفكير .


back to top