Syria Readers Association discussion

84 views
مساعدة 911

Comments (showing 1-14 of 14) (14 new)    post a comment »
dateDown arrow    newest »

message 1: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments شباب وصبايا... من حديث قيل أن الشام جنة الله على الأرض... إذا فيكن تساعدوني بفكرة كتير مهمة، أحتاج لكتاب أو أقوال لمستشرقين يتحدثون عن سورية، أو مؤرخين عرب...
أي كل ما يسقط بين أيديكم في هذا الصدد..

ولكم جزيل الشكر مقدماً


message 2: by Kinan (new)

Kinan Arous | 107 comments Mod
في مؤرخ قال انو لكل انسان وطنان, وطنه و سوريا
بس ما بعرف مين قال هالشي و ما بعرف اذا اصلا حقيقة او تأليف


message 3: by زاهي (new)

زاهي رستم (Zahi_Rustom) | 259 comments Mod
يمكنك بدايةً الإطلاع على ما كتبه مارك توين عندما زار دمشق في طريقه لزيارة الأراضي المقدسة..
وأعتقد أن هذا الكتاب قد يفيد ولو قليلاً فيما ترومين:

دمشق في دوائر المعارف العربية والعالمية by أحمد غسان سبانو

وقد تجدين صعوبة في وجود كتب باللغة العربية حول ذلك.. ويزداد حظك بالبحث باللغات الأجنبية الأخرى.


message 4: by عُلا (new)

عُلا | 136 comments يمكن ما يفيدك الحكي بس بطريقة ما لقيتو مرتبط...
بعض مما قرأت بصفحة د. أحمد داوود....

والآن سنناقش القضية التالية (هل للعرب تاريخ أو حضارة تذكر قبل الإسلام)؟
لقد تلقف بعض كتبة التاريخ العرب كل ما دونه مؤرخو الحقب الاستعمارية بسذاجة منقطعة النظير فوقعوا في أخطاء قاتلة ومن هذه الأخطاء الرئيسية:
1. ربط العروبة والوجود الحضاري العربي كله بالإسلام بحيث تنتزع الهوية العربية عن حضارة سكان المنطقة قبل الإسلام من جهة وتجعل من العرب المسلمين غزاة لها, مما يجعل حقهم في الوجود فيها يتساوى مع حقوق أي غزاة آخرين.
2. إبقاء الوجود العربي في الأرض العربية منحصراً ببعض العشائر والقبائل البدوية المتخلفة في صحراء شبه جزيرة العرب.
3. الابتعاد كلياً عن دراسة اللهجات العربية القديمة من سومرية وأكادية وبابلية وآرامية ومصرية حتى لايكتشف العرب اليوم وحدة اللغة والحضارة والوجود الذي يعود إلى زهاء ستة آلاف عام تم العثور على آثارها وشواهدها.
بالإضافة إلى تنكر بعض العرب لتاريخ الوطن العربي قبل الإسلام بحجة أنه تراث وثني, فصار تاريخ العرب يبدأ من عرب ما دعي ب "الجاهلية"
وبهذه العملية تم بتر العربي عن ماضيه الحضاري العريق وصار ما يدعى ب "جاهلية ما قبل الإسلام" هو بداية تاريخ العربي للأسف و صارت كلمة "عربي" مرادفة لكلمة "بدوي" وطمست الهوية الحضارية لإنجازات الشعب العربي على أرضه على مدى اثني عشر ألف عام قبل الإسلام والمسيحية ....والنتيجة كانت ارتباط الوجود الحضاري العربي بالفترة الإسلامية فقط , وبالتالي فقد صار العرب جماعات من البدو , تسلطوا على حضارات الشعوب الأخرى كالفرس واليونان والرومان فكانوا ناقلين للحضارة لا مبدعين لها(كما يدّعون) وصارت تسمية الحضارة الإسلامية هي السائدة عند العرب أنفسهم وفي الخارج . وقد كان للسقوط في هذا الفخ نتائج كارثية , إذ أن بتر التاريخ العربي عن عصور ما قبل الاسلام ألغى الوجود الثقافي العربي والحضاري بكل كثافته الكمية والنوعية والمشهودة آثارياً والمعروفة كتابياً لعدة آلاف من السنين في كل من سوريا الطبيعية ووادي النيل , مما فتح الباب واسعاً أمام كل مدّعٍ بالأرض والثقافة معاً وترك الساحة خالية أمام التزوير الصهيوني الذي طمس الهوية العربية في المشرق العربي القديم وألغى اسم سوريا كله من التاريخ القديم لتحل محله عشائر التوراة البدوية المتخلفة والتي لا ذكر لها خارج مدونات التوراة...
وفي ظل استسلام المثقفين العرب لهذا الواقع الاستهلاكي وتقاعسهم عن دراسة تاريخ أمتهم, نجد أن كوكبة لامعة من الباحثين في الغرب أخذوا على عاتقهم مهمة التصدي لكل ذلك التزوير الحاصل في التاريخ العربي فبادروا إلى تصحيح التاريخ المزوّر المتداول وأصدروا الكثير من الكتب ولم يقفوا عند حد الشجب والاستنكار...نذكر منهم: غوستاف لوبون, بيير روسي, جان غومليه, لوسيان لوكليز, بريس دافين, جاك روبسلر, ماكس فانتاجو , جورج مارسيه من فرنسا, وريتشارد إيتكهاوزن, وزيغريد هونكة, وسودهوف, وبروكلمان من ألمانيا, وبوتلر وبراون وفارمر وجورج ساتورن من بريطانيا وغيرهم الكثير....
وأرى من المناسب أن أذكر هنا قصة الخليفة المأمون وترجمة كتب التراث العربي إذ انتبه العرب في عهد الخليفة المأمون إلى حقيقة ضياع تراثهم القديم فلجأوا إلى العرب السريان من أجل نقل التراث العربي الفينيقي والسرياني الذي صار يدعى "إغريقياً " إلى العربية العرباء, العربية الفصحى. والأمر كان من اليسر بحيث لم يكن يتطلب أكثر من معرفة الأحرف الفينيقية (التي هي اليونانية) لتصبح اللغة المقروءة هي العربية السريانية نفسها. هل كان صدفةً أن الخليفة المأمون اعتمد العرب السريان تحديداً لإنجاز مشروعه؟ لقد انكب العرب في تلك الفترة على تجميع الذخائر القديمة من الكتب وصاروا يشترطون على الأسير أن يطلق سراحه لقاء "كيس" من الكتب. وما أن تمت عملية النقل إلى العربية العرباء (الفصحى) حتى هتف المأمون بعبارته الشهيرة "ها هي بضاعتنا قد ردت إلينا"

وهنا أختتم بما كتبه الباحث بيير روسّي في كتابه (مدينة إيزيس...التاريخ الحقيقي للعرب) :
"إنه من غير الممكن تصوره وإدراكه بالنسبة لنقادنا أن يحكموا على تاريخ الشرق والغرب انطلاقاً من هذا البلد المنعزل أو ذاك, أو اعتماداً على هذا الحادث المعترض أو ذاك, ولكن انطلاقاً من وحدة ثقافية واجتماعية تظهر فيها الوثائق الالتحام الذي لا يناقش. إن الحدود التي رُسمت عسكرياً أو سياسياً حسب مقتضيات آراء الأساتذة أو علماء الآثار لا يتجاوز في الحقيقة رغباتهم, وإننا عندما نؤكد من خلال نظرة شاملة أن الشرق يتعين من ثقافة عربية في محيط عربي فغننا لا نخترع شيئاً. إننا لا نفعل شيئاً جديداً سوى جمع وإحكام العناصر الموطدة والراسخة , لكنها مطموسة حتى الآن بإرادة التحليل الزائد عن كل حد"


message 5: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments Kinan wrote: "في مؤرخ قال انو لكل انسان وطنان, وطنه و سوريا
بس ما بعرف مين قال هالشي و ما بعرف اذا اصلا حقيقة او تأليف"


ذاك ما قاله مدير متحف اللوفر، هيك بعدما بحثت عن الموضوع، على ذمة اللي قلي


message 6: by Hoda (last edited Nov 18, 2012 10:09AM) (new)

Hoda | 106 comments زاهي wrote: "يمكنك بدايةً الإطلاع على ما كتبه مارك توين عندما زار دمشق في طريقه لزيارة الأراضي المقدسة..
وأعتقد أن هذا الكتاب قد يفيد ولو قليلاً فيما ترومين:

[bookcover:دمشق في دوائر المعارف العربية والعالمية|..."


نعم تقريباً حول ما أروم إليه، وهناك كتاب آخر لنفس الكاتب "دمشق مقالات مجموعة" هو مع الكتاب الذي ذكرته من ضمن سلسلة دراسات ووثائق دمشق الشام، بدي اسأل آخر في حال وجود نفس الأمر عن سوريا، يمكن زودتها شوي.. بس لأني مهتمة حالياً بهذا الأمر.. في حال وجود مراجع أجنبية أرجو ذكرها أيضاَ إذا لم يكن الأمر فوق الاستطاعة


message 7: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments Ola wrote: "يمكن ما يفيدك الحكي بس بطريقة ما لقيتو مرتبط...
بعض مما قرأت بصفحة د. أحمد داوود....

والآن سنناقش القضية التالية (هل للعرب تاريخ أو حضارة تذكر قبل الإسلام)؟
لقد تلقف بعض كتبة التاريخ العرب كل ما د..."


حلو علوش توسعك بالموضوع، معلوماتي قليلة عن هذا الموضوع وربما هذا ما أسفر عنه عدم قناعتي بالمذكور أعلاه وللأسف لا أملك الحجة الكافية والبالغة للرد عليه، ولعلِّي أكون على خطأ، سأرى إن كنت سأستطيع أن أجد جوابي بعد برهة من الزمن، وربما أعود مقتنعة بما ذكر


message 8: by Salma (last edited Nov 24, 2012 10:30PM) (new)

Salma (Salmaism) | 10 comments لدي فكرة عن بعض الكتب التي تتحدث عن دمشق تحديدا
لا أدري إن كان ذكرها قد يفيدك

هناك كتاب قديم صادر عن وزارة الثقافة من جزئين
دمشق الشام في نصوص الرحالين و الجغرافيين والبلدانيين العرب و المسلمين
لـ قتيبة الشهابي و أحمد إيبش
http://dar.bibalex.org/webpages/mainp...
بشكل عام كثير من كتب المؤلف أحمد إيبش تتحدث عن دمشق في تاريخها لدى العرب و المستشرقين
مثل كتاب وصف دمشق في القرن السابع عشر للرحالة الفرنسي دافيو و ترجمة أحمد إيبش
و هو أيضا كتاب قديم
http://www.goodreads.com/book/show/71...
هناك كتاب جديد صدر عن دار الكتب الوطنية بأبو ظبي و أيضا لأحمد إيبش
و تمنيت لو أحصل عليه لفرادته
دمشق في مرآة رحلات القرون الوسطى
http://www.goodreads.com/book/show/13...


message 9: by Salma (last edited Nov 24, 2012 10:38PM) (new)

Salma (Salmaism) | 10 comments من ناحية أخرى
أستطيع ذكر كتاب تاريخي استشراقي سلبي عن الحياة الاجتماعية في سوريا في القرن التاسع عشر إن كان ذكره يفيدك في بحثك

syrian home life
http://www.goodreads.com/book/show/73...
الكتاب متوفر أونلاين نظرا لقدمه


message 10: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments شكرا سلمى كثيراً... ما شاء الله عليكي


message 11: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments Walaa wrote: "Kinan wrote: "في مؤرخ قال انو لكل انسان وطنان, وطنه و سوريا
بس ما بعرف مين قال هالشي و ما بعرف اذا اصلا حقيقة او تأليف"

العالم الفرنسي أندريه بارو"



ولاء جواب نهائي؟
:)


message 12: by Feras (new)

Feras Khair | 2 comments ممكن تلاقي بكتب جبران خليل جبران كتير من الاعجاب والحب لسوريا,بس مو كتاب كامل عن هل الشي


message 13: by Hoda (new)

Hoda | 106 comments مشكور فراس على مساهمتك الفعلية


message 14: by Feras (new)

Feras Khair | 2 comments اهلا وسهلا :)


back to top