Ehab Fathy's Reviews > في ممر الفئران

في ممر الفئران by أحمد خالد توفيق
Rate this book
Clear rating

by
22544024
's review

it was amazing
bookshelves: د-أحمد-خالد-توفيق

جعلنى قارءًا

بسم الله نبدأ
فى البداية لقد قدم العراب لكل أبناءه وزريعة فكره وقلمه وانا منهم بكل فخر
عرضا لن ولم يستطيعوا رفضه
فى ممر الفئران
فشكرا مقدما يا دكتور أحمد خالد توفيق على هذه الوجبة الرائعة

د أحمد خالد توفيق هو الأذكى بين الأدباء على الأطلاق بل وهو الأكثر أخلاصا إلى الجيل الذى نمى وترعرع على قلمه وها هو بعدما غرس الشتلات وسقاها علما وفنا وأدبا ورأى منهم النضج بدأ الدعم بأدب عالى قوى على البناء الذى سبق ودعم قواعدة وحان وقطت القطاف
لو كل رواية من ماوراء الطبيعة او سفارى صنع عليها رواية ناضجة لكفتة باقى العمر ولما مملنا منه أبدا لأن هذا هو ادخار العمر الأدبى يعود ريعة لنا بدون تفريط أو أخلال بعكس د نبيل فاروق الذى يصر على نفس الاسلوب مما جعل الأجيال التى تربت على يديه تمل وتنفر بكل أسف ويقولوا كبرنا خلاص وفى هذا يتفوق العراب ويثبت ذكاؤه فتحيه خالصه مرة أخرى لك يا أبى الأدبى الروحى
============
الرواية فعلا أفضل عيدية عيدت بيها على نفسى فى العيد ولم يخيب ظنى فيها
الرواية عموما نقدر نعتبرها 1984 الخاصة بدكتور أحمد خالد توفيق ولكن بما يناسب واقعنا المرير المظلم وبكل أمانة أفضل مراجعة ليها هى مراجعتها بأقتباسات من الرواية نفسها فلن أجد أفضل من تقييمها سوى بنفسها
التى أبدع فيها العراب الإسقاط على كل الأنظمة الشمولية الفاسدة الفاسقة المصرة على تعمية وتغفيل بنو جلدتها وأحتكار الموارد المعيشية لفئة معينه ولصالحها بالرغم من أنها نعم الله فى الأرض لكل عباده سواسية

============
أجمل وصف للأنتهازى المتسلق كان فى هذه الرواية وتم توصيفة بإبتكار فذ
دعوه أذن لقد أستحق هذا النصر !!
هذه مفاجئة الرواية وهى للأسف واقع نعيشة حاليا بكل مرارته وعلقمة
كان هو المختار فعلا منذ البداية كان هو المختار وكان لقدومة لهذا العالم غرض واضح محترم فقط ثمة مشكلة بسيطة هى أنه المختار لعالم الظالمين وليس لعالم المظلومين! لقد أرادت لك الأقدار أن تكون طاغية لا ضحية قاهرا لا مقهورا

============
أزمه الشباب ومزاحمة العجائز العواجيز لهم تلخصت فى هذه القطعة
الصبى يصغى تأدبا بينما أبوه يكرر اللعبة الخالدة التى لعبها الأجداد والأباء منذ فجر التاريخ :إستعراض بضاعة ذكريات صدئة لم يعد لها ثمن تبا لذكريات الشيوخ تبا لذكريات الشيوخ الآن جاء دورة كي يكرر ذات الطقوس اللعينة لكن جده كان يحكى له عن الدجاجة التى سعرها مليم بينما هو يحكى لأبنه عن وهم أسمه النور

============
وعرض ونوه لأزمة المواطنين الشرفاء لعنه الله عليهم فى كل ربوع الوطن ولخصه فى هذه القطعة

كما هم العامة الجهلة فى كل مكان وزمان يعشقون العبودية ويهوون الخضوع ويقنعون أنفسهم أنهم يكرهون ما يكرهه الحاكم ويحبون ما يحبه أى أنك لا تطيع الحاكم بل تطيع نفسك أولا فإذا حاول أحد أن يوقظهم من غيبوبتهم مزقوه تمزيقا

============

الأطروحات السابقة دى كلها بتخلينى ساعات أشعر اننا فعلا نستحق العذاب على ما فرطتنا فيه بأيدينا من نعمة الحرية والأنطلاق والتطور - نعمة أن نكون بشر حقيقيين لا ديناصورات
احيانا بقرأ أو أسمع أخبار أو أشخاص تجلعنى أتوقع النيزك فى أى لحظة بل أوقن أنه العلاج الأمثل للأسف
ونسأل الله الرحمة على مافرطنا فى حق أوطاننا وأنفسنا وأولادنا

============
القطعة دى مش هاأعلق عليها علشان ناكل عيش ونكمل قراية والرواية ما تتصادرش بس هو عموما أحسن وصف الجنرال كرلوف بتاع روسيا اللى شبه الدكتور مصطفى ههههههه

الجنرال كريلوف لا يحمل سمات العسكريين يشبة الغريب غير الأرضى إى تى كما يبدو فى الأفلام بعنقة الطويل وقامتة القصيرة ورأسة الأصلع والعينين الجاحظتين ربما يشبة الدكتور مصطفى الى حد ما هى لم تر دكتور مصطفى لكننا رأيناه وأبتسمت .. لابد أن الجنرال يعانى مركب الرجل صغير الحجم لأنه يتصنع خشونه معينة فى صوته ويحاول أن يبدو عدوانيا مقتحما

============

شعر بأنه شجاع .. من يقبل أن يكون نذلا رجيما يلعنة الجميع فلا بد أن يكون شجاع

============
نهاية الرواية نهاية غير متوقعة لكن الدكتور نوه أن كل النهايات السعيدة تم إستهلاكها وان الحياه واقعها مرير وأغلبه نهايات كنهاية الرواية

============
تحياتى لك منى ومن كل جيلى يا أبى الأدبى الروحى
د أحمد خالد توفيق
48 likes · flag

Sign into Goodreads to see if any of your friends have read في ممر الفئران.
Sign In »

Quotes Ehab Liked

أحمد خالد توفيق
“البشر لا يقدرون علي توزيع الثراء منذ فجر التاريخ لذلك اكتفوا بتوزيع الفقر”
أحمد خالد توفيق, في ممر الفئران


Reading Progress

July 7, 2016 – Started Reading
July 7, 2016 – Shelved
July 7, 2016 –
page 0
0.0% "بسم الله نبدأ أحلى عيد \n فى حضرة العراب\n فى حضرة المعلم \n فى حضرة الصديق\n د أحمد خالد توفيق"
July 8, 2016 –
page 185
48.18% "ابق رأسك منخفضا وابتعد عن أى تفكير فى النور وأحرص على ألا تعتقلك الشرطة .اطع الجميع .اصمت .عندها قد تمضى حياة طيبة وتموت سعيد وفى العالم الآخر قد ترى فى نهاية النفق بصيص النور الذى حكى عنه الأقدمون"
July 8, 2016 – Finished Reading
April 7, 2018 – Shelved as: د-أحمد-خالد-توفيق

Comments Showing 1-4 of 4 (4 new)

dateDown arrow    newest »

Mohammed Arabey ياربنا , انا لما قلت اننا عايشين ديستوبيا كان عندي حق :؟) الرواية شكلها واقعي
شكرا علي التحذير عن النهاية عاما :)


Mohammed Arabey بجد عجبني جدا تقديرك للراجل واحترامك في الريفيو


Ehab Fathy د احمد خالد توفيق فعلا ابى الادبى الروحى ، هو مؤسسى فكريا و ثقافيا


Mohammad Gad أعتقد أن تلك الافكار نوقشت وعولجت أكثر من مرة وبأسلوب مشابه
مشابه جدا لدرجة انك تفقد الفواصل بين الروايات
يوتوبيا- مثل إيكاروس - فى ممر الفئران
للرواية التى كانت ستصدر أولا ستحوز السمعة
أعتقد أن عيبها التكرار نفس اللحن للمرة الثلاثة فى فترة قصيرة


back to top