Bassem Gamal's Reviews > رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

رحلتي الفكرية by عبد الوهاب المسيري
Rate this book
Clear rating

by
3158279
's review
Mar 21, 2011

really liked it

هذا الكتاب اثمن ما أمتلكت علي الأطلاق ,
flag

Sign into Goodreads to see if any of your friends have read رحلتي الفكرية.
Sign In »

Quotes Bassem Liked

عبد الوهاب المسيري
“الإنسان لا يتحمل الألم إلا من خلال إيمانه بشيء ما يتجاوز ذاته الضيقة”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“المثقف الذي لا يترجم فكره إلى فعل لا يستحق لقب المثقف”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“إن المشكلة التي تواجهنا هي : هل يمكن أن ندخل العصر الحديث، وننفض عن أنفسنا رتابة المجتمع التقليدي واتجاهه نحو تكرار نفسه؟ هل يمكن أن نفعل هذا دون أن نضيع تلك العناصر الإيجابية التي يتسم بها المجتمع التقليدي ؟ هل يمكن أن ندخل المستقبل ومعنا ماضينا ، نحمله كهوية وذات تحررنا من اللحظة المباشرة، وتحفظ لنا خصوصيتنا وتساعدنا على أن نجد اتجاهنا لا كعبء يثقل كاهلنا؟”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“ الثقة بالنفس ضرورية كي يمكن للمرء أن يعمم ويصوغ نماذج تفسيرية”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“ وقد تعلمت من هذه التجارب أن النجاح والفشل في الحياة العامة حسب المعايير السائدة ليس بالضرورة حكماً مصيباً أو نهائياً، وأن الإنسان قد يفشل بالمعايير السائدة، ولكنه قد ينجح بمعايير أكثر أصالة وإبداعاً”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“كل الأشياء الجميلة تنتهي! كل الأشياء الحزينة تنتهي!”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“ التجاوز بالمعنى العام هو ( تخطي شيء ما وصولا إلى ماهو أسمى منه )”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“الإذعان والقبول بالأمر الواقع هما جوهر الجمود والرجعية”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“لا يمكن الحكم على شيء ولا يمكن التمييز بين الخير والشر مع غياب المعيارية، فإصدار حكم على شيء ما خارجنا يتطلب وجود أرضية فلسفية تحوي درجة من الإطلاق متجاوزة لقوانين المادة والحركة، يمكن من خلالها تطوير معايير وموازين فلسفية وأخلاقية، تجعل بوسعنا الحكم والتمييز”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“وحين سئل فاكيلاف هافل رئيس جمهورية التشيك عن الأسباب التي أدت إلى هذا الوضع أجاب : “هذا الوضع له علاقة ما بأننا نعيش في أول حضارة ملحدة في التاريخ البشري . فلم يعد الناس يحترمون ما يدعى القيم المتافيزيقية العليا ، والتي تمثل شيئاً أعلى مرتبة منهم ، شيئاً مفعما بالأسرار . فحينما أعلنت الإنسانية أنها الحاكم الأعلى للعالم، في هذه اللحظة نفسها، بدأ العالم يفقد بعده الإنساني”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“دائماً أطرح هذا السؤال على المستعمرين والصهاينة الذين يتحدثون دائماً عن تخلف الشرق ويؤكدون أن هذا التخلف هو أحد مبررات الاستعمار، إذ سيصيبهم بالهم والغم ألا يعني تقدم الشرق انكماش رقعة السوق بالنسبة للغرب، وعمالة غير رخيصة ، ومواد خام مرتفعة الثمن ، ودولة صهيونية محاصرة ، لاتؤدي لخدمة الغرب؟”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“الانشغال بالتاريخ يعني الا ينظر الانسان الى واقعه بشكل مباشر، والا يستجيب له بجهازه العصبي او بصفحة عقله البيضاء، والا يرى اللحظة الراهنة بحسبانهاالبداية والنهاية، انما بحسبانها نقطة يلتقي فيها الماضي بالمستقبل، والا يتصور انه عالم بسيط يمكن اختزاله في قانون او قانونين، وانما يراه من خلال عدسات وبؤر وذكريات وتقاليد ورموز.

أي ان الانسان يواجه العالم من خلال انسانيته وخريطته الادراكية المركبة لا من خلال ماديته، وانه مفرد ليس هو البداية والنهاية، وانما هو امتداد للماضي في الحاضر، ومن ثم في المستقبل.”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“ويل للمرء الذي يربح كل شيء و يخسر نفسه”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“أزعم أن المطلوب ليس "تحرير المرأة" وإنما "تقييد الرجل". فالذي حدث أن حركية الرجل في العصر الحديث قد زادت بشكل غير إنساني، مما يعني بعده أو غيابه عن المنزل، فيقع عبء تنشئة الأطفال كاهل الأم وحدها إلى جانب أعبائها الأخرى.”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“كانت الصلاة والزكاة جزءا من الحياة وليست مجرد "فروض" يؤديها الإنسان أو شعائر يقيمها.”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“كان التعليم في مصر مجانيا ممتعا، وبالتدريج أصبح غير مجاني بسبب الدروس الخصوصية، ثم أصبح لا علاقة له بالتعليم، إذ أصبح التعليم الآن هو اكتساب مقدرة اجتياز الامتحانات”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“من أكبر آفات البحث العلمي في العالم العربي انفصاله عن المعجم الحضاري الإسلامي وافتراض أن ثمة معرفة عالمية علينا أن نحصلها متناسين تراثنا وهويتنا. ولن يمكننا أن نبدع طالما استنمنا لهذه المقولة، فهي تعني المحاولة الدائمة "للحاق بالغرب". فمثلا في أقسام اللغات الأوروبية في العالم العربي، ندرسها من وجهة نظر أصحابها وحسب، وهذا يعني سلباً كاملا للذات تسبب في أن ذكاءنا يتناقص، إذ إننا نحاول عن وعي أو غير وعي أن نستبعد هويتنا الحضارية ومعرفتنا العربية أو الإسلامية وأي أدوات تحليلية مرتبطة بهذه الهوية وبتلك المعرفة. وهذا الاستبعاد هو في جوهره عملية قمع هائلة للذات، تستهلك جزءا كبيرا من طاقة الإنسان لإنجازها، وإن نجح في إنجازها فإنه يستهلك ما تبقى عنده من طاقة”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“كثيرا ما أقنعت الأساتذة -في الدراسات العليا- بأن يعطوني تقدير امتياز دون أن أقدم ورقة بحث، ولكني كنت أعطيهم كلمة شرف أنني سأقدم البحث فيما بعد، بعد كتابته في هدوء وسكينة. وكثيرا ما نجحت في إقناعهم، فكنت أقضي الصيف في كتابة البحوث المطلوبة، عندما يكون عندي متسع من الوقت. "وحاولت أن أطبق نفس السياسة مع إحدى طالبات الدراسات العليا في مصر، فما كان منها إلا أن تناست الموضوع تماما بعد أن أعطيتها تقديرا عاليا، وكانت هذه هي المرة الأولى والأخيرة التي حاولت فيها أن أفعل ذلك.)”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“أنا أومن بما أسميه "النسبية الإسلامية"، و هو ان يؤمن الإنسان بأن هناك مطلقا واحدا هو كلام الله وما عدا ذلك فأجتهادات إنسانية”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر

عبد الوهاب المسيري
“وقد عرفت فيما بعد ان كثيرا من الاجانب الذين دخلوا الاسلام دخلوه عن طريق الفنون الاسلامية فالفنان بيجار راقص الباليه الفرنسى المعروف اعتنق الاسلام من خلال دراسة السجاد والرسومات المركبة داخله كما ان روجيه جارودى كان له اهتمام خاص بالمعمار الاسلامى ولعل هذا ينبه الداعين للاسلام الى اهمية الفن الاسلامى والاسلام الحضارى (وان كان معظمهم للاسف لا يعرف الا الجانب العقلى فى الاسلام وهم لا يعرفونه بطريقة فلسفية عميقة وانما بطريقة تراكمية سريعة فهم لا يدركون ان الاطار الفلسفى او المنطق الفلسفى هو الوحيد الذى يمكن للانسان ان يحاور من خلاله الاخر باستخدام مقولات متقابلة وليس من خلال نصوص نؤمن بها نحن ولا يؤمن بها هو”
عبد الوهاب المسيري, رحلتي الفكرية: في البذور والجذور والثمر


Reading Progress

March 21, 2011 – Started Reading
March 21, 2011 – Shelved
March 26, 2011 –
page 50
6.56%
March 27, 2011 –
page 50
6.56% "80"
March 27, 2011 –
page 80
10.5%
March 30, 2011 –
page 120
15.75%
March 31, 2011 –
page 200
26.25%
April 18, 2011 –
page 250
32.81%
April 28, 2011 –
page 300
39.37%
June 21, 2011 – Finished Reading
September 16, 2011 –
page 400
52.49%

No comments have been added yet.