Nahed.E's Reviews > رمل وزبد

رمل وزبد by Kahlil Gibran
Rate this book
Clear rating

by
37363150
's review

it was amazing
bookshelves: شعر-خواطر-عربية, أجمل-ما-قرأت

علي هذه الشطآن أسعي إلي الأبد
بين الرمل مسعآي وبين الزبد
سوف يطغي المد علي آثار أقدامي فيمحو ما وجد
وتطوح الرياح بعيداً بعيداً بالزبد
أما البحر وأما الشاطئ ، فباقيان إلي الأبد

/
أخذني هذا الكتاب لعالم أخر ..
عالم هادئ بعيد عن صخب الواقع وأطماع البشر وما نراه ونسمعه كل يوم ،،
أخذني لنفس بشرية متواضعة .. رومانسية فلسفية متأملة، لا تعرف هذه الأطماع ولا تبحث عنها ..
تبحث فقط عن الجمال والهدوء والصفاء والفكر .. تبحث عن كل نفيس متواضع بسيط .. وتأخذ من التأمل غذاءً كاملاً لروح لا تكل ولا تمل ..

وهذا ما أردته وبحثت عنه .. ووجدته معك جبرآن ..
كـ عادتي معكـ دائماً
~~
23 likes · flag

Sign into Goodreads to see if any of your friends have read رمل وزبد.
Sign In »

Quotes Nahed.E Liked

Kahlil Gibran
“ليست حقيقة الانسان بما يظهره لك , بل بما لا يستطيع أن يظهره لك , لذلك اذا أردت أن تعرفه فلا تصغ الى ما يقوله بل الى ما لايقوله”
جبران خليل جبران, رمل وزبد

Kahlil Gibran
“النسيان شكل من أشكال الحرية”
جبران خليل جبران, رمل وزبد

Kahlil Gibran
“قد تنسى الذي ضحكت معه ولكن لن تنسى الذي بكيت معه.”
جبران خليل جبران, Sand and Foam

Kahlil Gibran
“احتقرتُ نفسي سبعَ مرَّات:

الأولى، عندما رأيتُها تتظاهرُ الوضاعة وهي تنشدُ الرِّفعة.

والثانية عندما رأيتها تترنَّح متجاوزة العَرْجى.

والثالثة عندما خُيِّرتْ بين السَّهل والشَّاق ففضَّلت السَّهل.

والرابعة عندما اقترفَتْ ذنباً وراحتْ تبرِّره باقتراف الآخرين ذنوباً مماثلة.

والخامسة عندما عجِزَتْ عن فعل شيء لضعفها وعزَتْ صبرَها إلى القوَّة.

والسادسة عندما احتقرتْ بشاعة وجهٍ تبيَّن أنه أحدُ براقعها.

والسابعة عندما غنَّتْ مديحاً واعتبرتْ غناءَها فضيلة.”
جبران خليل جبران, رمل وزبد


Reading Progress

Finished Reading
December 4, 2014 – Shelved
April 17, 2015 – Shelved as: شعر-خواطر-عربية
October 26, 2015 – Shelved as: أجمل-ما-قرأت

Comments Showing 1-4 of 4 (4 new)

dateDown arrow    newest »

RahafMouman Sy مع جبران عالم لامتناهي ....


Nahed.E فعلا .. جبران روعة لن تُكرر ثانية


Araz Goran رائع يا ناهد :) سلمت يداكِ
يبدو أنك بدأتي بالقراءة لإدباء المهجر، قراءة إيجابية أكيد وممتعة بنفس الوقت..

ماكتبه هؤلاء الادباء عالم فريد بحد ذاته لا يشبه أي نوع من أنواع الأدب المألوف..


message 4: by Nahed.E (last edited Sep 06, 2015 03:33PM) (new) - rated it 5 stars

Nahed.E وسلمت يداك آراز علي ذوقك (:
وفعلا أخي أنا أعشق أدب المهجر .. وكانت بدايتي معه هذا الكتاب ، ثم أشعار إيليا أبو ماضي ، واقتباسات ميخائيل نعيمة الرائعة ..
من يومها وأدب المهجر له مكانة خاصة ، عالية ، بعيدة ، ككجبل بعيد تراه وتعشق تسلقه رغم الحزن والشجن والوحدة والعزلة والغربة ..

وكأنك تكتشف معهم الوجه الجميل للحزن ، فضلاً عن المسحة الإيمانية والأخلاقية النبيلة ..
وكأنك تحيا مع إنسانية نادرة
~~


back to top