الغرب Quotes

Quotes tagged as "الغرب" (showing 1-20 of 20)
أحمد خالد توفيق
“لكن الضمير الغربي ذو تكنولوجيا عالية .. إنه مزود بمفتاح غلق وفتح ، وبهذا يمكنهم أن يعطلوه في أية لحظة .. يغلقونه عندما يتعلق الأمر بالبوشمن ويفتحونه مع اليهود .. يغلقونه مع الفلسطينيين ويفتحونه مع دارفور .. هكذا .. كليك .. كلاك .. كليك .. كلاك”
أحمد خالد توفيق, رجل الرمال

علي الطنطاوي
“اكفروا بالغرب وعودوا بوجوهكم إلى الشرق، عودوا إلى سلائق العرب، ففي العرب الوفاء والفضيلة والنجدة والإباء والشرف”
علي الطنطاوي, هتاف المجد

محمد سعيد رمضان البوطي
“ثم من يدري!.. لعل المخطط الرباني الذي لا ترصده أعين الناس, ولا تتبينه مدارك كثير منهم, يقضي بأن يعود الإسلام فيشرق من مغرب هذا العالم, اي من حيث تتجه السهام متلاحقة بالحرب إليه والكيد له!... ولقد سبق أن اختار الله لتربية كليمه موسى أحضان عدوه فرعون.”
محمد سعيد رمضان البوطي, وهذه مشكلاتنا

محمد سعيد رمضان البوطي
“ولكن مهما يكن فإننا سائرون في الطريق، ومجتمعنا يشد شداً بحبال من التقيد الأصم الأبكم، إلى المجتمعات الغربية، ويقدر
ما أحرزناه إليهم من القرب، أحرزنا ما يتبرمون به من مشكلات.”
محمد سعيد رمضان البوطي, الإسلام ومشكلات الشباب

محمد سعيد رمضان البوطي
“ألا فليعلم المسلمون أينما كانوا، أنهم في اليوم الذي يتحققون فيه بمعاني الإسلام على وجهه الصحيح،
بدءاً من أعماق أفئدتهم إلى ظاهر أحوالهم ، ستتفتح أبواب الإسلام على مصاريعها أمام شعوب أوربا
وأمريكا كلها، وسوف يدخلون في دين الله أفواجاَ،ً كما دخلوا فيه من قبل أفواجا.ً”
محمد سعيد رمضان البوطي, هكذا فلندع إلى الإسلام

جلال أمين
“يبدو أن مصر تدفع دائمًا ثمنًا عاليًا لنموها الاقتصادي والاجتماعي. فهي بقدر ما تحدث من تغيير في هيكلها الاقتصادي وتركيبها الاجتماعي، وتعيد تنظيم علاقاتها الاجتماعية، كلما تورطت في مزيد من تقليد الغرب. وبقدر ما يتدفق عليها الدخل بقدر ما تفقد نفسها. وليس هذا نفسه إلا ثمن موقع مصر من العالم وأهميتها في المنطقة العربية”
جلال أمين, ماذا حدث للمصريين؟: تطور المجتمع المصري في نصف قرن 1945 - 1995

زكي نجيب محمود
“إنه لا بأس يا سيدي في أن يصيح مفكر فرنسي كبير صيحة الغضب من العلم الحديث وما تمخض عنه من آلات، أقول إنه لا بأس في أن يصيح صيحة غضبه تلك في أرجاء الغرب، بعد أن شبع ذلك الغرب علماً وأرتوى بالعلم، لأنه إذا كان ذلك الغرب قد شطح بمعلومه وآلاته حتى أنحرف عن جادة الصواب، فبدل أن ينتج للناس خبزاً أخذ ينتج لهم سلاحاً فتاكاً، فإنه ليس محالاً عليه أن يعود على هدى الصيحة الغاضبة فيلتزم جادة الحق. بعلومه تلك وآلاته، وذلك بأن يبقى على ما ينفع الناس، ويمحو ما يؤذيهم، ذلك كله يمكن للغرب ما دام العلم بين يديه يصنع به ما استطاع أن يصنع، لكن البأس كل البأس يا سيدي في أن توجه مثل تلك الصيحة الغاضبة في بلد ما يزال عند ألف باء العلم والصناعة، لأنك إذا أشعت في نفوس أهله مثل ذلك الترف العقلي، وأعني به التشكك في حضارة العلم والصناعة – التي هي حضارة هذا العصر – فكأنك أشعت في صدورهم دعوة إلى الجمود، لا بل دعوة إلى العودة إلى الوراء، حيث لا علوم ولا صناعة ولا أجهزة ولا آلات، ولن يحدث لهم عندئذ إلا أن تزداد حاجتهم إلى الاعتماد على الغرب في كل ما ينتجه من علم، وما يصنعه من آلات.”
ذكى نجيب محمود

غازي عبد الرحمن القصيبي
“إن انتزاع النموذج الديمقراطي من تربته الغربية عنوة وزرعه عنوة في تربة شرقية لا تلائمه، لا يؤدي -في نظري- إلا إلى نشوء نظام مسخ لا يحمل شيئا من مزايا النظام القديم الذي انتزع، ولا النظام الجديد الذي زرع”
غازي عبد الرحمن القصيبي, العولمة والهوية الوطنية

مصطفى حجازي
“كما تدعو أصوليات العالم الثالث إلى تخليص الإنسان من قهره وغبنه وهدره، فإنها تدعو الناس في العالم المتقدم إلىخلاصهم من العبودية للمادة وألوهية السوق، وأخطار التلوث ولاتسلح وفقدان المعنى ص 85”
مصطفى حجازي, حصار الثقافة: بين القنوات الفضائية والدعوة الأصولية

محمد سعيد رمضان البوطي
“إن في المسلمين كثيراً من يتبرمون بدينهم فعلاً ، وإن مجتمعاتهم لتفور بأخلاقيات يشمئز منها الغربيون أنفسهم ، فهل شكّل ذلك غشاوة امتدت على بصائر الغربيين فأقصتهم عن هم حقيقة الإسلام عندما يريدون أن يفهموه ؟ وكيف اخترق مئات الآلاف منهم هذه الغشاوة فعلاً حتى وصلوا إلى حقيقة الإسلام فاقتنعوه ؟”
محمد سعيد رمضان البوطي, مدخل إلى فهم الجذور: من أنا؟ - ولماذا؟ - وإلى أين؟

أدهم شرقاوي
“وإذا كان الغربيون قد صاروا أمة يوم انسلخوا من الدين
فإننا لم نصبح أمة إلا يوم لبسنا عباءته”
أدهم شرقاوي

مصطفى حجازي
“جل معارك الفكر الغربي الفلسفية الكبرى كانت ترمي إلى إحلال العقل والعقلانية في موقع الصدارة. حتى أصبح العقل هو الفضيلة الكبرى. وفي قبالتها تم تهميش واستبعاد كل ماهو غير عقلي ص 26”
مصطفى حجازي, حصار الثقافة: بين القنوات الفضائية والدعوة الأصولية

“فلا يمكن أن نشجب المنظمات الإرهابية ونعتنق الفقه الذي يؤدلج لها في وقت واحد. ولا يمكن أن نحارب الغرب ونكفرّ مليارات الناس، ونعيش على فضلات انتاجهم في نفس الوقت.”
مُضر آل أحميّد, فلسفة الأصول

محمد سعيد رمضان البوطي
“وهذا يعني أن الشعور بتحدي التيار الوافد ليس منبثقاً من قوة التيّار ذاته ، وإنما هو منبثق من العجز عن مواجهته . وسبب العجز عن مواجهته عدم وجود تيار مقابل في الداخل يسدّ الثغرات ويحمي المجتمع من الدّخيل”
محمد سعيد رمضان البوطي, الإسلام و العصر تحديات و آفاق

مصطفى صفوان
“يمكننا الجزم من دون مبالغة بأن بزوغ هذه المتجسديات (Corporations) كان أحد العوامل التي أتاحت التقدم في الغرب ص 38”
مصطفى صفوان, لماذا العرب ليسوا أحراراً؟

محمد المخزنجي
“الحضارة هي سمت إنساني حي، يتعلق بروح البشر واختياراتهم المتآخية مع جماعاتهم ومع بيئاتهم، والمسالمة مع الآخرين، وعدم تمييز الذات، والنفور من استغلال الغير أو استعمار بلاد الناس.”
محمد المخزنجي, جنوبا وشرقا: رحلات ورؤى

“إن الذي كشفه العلم لأنظار الغرب أقل إنسانية بشكل سافر، لكن اعترفوا بأنه أكثر ثباتًا وتماسكًا.”
شيخ حامد كان, Ambiguous Adventure

مصطفى حجازي
“أن الغاية الكبرى قد تحولت من الإنتاج إلى الربح السريع، كان الإنتاج يحتاج كي يتحقق إلى ثقافة العقلانية. أم الربح السريع الذي بدأ يشكل الظاهر الجديدة في الاقتصاد (أقتصاد السوق، والسوق المالية) فهو يحتاج إلى ثقافة مغايرة هي التي نتناولها بالبحث في هذا الفصل: إنها ثقافة الصورة الألكترونية، التي بدأت تمثل حالة شبه قطيعة مع ثقافة العقلانية ص 28”
مصطفى حجازي, حصار الثقافة: بين القنوات الفضائية والدعوة الأصولية

مصطفى صفوان
“عن تأخر الحضارة الإسلامية وتقدم الحضارة الغربية:
"أن العامل الحاسم تمثل في زيادة الاختراعات المتعلقة بوسائل الإنتاج ومراكمة رأس المال الذي لازم توسع التجارة" ص 26”
مصطفى صفوان, لماذا العرب ليسوا أحراراً؟

“في مناقشة مع كاتب غربي يزعم انه يهتم بشؤون الشرق و يعالج مشاكله و يصور النواحي الرائعة من حضارته و قدم إلي الكاتب رواية من تأليفه كبرهان على صدق قوله و دليل على صحة زعمه و كان ينتظر مني-دون شك- ان اغمره بعبارات الشكر و الاطراء. .. و لهذا كانت دهشته كبيرة عندما قلت له :
و لماذا تحمل نفسك هذا العناء كله ؟!
قال: احمل نفسي هذا العناء؟!. ذلك لأنني أعتقد أنني أخدم قضية عادلة.. لأنني أرى ان بعملي هذا أستطيع ان أقرب بين الشرق و الغرب و ذلك بأن أكشف للغربيين عن محاسن الشرق
قلت: الأولى ان تكشف للغربيين عن مساويهم و بهذا فقط تستطيع ان تقرب بين الطرفيين المتباعدين. ..
قال انا لا أنكر ان للغربيين مساويهم و محاسنهم كما ان للشرقيين مساوي و محاسن لكن لماذا ترى في ذكر مساوئ الغرب أداة للجمع لا أداة للتفرقة؟
قلت انك تسلم ان كل علاج للمشاكل لا يبني على أساس المساواة هو علاج لا يجدي؟
قال نعم أسلم بذلك لأنه حق...
قلت و أين هذا التساوي و انتم تنظرون إلينا كشعب منحط في حاجة إلى تربية و تعليم؟ و لكن-مع الأسف - تتجلى هذه التربية في استغلالكم لبلادنا و يظهر هذا التعليم في اهانتكم لشعبنا حتى أنكم تصبغون دائما أعمالكم ازاءنا- و حتى القاسية منها- بصبغة التحضر و التمدين. ..”
احمد رضا حوحو