,

الخوف Quotes

Quotes tagged as "الخوف" Showing 1-30 of 66
Naguib Mahfouz
“الخوف لا يمنع من الموت و لكنه يمنع من الحياة.”
نجيب محفوظ, أولاد حارتنا

Naguib Mahfouz
“الناس يعبدون القوة، حتى ضحاياها!”
نجيب محفوظ, أولاد حارتنا

غازي عبد الرحمن القصيبي
“هناك فرق شاسع بين من يطيعك حباً ومن يطيعك خوفاً”
غازي القصيبي, حياة في الإدارة

Ibrahim Nasrallah
“لم نكن نعرف الخوف أبدا تسألني لماذا؟ لأننا كنا على يقين من أن الروح التي وهبنا إياها الله،هو وحده الذي يستطيع أن يأخذها وفي الوقت الذي حدده الله لا الوقت الذي حدده الأنجليز أو أي مخلوق على وجه الأرض”
إبراهيم نصر الله, زمن الخيول البيضاء

Osamah M. Al Muslim - أسامة المسلم
“عندما يخسر المنطق والعقل مواجهته أمام الخوف يبقى العقل أسيرًا للمعتقد أو العرف السائد ويبقى التغيير كالجين المتنحي لا يظهر إلا عندما تكون الظروف مناسبة ولا يمكن في الغالب التنبؤ بموعد هذا الظهور.”
أسامة المسلم, خوف

خالد صالح المنيف
“الخوف من أي محاولة جديدة طريق حتمي للفشل”
خالد بن صالح المنيف

محمد الهاشمي
“الخوف ليس وحده ما يمنع من الكلام، وكذلك المصلحة. كثير من الأشياء لا يجب قولها لأن أحدا لن يسمعها كما يجب”
محمد الهاشمي

باولو كويلو
“يجب على الإنسان أن لا يخشى من المجهول . لأن كل إنسان قادر على اكتساب ما يريد وما هو ضروري له ، فكل ما نخشاه هو أن نخسر ما نملك ، لكن هذا الخوف يتلاشى عندما ندرك أن صيرورتنا وصيرورة العالم قد خطتها يد واحدة.”
باولو كويليو, The Alchemist

“الخوف : شلل.”
أحمد مختار عاشور, سفر عاشوريات _ 1000 جملة ساخرة

مصطفی چمران
“ربّاه! أيّ نعمة كبيرة وهبتنيها إذ لا أخاف الموت ولا أخضع لتهديد ووعيد قصيري النّظر والسّفهاء ص 41”
Mostafa Chamran, غمٌ في عشق - مذكرات الشهيد الدكتور مصطفى شمران

محمد الهاشمي
“ابن آدم تبدأ حياته كإنسان كامل عندما يبدأ في التفكير والعيش دون أن يكون الخوف هاجسه الأكبر”
محمد^الهاشمي

Ernest Hemingway
“من الأفضل لك أن تكون مقداما لا يتطرق الخوف إلى قلبك، وأن تثق بنفسك .”
Ernest Hemingway, The Old Man and the Sea

Pascal Mercier
“أحيانًا نشعر بالخوف من شيءٍ ما لأننا نخاف من شيء آخر”
Pascal Mercier, Night Train to Lisbon

أحمد دعدوش
“لعلك توافقني على أنّنا في عصر فتن استثنائي، فما كنتُ لأكتب هذا الكتاب، وما كنتَ لتهتمّ بقراءته، لو لم يكن الخوف من الحاضر والمستقبل يشغل حيّزًا من اهتمامنا، وهذا يستلزم حذرًا مضاعفًا بدلًا من التساهل الذي نراه شائعًا بين كثير من المسلمين.
حاول ما استطعت استحضار هذه الحقيقة في حياتك اليوميّة، أي أنّنا وُلِدنا في عصرٍ تحيط به الفتن من كل جانب، من دون أن يفضي بك الوعي بالحقيقة إلى القلق النفسيّ والاكتئاب، بل اجعل التوازن هدفًا بذاته.”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

نبيلة عبد الجواد
“ولكن أحياًنا بعد أن تقّص لغريب كل ما تشعر به وكل ما خذلك، تشعر بعدها برغبة في الهروب من هذا الشخص الذي كشفت له نقاط ضعفك، وما أدى بك إلى هنا، تشعر أنه يجب عليك إنهاء علاقتكما، حتى تبدأ من جديد مع شخص لا يعرف عنك أي شيء، لا يتمكن من
معرفة نقاط ضعفك ولا يستطيع فهمك وسط الجميع من نظرة، هكذا كان هو”
نبيلة عبد الجواد, حانة الأقدار

“ليست المسألة: متى بدأت الأمور تسوء؟ بل: متى كانت على ما يرام؟”
إريكا يونغ, Fear of Flying

Alexis Kouros
“ليس السقوط ُما سيقتلك، بل وزنك، وثقلك، وثقل فكرك. حدّد خيارَك، وسيطر على فكرِك. لقد قيّدَك بالأرضِ خوفُك، والخوفُ وحدَه ما ربط شعبَك بالأرضِ لملايين السنين. ليت روحَك تتشجّع”
Alexis Kouros, أبناء غوندوانا

“لم أكن أبداً سعيدة مع قيم الزواج البرجوازية, والثبات وتفضيل العمل على المتعة. كنت فضوليّة و محبّة للمغامرة إلى درجة عدم تحمّل تلك القيود. لكنني عانيت من نوبات الرعب من الوحدة في أثناء الليل. لذلك فإن الأمر ينتهي بي دائماً إلى العيش مع شخص ما أو إلى الزواج.”
إريكا يونغ, Fear of Flying

أحمد دعدوش
“الخوف لا يوحِّد الناس فقط، بل قد يسلبهم إنسانيّتهم أيضًا إذا اقترن بالتهديد والقهر، فالطاغية لا يكتفي بتحويلهم إلى قطيع يسير وراءه ليحتمي به من العدو، بل ليحتمي به منه هو بالدرجة الأولى.”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

أحمد دعدوش
“لا شيء يجمع الناس على قلب رجل واحد مثل الخوف"، حقيقة تاريخيّة في غاية البساطة، أدركها كل الطغاة والمستبدين والطامحين إلى استعباد الناس على مَرّ العصور، وما زالوا ينجحون في استغلالها جيّدًا.”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

أحمد دعدوش
“الطغاة يتعمّدون في مثل هذه المواقف إشاعة الشعور بأقصى درجات الخوف ليتحوّل الناس تلقائيًّا إلى ممثلين متواطئين بهدف النجاة، فتحت مظلة الخوف من المجهول وغموض العقوبة وغياب القانون، وعندما يكون الزعيم مهووسًا بالقهر والتشفّي، يجتهد الناس لتخيّل القوانين وفرضها على أنفسهم، ثم يمتثلون لها، بل يعاقبون الآخرين إذا لم يحقّقوا تلك المعايير المفترضة.”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

أحمد دعدوش
“الخوف غريزة، والشعور بالأمن بضاعة لا تكسد، وما عليك عزيزي القارئ -إن كنت مستثمرًا- إلا أن تضرب على أوتار الخوف لدى زبائنك، فإن سكنتْ مخاوفهم في جانب ما فالتفت إلى جانب آخر، وإن سكنت كلها فاعمل أنت على تخويفهم!”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

أحمد دعدوش
“عندما أُفرد للخوف ومستقبله كتابًا، فلا يكفي المرور على ظاهرة خوف جزء من البشريّة من الوحي الإلهيّ دون توقُّف وتأمُّل، ولا يليق أن أدرجها في فصول سابقة، فالخوف هنا لا يُدرَس في سياق الصناعة والتجارة فقط، ولا يُحسب بحسابات الصراع الاستراتيجي وموازين القوى. خوف الإنسان من الالتجاء إلى خالقه، وجنوحه نحو عدوّه إبليس بحثًا عن الأمن تحت جناحه، ماذا يمكن أن تسمّي هذه الظاهرة؟!”
أحمد دعدوش, مستقبل الخوف

احمد يوسف
“أصبحنا نعيش في سجن كبير متحرك”
احمد يوسف, يوميات ثائر

José Saramago
“في اللحظة التي عمينا فيها، أعمانا الخوف، وسوف يبقينا الخوف عمياناً”
José Saramago, Blindness

José Saramago
“إننا نَهاب جدا فكرة موتنا ولهذا نحاول دائما إيجاد الأعذار للموتى وكأننا نطلب مسبقا أن نُعْذَر عندما يحين دورنا.”
José Saramago, Blindness

Alfred J. Butler
“قال حنا النقيوسي: «وأخذ الناس يُساعدون المسلمين.» وإنه لمن سوء الحظ أن قول الأسقف هنا ليس بالواضح البيِّن، غير أنا إذا قرنَّا ذلك القول مع سائر ما جاء في ديوانه رأينا أن معناه لا يزيد على أن الناس قاموا بتلك المساعدة إذ أُمِروا بها؛ أي إنها لم تكن مساعدة الراغب المختار، بل عمل المُجبَر المضطر. وفي الحق أنَّا لو أمعنَّا النظر لرأينا في قول الأسقف نفسه ما يدل على ذلك دلالةً واضحة؛ فإنه بعد أن قال إن العرب فتحوا المدينتين الكبيريين «أثريب» و«منوف»، وملكوا ريفهما، وبسطوا سلطانهم على إقليم مصر كله، قال: «إنهم لم يكفِهم هذا، بل أمر عمرو أن يؤتى بالحكام من الروم مجموعةً أيديهم في الأصفاد وأرجلهم في القيود، ثم أخذ من الناس أموالًا عظيمة، وضاعف عليهم الجزية، وأمرهم أن يأتوا له بالأعلاف لخيله، وظلمهم ظلمًا كثيرًا.» وليس من العجيب أنه بمثل هذه الشدة قضى على كل مقاومة، وجعل الناس لا يعصون له أمرًا، ولكنا لا نجد كلمةً واحدة تدل على أنه قد كان بين أهل مصر من كان لمجيء المسلمين في قلوبهم إلا وقعُ الخوف والرعب.”
Alfred Joshua Butler, The Arab Conquest of Egypt and the Last Thirty Years of the Roman Dominion

Alfred J. Butler
“مدينة «نقيوس» — وكانت على الفرع الغربي للنيل — بقيت بنجوة من العرب بعد أن أخذوا «أثريب» و«منوف»؛ وذلك لأنها كانت ذات حصونٍ قوية وأسوارٍ مَنيعة، فما كانت لتؤخذ حتى يُحاصرها العرب حصارًا تامًّا، ولم يستطع العرب ذلك عندئذٍ؛ إذ كانوا لا يملكون العُدة للحصار ولا يتسع لهم الوقت له؛ وعلى ذلك بقيت «نقيوس» كأنها حلقةٌ تصِل من كانوا في حصن «بابليون» بمن كانوا في الإسكندرية، غير أن كبار الروم الذين كانوا فيها لم يستطيعوا البقاء بها عندما جاءتهم أنباء فتوح العرب وفوزهم، فهاجروا إلى العاصمة، ولم يُغادروا في المدينة إلا «دومنتيانوس» في قلة من الناس للدفاع عنها، وبعثوا إلى «داريس» في سمنود يأمرونه أن يحفظ ما عنده من البلاد التي بين فرعَي النيل، وعند ذلك زاد الخوف وذُعِر الناس، وغلب الرعب على كل بلاد مصر، فأخذ الخلق يفِدون أفواجًا من كل حدب إلى الإسكندرية تاركين أرضهم وبيوتهم وما فيها من زرع وضرع ومتاع؛ وبذلك خرج أهل مصر من عهدة المقوقس (قيرس) واضطهاده الذي عصف بهم عشر سنين إلى عهدٍ آخر من الخوف والفزع.”
Alfred Joshua Butler, The Arab Conquest of Egypt and the Last Thirty Years of the Roman Dominion

Gabriel García Márquez
“«المشكلة الرئيسية في الحياة العامة هي تعلّم كيفية التحكم في الخوف، ومشكلة الحياة الزوجية هي تعلّم كيفية التحكم في البغض والكراهية»”
Gabriel García Márquez, Love in the Time of Cholera

Franz Kafka
“أخاف الأشياء التى تُلامس قلبي يَا ميلينا لِذا أهرب مِنها دائمًا ، و أهرب منكِ.”
Franz Kafka

« previous 1 3