Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “كومبارس متكلم” as Want to Read:
كومبارس متكلم
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview

كومبارس متكلم

by
0.00  ·  Rating details ·  0 ratings  ·  1 review
كتلة بشرية ضخمة لا تظهر لها نهاية، وأصوات هتافات ونداءات متقاطعة مختلطة لا يمكنك تمييز أي منها بوضوح، كانت تلك الكتلة تشكل لوحة ضخمة من رؤوس بلا وجوه، بلا ملامح، بلا أسماء، مجرد عدد، وفي بلد يقترب من مليونه المائة ليست للأعداد تلك الأهمية الكبيرة

وبرغم أن لكل فرد من الكومبارس هؤلاء حياة كاملة قائمة بذاتها، وبرغم أن حياة بعضهم ربما تتقاطع وتتشابك مع حياة البعض الآخر، إلا أن
...more
Paperback
Published 2018 by دار غراب للنشر والتوزيع
More Details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about كومبارس متكلم, please sign up.

Be the first to ask a question about كومبارس متكلم

This book is not yet featured on Listopia. Add this book to your favorite list »

Community Reviews

Showing 1-11
Rating details
Sort: Default
|
Filter
حسين مهران
Dec 29, 2018 added it  ·  (Review from the author)

روايتي الأولى
تجدونها في معرض القاهرة الدولي للكتاب
جناح دار غراب للنشر والتوزيع
صالة رقم 1
A2 جناح


أتمنى أن تعجبكم وأرجو أن تتفضلوا بتقييمها والتعليق عليها
يمكنكم قراءة تدوينتي عن فكرة الرواية وقصة كتابتها هنا
https://bit.ly/2BYThiK
ياسمينة
marked it as to-read
Dec 10, 2018
Khaled Shawky
marked it as to-read
Dec 10, 2018
Hanane Zekraoui
marked it as to-read
Dec 11, 2018
ناصر بدوي
marked it as to-read
Dec 11, 2018
سلمى
marked it as to-read
Dec 11, 2018
Salma Zayed
marked it as to-read
Dec 11, 2018
Ali ElShami
marked it as to-read
Dec 11, 2018
Arwa Swailih
marked it as to-read
Dec 11, 2018
Ahmed Hamid
marked it as to-read
Jan 06, 2019
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
Hussein Mahran - حسين مهران
معماري مصري من مواليد الإسكندرية عام ١٩٧٥، حاصل على بكالوريوس الهندسة المعمارية من كلية الهندسة جامعة الإسكندرية عام ١٩٩٨، مهتم بمجالات العمارة والاستدامة وبالقراءة النقدية للتاريخ والموروث الحضاري وبمقارنة سمات المجتمعات البشرية
المختلفة بشكل عام، يقيم في دبي منذ ٢٠١٣ ويكتب مقالات غير دورية على مدونته الخاصة
صدرت روايته الأولى كومبارس متكلم عن دار غراب للنشر والتوزيع
...more
“هل يستيقظ بعد كل ذلك فيجد نفسه جالسًا في جلبابه الصعيدي على "الدكة" الخشبية أمام بيت جده يقاوم الملل والنعاس كرفاق طفولته الذين آثروا حياة أجدادهم فلم يغادروا الحقول ولم يشاهدوا أضواء القاهرة ولا أبراج دبي؟” 2 likes
“لكن عندما تظلم السماء وتشتد برودة الليل ووحشته كانت كل أم تحتضن صغيرها بكل جوارحها، كأنما تعيده إلى داخل أحشائها جنينًا لعل ذلك يحميه من هجمات الألم الشرسة، يغفو الجميع، حتى الصغار ينهكهم الألم فيرحمهم الله بشيء من الوسن، وتبقى الأمهات وحدهنّ، تظل عيونهنّ معلقة بأبواب السماء لعلها تُفتح لدعائهنّ في ساعة مباركة، لا تنقطع ابتهالاتهنّ ولا تجف دموعهنّ، يقضّ مضاجعهنّ انتظار المجهول، ترتعد كل أم من هاجس أن يكون صغيرها هو من سيُنقل جسده غدًا إلى ذلك القبو البارد المخيف حيث توجد ثلاجة الموتى” 1 likes
More quotes…