Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “Ayyuha Al-Sadah-- Ikhla'u Al-Aqni'ah” as Want to Read:
Blank 133x176
Ayyuha Al-Sadah-- Ikhl...
 
by
مصطفى محمود
Rate this book
Clear rating
Open Preview

Ayyuha Al-Sadah-- Ikhla'u Al-Aqni'ah

3.88  ·  Rating details ·  956 Ratings  ·  116 Reviews
Hardcover, 111 pages
Published by Dar Al-Ma'arif (first published 1984)
More Details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about Ayyuha Al-Sadah-- Ikhla'u Al-Aqni'ah, please sign up.

Be the first to ask a question about Ayyuha Al-Sadah-- Ikhla'u Al-Aqni'ah

This book is not yet featured on Listopia. Add this book to your favorite list »

Community Reviews

(showing 1-10)
Rating details
Sort: Default
|
Filter
Muhammad Galal
من الكتب السياسيّة للراحل مصطفى محمود ،
أعجبني توقّعه ورؤيته وتحليله للأحداث ،
أعجبني تحليله لوجهة نظره تجاه المشروع الإسلامي ،
أرى أنّ أفضل جزء هو آخر جزء ، آخر 40 صفحة ،
عندما استفاض في شرح سبب أن الله لم يضع نظام
سياسي ثابت وواحد على مر العصور ،
لعلمه المسبق بتغيّر الأحوال والظروف من آنٍ لآن.
يعجبني جدًا كلامه في السياسة .
Yasmeen
May 18, 2011 rated it really liked it  ·  review of another edition
تناول الكتاب جميع الاتجاهات السياسية والإجتماعية والإقتصادية والدينية وتناول العديد من المشاكل الموجودة فى الوقت الحالى بالشرق الأوسط ووهو الوقت المناسب لقراءة هذا الكتاب حيث تمتليءالبلاد العربية بالثورات على نظام الحكم....... قبل ان نبدأ بالثورة على الحكم ونطالب بالتغيير يجب ان نقوم بالثورة على أنفسنا أولا ونتغلب على أنفسنا التى كل مايهمها هى المصلحة الشخصية.... يجب أن نضع مصلحة الوطن فوق كل المصالح ويكون إختيارنا دائما هو مصلحة الوطن .........
Amr El Shennawii
عندما تجد الماضي و الحاضر لا يختلفان فاعرف اننا في سبات عميييييييق..... كأنه كتب في 2012 ..الانفجار السكاني ، الدعارة الاعلامية ، الدور الخفي الأمريكي حول العالم ،التكاسل و قلة الانتاج و تأخر التعليم و التدين الشكلي..يستحق القراءة
شادي عبده
اعجبني جدًّا وصف الدكتور مصطفى محمود في بدايةِ الكتاب للاعلام حيث ذكر حرفيًّا أن الاعلام هو اخطر سلاح في القرن العشرين، وذكر وصفًا اجده دقيقًا وصف به الاعلام:(الدعارة بالكلمات) تكلم الدكتور عن الاعلام وسلبياته! نظرته قطعًا ليست تشاؤميةً، ولكنه سلّط الضوء على السلبيات، ذلك للتخلص من الاقنعة الملوثة التي يجيد ارتدائها اصحابنا الاعلاميين! هل يتركون التخفّي لحظة لنراهم على حقيقتهم؟ خداعهم لنا بالكلامِ المعسول، يخدرونا تخديرًا لا تقوم لنا قائمة بعده.
اعجبني أيضًا (سوف يطلع الفجر من داخلك)
معظم فصول الك
...more
Ahmed Ibrahim
أحب الدكتور مصطفى محمود عندما يتحدث فى السياسة

أعجبنى تحليله لجماعة الاخوان وغيرها من أفكاره الساسيه
لكن أعتقد أن هذا الكتاب كتب لغاية فى نفس السادات
فكما نعلم كان الدكتور من المقربين الى السادات
ومع إختلافى مع السادات لكن التحليل السياسى للكاتب أعجبنى

smsma mostafa
مجموعة مقالات أغلبها سياسية
ساره العكاش
"أخطر أسلحة القرن العشرين، الإختراع رقم واحد الذي غير مسار التاريخ،..هو جهاز الإعلام"
مصطفى محمود في فصل من فصول هذا العمل الرائع "هل وصلنا إلى نقطة انعدام الرؤية" ناقش جانباً مهماً نعيشه الآن واقعاً في مجتمعنا العربي، فيروساً اجتاح عقولنا أو ربما خليةً سرطانية باتت تسكن جسد ذلك الواقع حتى تقضي عليه مؤبداً.
هل وصلنا إلى نقطة انعدام الرؤية؟ الرد على مقصد هذا السؤال أصبح واضحاً فقد اتفق العرب على أن يختلفوا.. كتبوا على أنفسهم الشتات، سمحوا لعدوهم بالإستعلاء فركب على ظهورهم. حاولوا هز شوكة هذا الدين
...more
Omnia
Jul 20, 2011 rated it really liked it  ·  review of another edition
رائعة من روائع دكتور مصطفى محمود يتناول فيه قضايا نعيشها الآن في وقتنا الراهن من تغيرات سياسية و اجتماعية و دينية و اقتصادية و غيرها...
و من أجمل ما كُتِبَ في هذا الكتاب و أثار إعجابي

الثورة المطلوبة ليست هى الإنقلاب العسكري ولا الجماعة التي تطلع على الناس بالعنف...و إنما الثورة المطلوبة هى ثورة كل منا مع نفسه ليفتح صفحة جديدة يراقب فيها ضميره ويراعي ربه..ثم تأتي بعد ذلك مرحلة التحول الإجتماعي مصادقاً لقول القرآن:
"إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم "(الرعد)
فتغيير الأنفس يأتي أولاً ( مقت
...more
Amir Bayoumi
May 05, 2013 rated it really liked it  ·  review of another edition
كالعادة كتاب رائع من كاتب رائع بأسلوب سهل وبسيط للغاية وبصراحة وصدق وتلقائية متناهية

الكتاب عبارة عن عدة مقالاات هي:
1. الدعارة بالكلمات
والتي ينقض فيها الكاتب الصحفيين وما وصل بهم الحال من فساد مستشري
2. هل وصلنا إلى نقطة إنعدام الرؤية
والتي ينقض فيها الكاتب الدول العربية وعدم رؤيتها ولا تفهمها لخطورة الوضع الراهن بين الدول العربية كافة والتي اصبحت ليس فقط مقسة بل وضد بعضها أيضاً والأدهي من ذلك أن بعضها يساند الأعداء على بعض!!!
3. عودة التتار
والذي يتحدث فيه عن الماسونية
4. الفوضى والأمل
والتي يظهر فيها
...more
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • مصطفى محمود: حياتي وفكري وآرائي ومواقفي
  • مصطفى محمود شاهد على عصره
  • الفيلسوف المشاغب: مصطفى محمود
  • نبؤات مصطفى محمود
  • الحب المدمر
  • اعترافات مصطفى محمود
  • مصطفى محمود: مشوار العمر
  • الإسلام والعلمانية وجهًا لوجه
  • كيف نفهم الإسلام
  • الله
  • خطوات على الأرض المحبوسة
  • دليل المسلم الحزين
  • أبناء الرسول في كربلاء
  • الرباط المقدس
  • أرجوك لا تفهمني
  • بني بجم
  • كيف تحافظ على صلاة الفجر
  • حرة
871358
مصطفى محمود هو مصطفى كمال محمود حسين آل محفوظ، من الأشراف، ينتهي نسبه إلى عليّ زين العابدين، ولد عام 1921 بشبين الكوم، بمحافظة المنوفية بمصر، وكان توأما لأخ توفي في نفس العام، مفكر وطبيب وكاتب وأديب مصري، توفي والده عام 1939 بعد سنوات من الشلل، درس الطب وتخرج عام 1953 ولكنه تفرغ للكتابة والبحث عام 1960، وتزوج عام 1961 وانتهى الزواج بالطلاق عام 1973، رزق بولدين أمل وأدهم، وتزوج ثانية عام 1983 وانته ...more
More about مصطفى محمود...
“ونحن العرب متخلفون حقاً ولكننا لسنا أغبياء” 50 likes
“اختلط الأمر فى كل شىء حتى فى " اللحي "

فأصبحت ترى غابات من اللحى ولا تعرف ماذا تحتها، المشايخ لهم لحى ومطربو الديسكو لهم لحى و الوجوديون لهم لحى والشيوعيون لهم لحى والهيبز لهم لحى ومدمنو المخدرات لهم لحى،

وكلمات الإسلام يتاجر بها المؤمن والكافر ويسرح بها الكل فى السوق”
25 likes
More quotes…