ممدوح عدوان





ممدوح عدوان


Born
in Mesiaf, Syrian Arab Republic
November 23, 1941

Died
December 19, 2004

Genre


ممدوح عدوان كاتب وشاعر ومسرحي سوري. ولد في قرية قيرون (مصياف) عام 1941. تلقى تعليمه في مصياف، وتخرج في جامعة دمشق حاملاً الإجازة في اللغة الإنكليزية، عمل في الصحافة الأدبية، وبث له التلفزيون العربي السوري عدداً من المسلسلات والسهرات التلفزيونية. عضو جمعية الشعر.

أعماله
في الشعر
1) الظل الأخضر، وزارة الثقافة، 1967.
2) أقبل الزمن المستحيل، اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين، 1974.
3) لابد من التفاصيل، دار العودة، 1982.
4) الدماء تدق النوافذ، دار العودة، 1982.
5) الخوف كل الزمان، دار العودة، 1982.
6) يألفونك فانفر، دار العودة، 1982.
7) الأعمال الشعرية الكاملة، دار العودة، 1982.
8) وهذا أنا أيضاً، اتحاد الكتاب العرب، 1984.
9) والليل الذي يسكنني، الأهالي للطباعة والنشر، 1987.
10) أبداً إلى المنافي، دار الملتقى، 1992.
11) لا دروب إلى روما، دار ممدوح عدوان للن
...more

Average rating: 3.91 · 4,574 ratings · 1,003 reviews · 43 distinct worksSimilar authors
حيونة الإنسان

3.97 avg rating — 2,523 ratings — published 2007 — 5 editions
Rate this book
Clear rating
مقدمات دفاعًا عن الجنون

3.81 avg rating — 307 ratings — published 2009 — 3 editions
Rate this book
Clear rating
تهويد المعرفة

3.91 avg rating — 106 ratings — published 2007
Rate this book
Clear rating
جنون آخر

3.78 avg rating — 91 ratings — published 2007
Rate this book
Clear rating
أعدائي

4.34 avg rating — 65 ratings3 editions
Rate this book
Clear rating
للريح ذاكرة ولي

2.94 avg rating — 35 ratings — published 1997
Rate this book
Clear rating
الزير سالم، البطل بين السير...

4.24 avg rating — 21 ratings
Rate this book
Clear rating
أبدًا إلى المنافي

4.26 avg rating — 19 ratings — published 1992
Rate this book
Clear rating
ليل العبيد

3.55 avg rating — 20 ratings — published 2008
Rate this book
Clear rating
مختارات شعرية

by
3.63 avg rating — 16 ratings — published 2009
Rate this book
Clear rating
More books by ممدوح عدوان…
“نحن لا نتعود يا أبي إلا إذا مات شيء فينا، وتصور حجم ما مات فينا حتي تعودنا على كل ما حولنا.”
ممدوح عدوان, حيونة الإنسان

“حين تتفاقم الأمور فإن السلطات تتراجع، يصبح رجل السلطة أمام خيارين، إما الاستسلام للإرادة الشعبية وإما محاولة قتل الشعب كله”
ممدوح عدوان, حيونة الإنسان

“مجتمعات القمع، القامعة والمقموعة، تولّد في نفس كل فرد من أفرادها دكتاتورا، ومن ثمّ فإن كل فرد فيها ومهما شكا من الاضطهاد يكون مهيئاً سلفاً لأن يمارس هذا القمع ذاته الذي يشكو منه، وربما ماهو أقسى وأكثر عنفاً على كل من يقع تحت سطوته.”
ممدوح عدوان, حيونة الإنسان