الجاحظ


Born
in Basra, Iraq
November 26, 0775

Died
November 26, 0867

Genre


Al-Jahiz
أبو عثمان عمرو بن بحر محبوب الكناني الليثي البصري، (159-255 هـ) أديب عربي من كبار أئمة الأدب في العصر العباسي، ولد في البصرة وتوفي فيها

انتـهج الجاحظُ في كتبه ورسـائله أسلوباً بحثيًّا أقلُّ ما يقال فيه إنَّهُ منهجُ بحثٍ علميٍّ مضبوطٌ ودقيقٌ، يبدأ بالشَّك لِيُعْرَضَ على النَّقد، ويمرُّ بالاسـتقراء على طريق التَّعميم والشُّـمول بنـزوعٍ واقعيٍّ وعقلانيٍّ، وهو «في تجربته وعيانه وسماعه ونقده وشكِّه وتعليله كان يطلع علينا في صورةِ العالم الذي يُعْمِلُ عقله في البحث عن الحقيقة، ولكنَّه استطاع برهافة حسِّه أن يسبغ على بحثه صبغة أدبيَّةً جماليَّة تُضفي على المعارف العلميَّة رواءً من الحسن والظَّرْف، يرفُّ بأجنحته المهفهفة رفيف العاطف الحاني على معطيات العلم في قوالبها الجافية، ليسيغها في الأذهان ويحببها إلى القلوب، وهذه ميزة قلَّت نظيراتها ف
...more

Average rating: 3.89 · 3,767 ratings · 357 reviews · 79 distinct worksSimilar authors
البخلاء

by
3.81 avg rating — 2,247 ratings — published 1969 — 40 editions
Rate this book
Clear rating
البيان والتبيين

by
4.31 avg rating — 367 ratings — published 845 — 9 editions
Rate this book
Clear rating
الحيوان

by
3.91 avg rating — 252 ratings — published 1384 — 6 editions
Rate this book
Clear rating
رسائل الجاحظ

by
4.13 avg rating — 177 ratings — published 2000 — 6 editions
Rate this book
Clear rating
المحاسن والأضداد

by
4.13 avg rating — 68 ratings — published 2003 — 3 editions
Rate this book
Clear rating
الجزء الأول من البيان والتب...

by
4.30 avg rating — 46 ratings2 editions
Rate this book
Clear rating
الحنين إلى الأوطان

by
3.53 avg rating — 53 ratings
Rate this book
Clear rating
نوادر البخلاء للجاحظ

by
3.57 avg rating — 46 ratings
Rate this book
Clear rating
تهذيب الحيوان للجاحظ

by
3.80 avg rating — 44 ratings — published 1999
Rate this book
Clear rating
مختارات الجاحظ

by
3.93 avg rating — 41 ratings — published 1999
Rate this book
Clear rating
More books by الجاحظ…
“الحسد أول خطيئة ظهرت في السموات، وأول معصية حدثت في الأرض”
عمرو بن بحر الجاحظ, رسائل الجاحظ

“و إذا استوحش الإنسان تمثّل له الشىء الصغير فى صورة الكبيرة و ارتاب و تفرّق ذهنه- فرأى مالا يُرى و سمع مالا يُسمع و توهم على الشىء اليسير الحقير، أنه عظيمٌ جليل”
عمرو بن بحر الجاحظ

“ولا يستطيع أعقل الناس أن يعملَ عمل أجرأ الناس ، كما لا يستطيع أجرأ الناس أن يعمل أعمال أعقل الناس . فبأعمال المجانين والعقلاء عرفنا مقدارهما من صحّة أذهانهما وفسادها ، وباختلاف أعمال الأطفال والكهول عرفنا مقدارهما في الضعف والقوّة ، وفي الجهل والمعرفة . وبمثل ذلك فَصَلنا بين الجماد والحيوان ، والعَالِم وأعلمَ منه ، والجاهل وأجهل منه .”
عمرو بن بحر الجاحظ, الحيوان