يحيى حقي


Born
in Cairo, Egypt
January 07, 1905

Died
December 09, 1992

Genre


يُعد رائداً لفن القصة القصيرة العربية؛ فهو أحد الرواد الأوائل لهذا الفن، وخرج من تحت عباءته كثير من الكُتاب والمبدعين في العصر الحديث، وكانت له بصمات واضحة في أدب وإبداع العديد من أدباء الأجيال التالية.

وُلد يحيى محمد حقي في 7 يناير 1905، ونشأ في بحي السيدة زينب، وكانت عائلته ذات جذور تركية قديمة، وقد شب في جو مشبع بالأدب والثقافة، فقد كان كل أفراد أسرته يهتمون بالأدب مولعين بالقراءة.

تلقى تعليمه الأوليَّ في كُتَّاب السيدة زينب، ثم التحق عام 1912 بمدرسة "والدة عباس باشا الأول" الابتدائية بالقاهرة، وفي عام 1917 حصل على الشهادة الابتدائية، فالتحق بالمدرسة السيوفية، ثم انتقل إلى المدرسة السعيدية لمدة عام، ومن بعدها إلى المدرسة الخديوية والتي حصل منها على شهادة البكالوريا، وكان ترتيبه من بين الخمسين الأوائل على مستوى القطر كله، ثم التحق في أكتو
...more

Average rating: 4.08 · 18,041 ratings · 1,545 reviews · 55 distinct worksSimilar authors
قنديل أم هاشم

3.66 avg rating — 3,870 ratings — published 1944 — 26 editions
Rate this book
Clear rating
البوسطجي

3.78 avg rating — 425 ratings
Rate this book
Clear rating
دماء وطين

3.67 avg rating — 414 ratings — published 1979 — 6 editions
Rate this book
Clear rating
صح النوم

3.35 avg rating — 439 ratings5 editions
Rate this book
Clear rating
كناسة الدكان

3.45 avg rating — 298 ratings5 editions
Rate this book
Clear rating
أم العواجز

3.56 avg rating — 269 ratings — published 1955 — 4 editions
Rate this book
Clear rating
خليها على الله

3.70 avg rating — 195 ratings — published 2008 — 2 editions
Rate this book
Clear rating
تعال معي إلى الكونسير

3.50 avg rating — 151 ratings4 editions
Rate this book
Clear rating
سارق الكحل

3.09 avg rating — 124 ratings — published 2000
Rate this book
Clear rating
أنشودة للبساطة

3.80 avg rating — 87 ratings2 editions
Rate this book
Clear rating
More books by يحيى حقي…
“إني لا أعترف بأي نتاج أدبي فني ناتج من سكر أو خمر لأني أعلي من قيمة العقل والذي لا يجوز العبث به أو المساس به”
يحيى حقي

“كوني ما شئتِ ، ليمسخ الإهمال صورتك ، ليقس الضنا على محياك ، بل فليشوهك الزمن الذي لا يرحم .. فأنتِ أنتِ عندي .. آخر علمي وذوقي ومنتهي تجربتي”
يحيى حقي, قنديل أم هاشم

“كيف لم يقو مكرك على ستر سذاجتك ؟!”
يحيى حقي, قنديل أم هاشم