Ghaida Abu kheiran’s Profile

Ghaida Abu kheiran
162 ratings (3.91 avg)
18 reviews

#154 top reviewers
#12 best reviewers
Sign in to Goodreads to learn more about Ghaida.

http://www.facebook.com/GHAIDA.AMJAD?sk=info

في ساعة نحس
Rate this book
Clear rating

 
تجديد التفكير الد...
Rate this book
Clear rating

 
جسر على نهر درينا
Ghaida Abu kheiran is currently reading
bookshelves: currently-reading
read in October, 2013
Rate this book
Clear rating

 

Ghaida's Recent Updates

Ghaida Abu kheiran is now friends with Dana Khairan
35184447
Ghaida Abu kheiran wants to read
الأخلاق والسير في مداواة النفوس by ابن حزم الأندلسي
Rate this book
Clear rating
Ghaida Abu kheiran wants to read
ثمة موسيقى تنزل السلالم by علي منصور
Rate this book
Clear rating
Ghaida Abu kheiran wants to read
الدرويش و الموت by Meša Selimović
Rate this book
Clear rating
بلدي by Rasul Gamzatov
بلدي
by Rasul Gamzatov
read in June, 2014
Rate this book
Clear rating
Ghaida Abu kheiran wants to read
العقل والحرية by Abdolkarim Soroush
Rate this book
Clear rating
Ghaida Abu kheiran started reading
بلدي by Rasul Gamzatov
Rate this book
Clear rating
بلدي by Rasul Gamzatov
" إنّه يومٌ حزينٌ هو ذاك الذي تنتهي فيه من هذا الكتاب !
لا أبو طالب يحدّثك بحكمه و حكاياته مع اتحاد الكتّاب الذي لم يفهم جبليّته و عفويّته بعد , و لا الإمام شامل ينقلك ببطولاته و حزمه بين المعارك , و لا سليمان ستالسكي , و لا محمود , و لا حمزة والد رس... " Read more of this review »
Ghaida Abu kheiran is currently reading
في ساعة نحس by Gabriel Garcí­a Márquez
Rate this book
Clear rating
Ghaida Abu kheiran wants to read
الاعترافات by Rabie Jaber
الاعترافات
by Rabie Jaber (Goodreads Author)
Rate this book
Clear rating
More of Ghaida's books…
مصطفى إبراهيم
“تفرانيل 100
انا شعرى غامق
بس قلبى مطقطق ابيض من زمان
جايز عشان
الناس ساعات بتلاقى ناس
تعرف تشوفها بجد
و انا قلبى لسه عمره ما اتكشف ع حد
بقابل اد ما اقابل
و افارق اد ما افارق
و ما اتعلمش
بلخبط ف الاسامى عشان
بخاف انسى
بلخبط ف الدنيا عشان
بخاف لا ما اعيشش
بقالى كتير ما بتكلمش
بخاف يبقى الكلام متعاد
ما كملتش ف اى رحيل
ما كملتش ف اى قعاد
و بدى للحياة بالكاد
ما يكفيها
و يكفينى
شرور البهدلة فيها
مليش ف البنت طلبات غير
تنسينى اللى قبليها
و بدخل ف حاجات تخاطيف
و عينى ع اللى بعديها
رقصت كتير ع السلم
بخاف اطلع
و اخاف من الارض
- اكيد الخوف مش الفكرة
و حتى يا ستى يعنى بفرض
اكيد الخوف مهواش عيب
طبيعى الناس تخاف من الغيب
و من المقدور
برغم كدة
بحب الضلمة اكتر ما بحب النور
ساعات بتمنى شقة ف برج شايفة النيل
و اوقات انى اعيش مستور
و بزهد .. ف كل ما ف الرحلة من زخرف
و ما زهدهاش
ما دام فيها رمق يتعاش
اكيد ف الرحلة يوم متحاش
و مستنى اعدى عليه
- و تعرف عنه اصلا اية ؟
مفيش غير انه لسه مجاش
بنام ؟
طبعا .. كتير جدا
و بالايام
و طول الوقت بحلم ان انا بجرى
و بشبع من الحاجات بدرى
و رغم كدة لسه ما شبعتش
من الجرى و من الاحلام
بخاف من الموت
عشان خايف ساعتها اكون
عبيط .. كل اللى سيبته كلام
بشوف افلام
عن الدنيا
و عن حكايات
لناس عاشت حاجات تانية
و عن حكايات لناس ماعاشوش
و بتأثر
و بتحسر
ع كل اللى كان ممكن
اكونه
بس ما بقيتهوش
ما سبتش شئ مجربتوش
ولا جربته و ما سبتوش
بحب العود
و احب الناى
و اموت و اعرف حقيقى ازاى
حاجات من دى
ساعات بتدب فيها الروح
من اللمس و من الانفاس
فتبقى حية اكتر من البشر و الناس
مفيش احساس
لحسن الحظ و لسوئه
ما بيعديش
مفيش ولا طعم حاجة من اللى بتدوقه
مسيره يعيش
بحلوه و بمره كله بيتسخط لمفيش
يا سبحان اللى بيعودنا ع الحاجة
فننساها
و بيخفف كاسات الناس
بميه بدال ما يملاها
عشان طعم اللى فيها يروح
عشان طعم اللى فيها يخف
يقولوا مجازا المجروح
اذا خد ع الوجع .. بيخف
تلف عليه سواقى الكون
تدوب اللى فات
ف الجاى
ف سبحانه اما قال
منها جعلنا
( كل شئ حى )
زمان فيه حد علمنا
ف درس الدين
دعاء بيقول :
يا خالق كل شئ ناقص .. كمالته معاك
يا شايل من الحاجات حتة .. بنترجاك
بحق المشهد الكامل
و اسمك اللى انا عرفته
تسيب اللى يكفينا
و تكفينا بما سبته
ما تحوجناش
لجاى مجاش
و ترضينا بما جبته
و ندعى وراه بصوت عالى
يرج الفصل رج خفيف
و اكمل دعوتى ف سرى
( و ترحم قلبى ف شيبته )
كما تدعو الفروع الاصل
دعوتها
ف كل خريف”
مصطفى إبراهيم, المانيفستو

“إن قوما عبدوا الله رهبة، فتلك عبادة العبيد، وآخرون عبدوه رغبة، فتلك عبادة التجار، وآخرون عبدوه محبة وشكرا، فتلك عبادة الأحرار الأخيار.

ابن كثير في "البداية والنهاية"، وابن عساكر في "تاريخ دمشق"، وابن الجوزي في "صفة الصفوة" عن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب”
علي زين العابدين السجاد

أحمد حسن الزيات
“الله في السماءِ … والأملُ في الأرض !

وبين روْح الله المُؤاسي ، ومَددِ الرجاءِ الآسي تندملُ الجفونُ القريحة ، وتلتئمُ القلوبُ الجريحة ، وتنتعشُ الجدودُ العاثرة.

الكروانُ يموتُ فرخهُ في المساءِ ، وفي الصباحِ يرقصُ و يصدَح !
والشاةُ يُذبحُ حملها في الحظيرة ، وفي المروجِ تثغو و تمرح !

والقلب يُقطع من القلبِ والرُّوحُ تُنزعُ من الروحِ ، ثم يعيشُ المُحِبُّ بعد حبيبِه ، والوالدُ بعدَ ولده ، كما يعيشُ النهرُ الناضبُ في ارتقابِ الفيضان ، والروضُ الذابلُ في انتظارِ الربيع .

لله على الناسِ نعمتانِ لا يطيبُ بدونهما العيش ، ولا يبلغ إلا عليهما العُمر : النسيانُ و الأمل.

ماذا كان يصنع الأسى بالقلوب الوالهة إذا لم يمحُ النسيانُ من الذهنِ صورةَ الحبيبِ الراحلِ أو الهاجر ؟

تأمل حالك يوم فجعكَ الموتُ في عزيزٍ عليك ، أما كنت تجدُ لهيبَ الحزنِ مُتصلاً يوقدُ صدركَ من غيرِ خُبُوَ ، ويذيبُ حَشاك من غير هُدْنَةٍ ؟
تصوَّر دوامَ هذه النار على نياطِ القلبِ وأعصابِ الجسد ، ثم قَدَّر في نفسكَ الحياةَ على هذه الصورة ، على أنها والحمد لله لا تدوم ، فإن الجبارَ الذي سَلَّط الألم على الروح ، هو الرؤوف الذي سلط الزمنَ على الألم ، فالزمنُ لا ينفكُّ يسحبُ ذيولَ الأيامِ والليالي ، على الصورِ والآثارِ حتى تنطمسَ المَشابهُ وتعفو الرسوم ، ولا يبقى من المفقود إلا صورة لا تنطق ، ولا من الجراح إلا ندبة لا تحس .

وماذا كان يفعل اليأسُ بالنفوسِ المكروبةِ إذا لم يفتح الأملُ أمامها فرجةً في الأفقِ المُطْبق ، وفسحةً من الغدِ المجهول ؟

يا ويلتا للفقير يعتقد أن فقرهُ يدومُ بدوامِ الحياة ! وللمريض يرى أن مرضه ينتهي بانتهاء الأجل !

ويا بُؤساً للحياةِ إذا لم يقل المأزومُ والمحرومُ والعاجز :
إذا كان في اليومِ قنوط ، ففي الغدِ رجاء ، وإذا لم تكن ليَ الأرضُ … فستكون ليَ السماء !”
أحمد حسن الزيات

فريد الأنصاري
“ولن يكون التدين - من حيث هو حركة النفس و المجتمع- جميلاً إلا إذا جَمُلَ باطنه و ظاهره على السواء، إذ لا انفصام ولا قطيعة فى الإسلام بين شكل و مضمون، بل هما معاً يتكاملان، و إنما الجمالية الدينية فى الحقيقة هى: (الإيمان) الذى يسكن نوره القلب، و يغمره كما يغمر الماء العذب الكأس البلورية، حتى إذا وصل إلى درجة الامتلاء فاض على الجوراح بالنور، فتجمل الأفعال و التصرفات التى هى فعل (الإسلام)، ثم تترقى هذه فى مراتب التجمل، حتى إذا وصلت درجة من الحُسن - بحيث صار معها القلب شفافاً، يُشاهد منازل الشوق و المحبة فى سيره إلى الله- كان ذلك هو (الإحسان) .
و الإحسان هو عنوان الجمال فى الدين، و هو الذى عرفه المصطفى بقوله -صلى الله عليه و آله و سلم- "الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك”
فريد الأنصاري, جمالية الدين: معارج القلب إلى حياة الروح

محمد قطب
“فهذا المخلوق تحتفل به السماوات والأرض, ويتولى الله سبحانه وتعالى بنفسه إعلان مقدمه على الملأ الأعلى , والملائكة يفزعون للنبأ ويهتزون , ويراجعون ربهم ويطلبون المزيد من المعرفة عن حكمة خلق الإنسان و إستخلافه, وهم "لايعصون الله ما أمرهم ويفعلون مايؤمرون" ثم يسجد الملائكة لمعجزة , زيادة فى إبراز أهميته وتوكيدا لتفرد هذه المعجزة بين المعجزات. كل ذالك يعطى إيحاء بتفرد الإنسان”
محمد قطب, دراسات في النفس الإنسانية

50926 مكتبة روايات الشباب - أستعارة بيع تبادل — 1663 members — last activity Jan 12, 2014 04:04AM
مكتبة روايات الشباب بالإسكندرية هي مكتبة بفكر جديد - لدينا أكثر من 10.000 كتاب متاح للاستعارة + نمنح خصم 15% علي اغلب اصدارات الكتب العربية كما يمكننا...more
Amira M...
3,175 books | 1,353 friends

Nahed M...
0 books | 229 friends

Ashraf ...
919 books | 4,618 friends

Ala'a
375 books | 725 friends

Raghda
403 books | 213 friends

Sara Al...
5,176 books | 1,720 friends

Osama R...
489 books | 290 friends

....
310 books | 515 friends

More friends…
2013 Reading Challenge
Ghaida Abu kheiran
Ghaida Abu kheiran has completed her goal of reading 20 books for the 2013 Reading Challenge!
 
view books »

Quizzes and Trivia

questions answered:
0 (0.0%)

correct:
0 (0.0%)

skipped:
0 (0.0%)

2774835 out of 2774835

streak:
0

best streak:
0

questions added:
0



Polls voted on by this member