آلاء طارق الكثيري's Reviews > التخلف الاجتماعي: مدخل إلى سيكولوجية الإنسان المقهور

التخلف الاجتماعي by مصطفى حجازي
Rate this book
Clear rating

by
2979727
's review
Feb 22, 14

Read from September 15, 2012 to February 05, 2013

هذا الكتاب أعاد لي أيامي الجميلة في دراسة علم الاجتماع قبل ٣ سنوات
الكاتب الرائع استطاع ان يعيد لي شغفي بعلم النفس والاجتماع مرة أخرى ، رغم أنني ظننته مستحيلاً
ورغم أن الكتاب قديم نوعاً ما الا أن كل شي فيه يحكي واقع حياتنا اليوم وغداً وبعدها أيضاً.
لا يمكنك أن تتخيل الأسباب التي أدت فعلاً لتخلفنا أجيالاً ووقوفنا على عتبة واحدة منذ ١٠٠ سنة وحتى اليوم
سيكيولوجية الانسان المقهور والعقلية المتخلفة والايديولوحية التي يتبعها ويؤمن بها العقل المتخلف
والخصائص النفسية للمتخلف النفسية والاجتماعية والاقتصادية.
ايضاَ الجميل في الكتاب هو الذي يجعلك تشعر بكلامه واقعاً بين عينيك وأحداث تراها يومياً تماماً كماهي وتستشعر في لحظات قرائتك أنها كانت فعلاً سبباً في تخلف هذا المجتمع وتراجعه على سبيل المثال:
القهر والرضوخ: عصور االانحطاط وتكون التسلط الداخلي والخارجي مما جعل قوة رضوخ الانسان وانهياره كبيرة وبارزة
عقدة النقص وعقدة العار وهي تتمة لعقدة العار كما ذكر الكاتب فالانسان المقهور تحت ضغط الخوف من افتضاح أمره حتى لو لم يكن هناك شي يفضح، يخجل من ذاته ويخفي عجزة وبؤسه بتصرفات هجومية واستعراضية
أكثر النقاط التي أعجبتني هي التي تحدثت عن الجانب الفكري
وتبعية المتخلف للأراء المشهورة دون النظر والبحث والتأكد واستخلاص النتاىج وتصحيح الأخطاء.
قصور التفكير الجدلي وتصيد الأخطاء، وهي فهي جامدة قطعية تتبع مبدأ السببية الميكانيكية عاجزة عن العمل تبعاَ لمبدأ التناقض.
الفصل الرابع أو الخامس تكلم عن الحياة اللاواعية وهي الوجه الخفي لتجربة الانسان الوجودية
والحديث عن التماهي بالمتسلط ذليل على االوجاهة والتخلص من وضعية القهر

من الأجزاء التي اعجبتني جداً احتفظت بها في مذكرة وهي كلام جميل وملهم لي لا تكون يوماً انساناً مقهوراً
- لا يستطيع الانسان تحمل وضعية القهر والعجز ببساطة .أو يتقبلها يوضعيتها الخام. لذلك لابذ له في كل الحالات من الوصول الى حل يستوعب مأساته ويقيض له شيئاً من السيطرة عليها والا أصبحت الحيتة مستحيلة
- الجن والعفاريت والشياطين كائنات خفية لعبت دوراً بارزاً في السيطرة على خيالات الجماهير المقهورة
وتعليلها للأحداث التي تفلت من سيطرتها ويستعصي عليهم تفسيرها.
- لا يفوق معاناة الحاضر عند الانسان المقهور الا قلق المستقبل، فبمقدار عجزه عن مجابهة حاضره يفلت منه مصيره

سلبيات الكتاب بالنسبة لي هي اللغة الأكاديمية التي كتب بها الكاتب الأشخاص الذين ليس لديهم خلفية بالمصطلحات النفسية والاجتماعية سيجدون صعوبة في فهم كثير من الجزئيات في الكتاب بالرغم من أن الكاتب ذكر في النهاية تعريف المصطلحات لكتي لا اعتقد أن القارئ سيبدأ من الخلف أو أنه سيعود ليبحث عن الكلمات في منتصف الفصول

قراءة ممتعة ووقتاًَ طيباً
1 like · Likeflag

Sign into Goodreads to see if any of your friends have read التخلف الاجتماعي.
Sign In »

Reading Progress

10/20/2012 page 75
29.0% "في ذهول جميل وعميق"
11/04/2012 page 124
48.0% "الفصل السادس، التماهي بالمتسلط، هذا الفصل الذي يمثل ثلث حياتنا الان مع عبيد الحكومات وولاة الأمر"
show 1 hidden update…

No comments have been added yet.