NG's Reviews > سيد هارتا

سيد هارتا by Hermann Hesse
Rate this book
Clear rating

by
1423032
's review
Jun 23, 10

Read in June, 2010

الرواية تنتمي إلى نوع كتب "البحث عن الذات".. وعادة ما اقلق من هذا الطراز من الكتب، إذ يحمل، إن لم يكن الكاتب متمكناً من صنعته، الكثير من الحذلقة وأحياناً تسفيه من حياة البسطاء من الناس..
الكتاب عن رحلة بحث إنسان عن السعادة، أو بمعنى ادق رحلة بحث عن الطمأنينة والسكينة وما يحملانه من سعادة.. هذا ما شعرت به كهدف..

أسلوب هرمان هسه الراقي جعل من رحلة البحث رحلة ممتعة للقارئ، بما فيها من ألم وحزنن وضياع ثم عثور على ما ضاع..
الكتاب يحمل الكثير من الحكمة، الحكمة التي لا يمكن أن تعتبرها مزايدات أو حذلقة أو محاولة "لفرض" وادعاء الحكمة أو كتابة كلمات جوفاء لمبادئ لا معنى لها، والاهم، انه لا يسفه من حياة الناس العادية أبدا ممن هم قانعون بحياتهم دون تطلع لما هو اكثر على غرار ما تفعله بعض الكتب مدعية الحكمة..
استطيع ان اقول أنها من المرات القليلة التي اتفق فيها مع كاتب في وجهة نظره حول الحياة..

أعتقد ان افضل ما يمكن ان اقوله الآن لأعبر عن رأيي في الرواية هو أن اكف عن الكلام فورا وانقل لكم بعض المقاطع التي أعجبتني وشعرت أنها افضل ما يعبر عن آرائي كذلك إلى حد كبير..
:)


**** تحذير: إذا كنت تريد أن تكتشف بنفسك الحكمة التي توصل إليها سيدهارتا في نهاية رحلته، فلا تقرأ هذه الاقتباسات حتى تقرأ الكتاب نفسه****

"هناك حب الأم الأعمى لطفلها، والفخر الأعمى الأحمق لأب يزهو بابنه الوحيد، والتطلعات العمياءالمتلهفة التي تنظر بها امرأة شابة تافهة للزينة وإعجاب الرجال. هذه الدوافع والرغبات الصغيرة البسيطة الحمقاء.. كلها، وإن تكن قوية حيوية عارفة إلى أقصى حد، لم تعد تبدو تافهة في نظر سيدهارتا، فمن أجلها رأي الناس يعيشون ويصنعون أشياء عظيمة. يسافرون ويشنون الحرب، ويعانون، ويتحملون ما لا يطاق ومن أجل هذا أحبهم. (...) هؤلاء الناس جديرون بالحب والإعجاب في ولائهم الأعمى، وفي قوتهم العمياء، وإصرارهم الأعمى. وفيما عدا شيئاً واحداً صغيراً.. شيئاً ضئيلاً صغيراً، لم يكن ينفصهم شيئ مما يملكه الحكيم والمفكر، وهذا هو الوعي بوحدة الحياة جميعاً."


"المعرفة يمكن أن تكون قابلة للتوصيل، أما الحكمة فلا. وقد يستطيع المرء أن يعثر على الحكمة، وأن يتقوى بها، وأن يصنع الاعاجيب من خلالها، ولكنه لن يستطيع توصيلها وتعليمها للآخرين."


"ليس العالم ناقصاً يا جوفيندا، ولا يتطور تطوراً بطيئاً في طريق طويل إلى الكمال؛ كلا، إنه كامل في كل لحظة، وكل خطيئة تنطوي في داخلها على الغفران، والاطفال الصغار جميعاً شيوخ كبار بالإمكان. والرضع جميعاً بحملون الموت كامناً فيهم، والأموات كافة مودعون بالحياة الأبدية. وليس من الممكن لشخص واحد أن يرى إلى أي مدى بلغ شخص آخر من أشواط الطريق، إن بوذا موجود في اللص مثلما هو موجود في المقامر، واللص موجود في البرهمي."


2 likes · likeflag

Sign into Goodreads to see if any of your friends have read سيد هارتا.
sign in »

Reading Progress

06/18/2010 "My new "outdoors" book. Will start it tomorrow on my way to work. :)"
show 1 hidden update…

Comments (showing 1-3 of 3) (3 new)

dateDown_arrow    newest »

message 1: by Jon (new)

Jon OK


message 2: by NG (new) - rated it 3 stars

NG Tom wrote: "OK"

:)


Dariennefye de Vasari ahh..right..you've got a point..


back to top