Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “The Politics of Obedience: The Discourse of Voluntary Servitude” as Want to Read:
The Politics of Obedience: The Discourse of Voluntary Servitude
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating

The Politics of Obedience: The Discourse of Voluntary Servitude

4.09 of 5 stars 4.09  ·  rating details  ·  645 ratings  ·  82 reviews
This classic work of the sixteenth century political philosopher, in reply to Machiavelli's The Prince, seeks to answer the question of why people submit to the tyranny of government, and as such, has exerted an important influence on the traditions of dissidence from Thoreau and Ralph Waldo Emerson, to Tolstoy, to Gandhi.
Paperback, 88 pages
Published October 13th 1998 by Black Rose Books (first published 1553)
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about The Politics of Obedience, please sign up.

Be the first to ask a question about The Politics of Obedience

Community Reviews

(showing 1-30 of 1,524)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Hanan elyousefi
مع الكتاب باختصار شديد..
يخلصُ المؤلف إلى أن مشكلة الاستبداد والطغيان تعودُ بالأساس إلى الشعوب التي تقترفُ "الذل" وَ "الاستكانة" وَ "الخضوع"... ومن ثمَّ هي من تَخلقُ طغاتها، على اعتبار أن "القطيع" هو من يُوجدُ "الراعيَ" ذا العصا الغليظة. الكاتبُ يحاول أن يردَّ المشكلة التي تتمظهرُ سياسياً إلى "الثقافة" لأنها –كما يرى- هي المسئولة عما لَحِقَ "الوعي" من تضليل، إذ عدمُ إدراك الناس لحريتهم التي فُطروا عليها هو ما جعلهم –بشكلٍ تلقائي- ينخرطون -عن اختيار محض- في التخلي عنها، وهذا واضح، لأنك لن تتحرك با
...more
Khalid Almoghrabi
هناك كتب نقرأها وانت تمسك برأسك خوفا ان تقع بعد ان تعلم انها كتبت قبل مئات السنين ولازالت ظازجة ليومنا هذا فمثلا يقول دي لا بويسيه:
"طالما بقي بالإنسان أثر من الانسان فهو لا ينساق إلى العبودية إلا عن أحد سببين: إما مكرها وإما مخدوعا"
هكذا يحلل دي لا سبوتية في كتابه الصغير الجميل مظاهر العبودية وسبب تحكم الطاغية الضعيف برقاب الناس وتنصاع له.
كتاب جيد وهو افضل بالتحليل من كتاب الكواكبي
أحمد شاكر
كتاب بألف كتاب. بألف خطبة ومقالة. كتاب بحجم جراح أمة. وطن. علي رغم صغر حجمه، وصفحاته التسعين. إنه إيجاز لحالة القرف، والوسخ التي نحياها، بوطن أقل ما يوصف به بأنه كافر بالحرية، بالإنسان، عاشق للعبودية، والطغاة.. كتاب ينكأ الجرح، لو قرأته لوجدت نفسك تقول: كنا نريد أن نحرر أنفسنا. كنا نريد أن نحرر هؤلاء الجهلة. لكن للقيد حنين، وحياة خاصة.

كتاب..
يطعن العبيد في فروجهم،
ويؤجج نار الحرية،
في أعماق الأحرار.

لا أعرف ما دافعي بعد لقراءته. رغم أن الجواب ظاهر من العنوان: العبودية المختارة. أحرار ولدوا أحرارا
...more
Ahmed Oraby
من أجمل ما قرأت يومًا .

مقاطع من الكتاب :
إن ما درج الإنسان عليه وتعوَّدَه يجري عنده بمثابة الشيء
الطبيعي، فلا شيء ينتسب إلى فطرته سوى ما تدعوه إليه طبيعته الخالصة
التي لم يمسّها التغيير. ومنه كانت العادة أول أسباب العبودية المختارة
كشأن الجياد الشوامس تعضّ الحَكَمة بالنواجذ في البدء، ثم تلهو بها
أخيراً، وبعد أن كانت ترجم، ولا تكاد تستقرّ تحت السرج إذا هي الآن
تتحلّى برحالها، وتركبها الخيلاء وهي تتبختر في دروزها، تقول إنها
كانت منذ البدء ملكاً لمالكها، وإن آباءها عاشت كذلك، وتظن أنها
ملزمة باحتمال الجور
...more
Zorba
Mar 18, 2014 Zorba rated it 4 of 5 stars  ·  review of another edition
Recommends it for: Everyone
Recommended to Zorba by: Non
"كان الطغاة يجودون
برطل من القمح، ونصف ليتر من النبيذ، وبدرهم، وكان أمراً يدعو إلى
الحسرة أن يُعْلوا عندئذ الهتاف: عاش الملك! فما كان يخطر على بال
هؤلاء الأغبياء أنهم إنما كانوا يستردّون جزءاً مما لهم، وحتى هذا الجزء
ما كان الطاغية ليجود به عليهم لولا سَبْقه إلى سلبهم إياه."

الفقرة السابقة كانت مما قرأته في الكتاب/المقالة.
المثير بالكتاب هو أن مدى تشابه وضع كثير ن دول العالم اليوم وخصوصاً العربية
منها ووضع الزمن الذي كُتب فيه الكتاب، أي القرن السادس عشر! يا للهول!!

حوالي خمسة قرون شاسعة...إنها الزمن ا
...more
Ahmed Almawali
(يدرج تحت بند ضروري).
هذه الرائعة هي بَحْثٌ في سَيكولوجِيّة الاستعبادِ سواءً المُستَعْبِد وهو المقصودُ أصلا أو المُستَعْبَدِ، يَستنِدُ لابويسيه في ذلِكَ لِبعْضِ أحدَاثِ التَارِيْخ القدِيمِ كالرومان والإغريقِ. يجعلُ منَ الحُريةِ والحصول عليها أنه شئٌ صعْبٌ ولكنه يُقَارنهُ بالمَردودِ طويلِ الأمد (ثمرة الحرية)، كَماْ أنّه يُلقي باللوَمِ الكَثيرِ على المَحكومينَ في ارتِضَائهم بِالذُل ويجعلهم في رُتبةٍ أحطّ مِنَ الأنْعامِ. يذكُرُ بعض سمات الطغاة ك: احْتجَابهم وقلة ظهورهم للعامّة، حماية أنفسهِمْ بجيوشٍ
...more
Mohamed
وما تزال الافكار طازجة
طرح رائع عن العبودية كيف تسلم الرقاب لشخص
يقف الجهل كقائد اوريكسترا الانحدار
لا سبيل للنهوض بدون معرفة
زحزحة اساس التمثال ليسقطب بوزنه الذاتي خير من زحزة التاج من فوق رأس الملك
الذين يولدون تحت نير العبودية يستحقون الشفقة
ارشحه دائماً
Fata Morgana
تحفة من تحف الفكر السياسي أحد فروع علم السياسة و تحفة أدبية أيضاً و يبهج أنه لاقى شعبية عند القراء العرب و في الطريق الى الديموقراطية عكس محتوى الكتاب والحل الشافي للمشكلة التي يهاجمها المؤلف في كتابه وهي كيف لشخص واحد هو الحاكم المطلق الضعيف أن يسوس الرعية كقطيع الاغنام ولماذا يمتثلون له رغم كل الويلات التي يلاقونها منه والحقيقة أن الموضوع يتربط بثنائية تدرس في الغرب الآن هي القيادة والاتّباع و موضوع آخر هو رأس كل مفاهيم علم السياسة وهو القوة او النفوذ
Power
Muhammed A.  Zidan
كتاب عظيم لو أخذنا في الاعتبار كونه كتب في أجواء القرن السادس عشر العروفة للجميع ..
----------------------------------------------------------------------------------------------
إن مقاومة البؤس والقهر، لا تمر، حسبما يرى لا بويسي عبر العنف والقتل، لأن عبودية الشعوب عبودية طوعية، فهم الذين يذبحون أنفسهم بأنفسهم ، وهم الذين بخضوعهم للنير يشوهون الطبيعة البشرية، المفطورة أصلاً على الانعتاق والحرية.
سيتخلص الناس من العبودية الرهيبة، باستعادتهم حقيقتهم الأوّلية، لطبيعتهم الحرة ، فيناط بهذه الاستعادة ا
...more
Noura Someone
عندما يختار الملايين أن يكونوا عبيدا يفسحون بذلك الطريق لرجل واحد أن يكون طاغية.

اقتباسات :

إنه لبؤس ما بعده بؤس أن يخضع المرء لسيد واحد يستحيل الوثوق بطيبته أبدا مادام السوء في مقدوره متى أراد، فإن تعدد الأسياد تعدد البؤس الذي ما بعده بؤس بمقدار ما نملك منهم.

**
إن التخلي عن خشية الشر ممن لم نلقَ منه إلا الخير لحكمة لو كان محالا ألا يخالط طيبته نقص.

**

كلمة الحق هي أني أرى بعضا من الاختلاف بين الطغاة ، ولكني لا أرى اختيارا بينهم، لأن الطرق التي يستولون بها على زمام الحكم لا تكاد تختلف : فمن انتخبهم ا
...more
George
AN IDEA WHO’S TIME SHOULD COME.

“Tyrants would distribute largess, a bushel of wheat, a gallon of wine, and a sesterce: and then everybody would shamelessly cry, “Long live the King!” The fools did not realize that they were merely recovering a portion of their own property, and that their ruler could not have given them what they were receiving without having first taken it from them.” ---Pg (70)

I found this little book, unread, at the bottom of a draw; buried probably for more than thirty years
...more
Amir Mojiry
گفتار در بندگی خودخواسته را می توانم به عنوان یک کتاب کلاسیک در مورد شرح دیکتاتوری بپذیرم و این که در طول مطالعه ی تاریخی درباره ی آثار نوشته شده در این موضوع، آن را هم مطالعه کنم اما به عنوان یک کتاب مستقل که حرفی برای گفتن داشته باشد، نه.
کل کتاب، شرح پلیدی دیکتاتوری است و این که «مردمی که زیر یوغ ظلم می روند، خود مقصرند» که البته ایده ی خوبی است اما نیاز به این همه شرح و بسط ندارد. ضمن آن که تعریف و تمجیدهای نویسنده از حکومت پادشاهی آن زمان فرانسه و ناسزاها به حکومت عثمانی نشان می دهد که نویسن
...more
عِماد  عبابنة
نفس الطغاة ونفس التبعة ونفس الحرية الخامدة الخافية - كيف ذلك ؟ لا علم لأحد- عن الناس أنفسهم
نعم أنفسهم وإن كانت هذه المقال كتبت كتبت قبل ما يقارب الخمسة قرون

لابويتيه يقدم تلك الصورة عن العبودية لطاغية واحد , مستعجبا ومتسغربا كيف ذلك
ويجوب الاساطير التاريخية والمتخيله لكيف يُصنع وكيف اسلوب الطاغية , او على الأصح كيف اسلوب من يُطغوه عليهم

سيصدمك أنك تستطيع أن ترى شواهد هذا الكلام كُلِّه حرفا حرفا الآن حولك بسهولة

هذا يجب أن يسمى بيان الحرية , غرابة الطغيان , غرابة العبودية
فالحرية هي طبيعتنا , ول
...more
Mahmoud Abu Adi
أي قدرة له عليكم إن لم تكونوا حماة اللص الذي ينهبكم , شركاء للقاتل الذي يصرعكم , خَوَنة لأنفسكم ؟؟

يا لذل الشعوب ، فقدت عقلها ، يا لبؤسها ، ... هذا العدو الذي يستبد بكم إلى هذا المدى ، ليس له إلا عينان ويدان و جسد واحد !

عندما يختار الملايين أن يكونوا عبيداً ، يفسحون بذلك الطريق لرجل واحد أن يكون طاغية.

إن طبيعة الإنسان أن يكون حرًّا وأن يريد كون ذلك، ولكن من طبيعته أيضا أن يتطبّع بما نشأ عليه !

طالما بقي بالإنسان أثر من الانسان ، فهو لا ينساق إلى العبودية إلا عن أحد سببين : إما مُكرهاً وإما مخدوعاً
...more
Jon
Just read this article on the book by Murray Rothbard:
http://www.lewrockwell.com/rothbard/r...
Fascinating commentary on the book and a must read so you understand the book better. I love this book since it gives a hope for liberty in the future through a nonviolent means. It also makes you understand how this can be done, through education of the minds. Everything else is secondary.

Previous review:

This is available at http://mises.org/media.aspx?action=ca... as an audio book (mp3) for free. It i
...more
Nick S
La Boetie's ‘youthful exercise’ here is damn good. Written 1549, age 18.

Real power lies with the people, not tyrants, and it’s the duty of these oppressed people to rise. An individual omitting courage is corrupted with the desire for complacency, ‘safety’ and servitude and he is as morally culpable as the tyrant.

Frustratingly to La Boetie, liberty does not seem to be a natural desire in many men because they have never experienced it.

In the end, however, the individual who rises to fight tyran
...more
Lucian
Truly an under-appreciated gem.

"If the inhabitants of a country have found some great personage who
has shown rare foresight in protectingi them in an emergency,
rare boldness in defending them, rare solicitude in governing
them, and if, from that point on, they contract the habit of
obeying him and depending on him to such an extent that they
grant him certain prerogatives, I fear that such a procedure is not
prudent, inasmuch as they remove him from a position in which
he was doing good and advance h
...more
Abed Alrhman Jabassini
نجمة لفكرة الكتاب و نجمة لسرد بعض القصص التاريخية التي سمعنا بها و قل ما نعرف عنها الكثير كقصة هوميروس و قصة استسلام اسبارطة مقابل الماء و الأرض التي بنيت على أساسها قصة الفيلم الشهير 300

المعلومات مكتوبة بشكل ممتالي و مشوش للقارء أظن هذا يرجع للمترجم ..

و الأهم ما كتب في الخاتمة :

اذاً لنتعلم مرة أن نسلك سلوكاً حسناً . لنفرفع أعيننا إلى السماء بدعوة من كرامتنا , أو من محبة الفضيلة ذاتها أو إذا أردنا الكلام عن عل فيقيناً بدعوة من محبة الله القادر على كل شيء و تبجيله و لو الشاهد الذي لا يغفل عن أفعا
...more
Mahmoud Ramadan
هذا الكتاب عمره أكثر من خمسمائة عام , و على الرغم من ذلك فهو تام التطابق مع واقعنا المعاصر من حيث طبائع المستبد و حاشيته
هذا الكتاب هو النسخة الغربية المماثلة لما كتبه الكواكبى فى طبائع الاستبداد
يحتاج هذا الكتاب الى مراجعة تفصيلية , سأفردها لاحقا
Mahmoud Haggui
States are more vulnerable than people think. They can collapse in an instant—when consent is withdrawn. This is the thesis of this breathtaking book. this book, written nearly 500 years ago, is truly the prophetic tract of our times. Étienne de La Boétie was born in Sarlat, in the Périgord region of southwest France, in 1530, to an aristocratic family, and became a dear friend of Michel de Montaigne who has a great impact on this essay. and exerted a ceaseless effort to make it one of the great ...more
Dua'a Altamimi
مقالة في العبودية المختارة

هذا الكتاب صغير الحجم يحمل في طياته حكايات يشيب لها الرأس، بين الحرية والتي صور "الحيوانات" تعلم البشر طبيعتهم وما وضع وجودهم! وبين اثارة الجدل حول السؤال القديم/الجديد: ما الذي يجعل فرد واحد يستفرد بحكم كل شيء يخص الجماعة؟!


مع الإمعان للأحداث ما قبل 5 قرون واكثر سنجد ان الطغاة هم انفسهم في قرننا هذا لا يتغيرون ابداً وكما ذكر لابويسيه"هناك ثلاثة أصناف من الطغاة: البعض يمتلك الحكم عن طريق انتخاب الشعب، والآخر بقوة السلاح، والبعض الثالث بالوراثة المحصورة في سلالتهم. فأما
...more
Ibrahim Saad
نعم 5 نجوم يستحق ذلك
.. .. التغيير السلمي (إيتيان دي لا بواسييه) يتحدث في هذا الكتاب عن العبودية المختارة .. أرى ان هذا الجزء الذي تحدث عنه لابواسييه و قال .. ادرك قراقوش الترك ان الكتب و الثقافة الصحيحة تزود الناس أكثر من أي شيء آخر بالفهم و الوعي الذي يتيحان لهم التعارف والإجتماع على كراهية الطغيان دليل ذلك خلو أرضه من العلماء و بعده عن طلبهم

هذه هي القضية على حقيقتها الوعي يجعل الناس يعرفوا مدى تفاهة هذا الطاغية الذي جاء اصلاً منهم لا يزيد عنهم اي شيء بل هم أقوى منه و لو ارادوا .. لو ارادوا فق
...more
Abdulrahman
هذه النسخة من اصدار المنظمة العربية للترجمة و هي تحتوي على نسختين للمقالة و تحليل لها و تعريف بالمؤلف لذلك هي تقع في ٢٦٠ صفحة بينما المقالة الفعلية لا تتجاوز الخمس و اربعين صفحة .. المقالة جيدة و جميلة و بها العديد من الافكار الجميلة .. جماليتها الرئيسية بظني ليست اليوم بل بأن وقت كتابتها في القرن السادس عشر و كونها عملا تأسيسيا و أصيلا ، يمكنك تحميله هذه النسخة من هنا : http://ia601208.us.archive.org/10/ite...
Abdulkader Bakerli
One of the best books i've read, The writer talks about the Freedom and it's means for people and the gov. and why dictators hates their people!

أنصح بالقراءة! عنوان الكتاب باللغة العربية "مقالة في العبودية المختارة" للكاتب أتيين لابواسييه، ويتحدث فيه عن أهمية الحرية بالنسبة للشعوب وأسباب عدم تحرك الناس وخمولهم وتفضيلهم للعيش الذليل بدلا من الحرية!
Inaniel
This is a paper written by a 20-something young french man nearly 500 years ago. Fascinating that the topic and his thoughts are still valid, that people didn't change that much. And fascinating that with just one mouseclick we have access to this piece of work, for free. How different was it 500 years ago.
محمد سمرين
أولاً : الترجمة السيئة , أتحدثُ عن النسخة الإلكترونية الموجودة على الموقع هنا .
ثانياً : مداخلة الأستاذ " جودت سعيد " سلميةٌ بشكلٍ مبالغٍ فيه , يبدو أنهُ يقرأ من التاريخ ما يؤيد وجهة نظره , وينظرُ للاتحادِ الأوروبي من الزاويةِ التي تؤكد على آرائه ..

أمّا بالنسبة لكتاب أو مقالة دي لابويسيه , فهي تعبرُ عما وصلَ إليهِ الكاتب لإجابةِ سؤاله .
كيفَ يستعبدُ البشر , كيف يتقبلونَ أن يكونوا خدماً لبشرٍ مثلهم , لما يطيعونهُ حدّ التعبد , من أينَ تأتي هذهِ الأوهام ,

المقالة رغمَ أنها كتبت من زمنٍ بعيد , إلّا أنه
...more
Mana H
روزنامه شرق - 23 مرداد 1393
فرشاد کوشا

در روزهایی که غزه در آتش و خون می‌سوزد و فلسطینی‌ها دست از مقاومت در برابر زیاده‌خواهی‌های اسراییل برنمی‌دارند خواندن «گفتار در بندگی خودخواسته» شریک‌شدن در تجربه مردمانی است که تن به بندگی نمی‌دهند. تلاش فلسطینیان برای رهایی از ستم هرچند معطوف به نتیجه دلخواه نباشد و بازهم سروری بیرونی آنها را بنده بخواند، اثبات این نکته است که می‌توان لااقل زیر بار «بندگی خودخواسته» نرفت و «آزادی» را دست یافتنی دانست.‏
تلاشی که پنج‌قرن پیش از این اتیین دولابوئسی، فیلسوف فرا
...more
Zahra Osama
وجمعتني الأيام السالفة صحبةٌ طيبةٌ بكتاب أعده من أثمن ما قرأت .
" مقالة في العبودية المختارة " للكاتب الفرنسي إيتيان دي لابو يسيه ..
٦٠ صفحة كتبت بمداد الحكمة في القرن السادس عشر لشاب يافع يبلغ من العمر ١٨ ع
عاما ..
الكتاب يتناول فكرة العبودية والاستكانة والخنوع في نفوس الشعوب ، ورضاها طوعا بالإذلال والمهانة وخنق الأنفاس .

يرى دي لابويسيه .. أنه مامن حاكم يطغى حين يتولى مسؤولية الحكم ، إلا لأن الشعب أنحنى ومنحه فرصة ممارسة السطوة ، وإنه إذ يفعل ذلك تزلفا فإنه لا يحكم على نفسه إلا العيش في سلسلة م
...more
محمد  النعمه

عن الإستبداد السياسي يتحدث اتين دي لابويسيه ..
ويتسائل :

description

ثم يؤكد أن الطاغية ضعيف لا يملك سوا ما أعطاه الشعب :

description

وعن حاشية الطغاة :

description

ثم يصنف الطغاة بأنواعهم الثلاثة ونظرتهم لشعوبهم :
description

كتيب جميل يستحق القراءة والنجوم الخمسة
Yann
Un très beau discours, remarqué par Montaigne, qui entretiendra avec l'auteur une amitié légendaire.
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 50 51 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • Anatomy of the State
  • Against Intellectual Property
  • Our Enemy, the State
  • Democracy--The God That Failed: The Economics and Politics of Monarchy, Democracy, and Natural Order
  • The Man Versus the State
  • Defending the Undefendable
  • Economic Calculation in the Socialist Commonwealth
  • The Failure of the New Economics
  • Means Without End: Notes on Politics
  • No Treason: The Constitution of No Authority
  • Bastiat Collection
  • Notes on Democracy
  • Crisis and Leviathan: Critical Episodes in the Growth of American Government
  • What Is Ancient Philosophy?
العبودية المختارة Euvres Completes D'estienne De La Boetie Remarques Et Corrections Sur Le Traite de Plutarque Intitule E?ro-Tikos The Essays: A Selection Oeuvres Completes D'Estienne de La Boetie (Ed.1846)

Share This Book

“كان الطغاة يجودون برطل من القمح، ونصف ليتر من النبيذ، وبدرهم، وكان أمراً يدعو إلى الحسرة أن يعلوا عندئذ الهتاف: عاش الملك ! فما كان يخطر على بال هؤلاء الأغبياء أنهم إنما كانوا يستردون جزءاً مما لهم.” 6 likes
“لا يوجد في العالم من يشعر بالمسؤولية عن الفساد الذي يقع في الأرض وإنما ينسبه إلى الآخرين.” 5 likes
More quotes…