داعي السماء : بلال بن رباح مؤذن الرسول
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating

داعي السماء : بلال بن رباح مؤذن الرسول

3.76 of 5 stars 3.76  ·  rating details  ·  38 ratings  ·  9 reviews
بين الحربين العالميتين شاعت الدعوة العنصرية فبلغت أقصى مداها، وعملت فيها السياسة غاية عملها، وأقحمها الدعاة من مباحث العلم والتاريخ فى غير موضعها.
وقد كانت للإسلام كلمة فى إنصاف العناصر والأجناس سابقة لكلمة الحضارة العصرية والعلم الحديث، وكان فى صحابة النبى صلى الله عليه وسلم رجل أسود هو بلال بن رباح مؤذنه الأول، فكان أثيرًا عنده وعند الخلفاء وجلة الصحابة والتابعين.
فالكتابة...more
Paperback, 142 pages
Published 1945
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about داعي السماء , please sign up.

Be the first to ask a question about داعي السماء

This book is not yet featured on Listopia. Add this book to your favorite list »

Community Reviews

(showing 1-30 of 175)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Maha khalid
في بداية الكتاب يتكلم العقاد عن الأصل البشري
والعنصرية ، قد يغلب الجانب التاريخي والمعلوماتي على أغلب الكتاب خاصة في بدايته
لمن يبحث عن حياة وسيرة الصحابي الجليل بلال بن رباح لن يجد في هذا الكتاب
مايشفي غليله ، فأغلب ماتضمنه الكتاب معلومات عامه وأحداث معروفه عن بلال رضي الله تعالى عنه
أسلوب الكاتب جميل جدا
عمرو جمعه
جمييل،استمتعت بقراءة العقاد هذه المرة
الجزء ده من الاجزاء اللى طلعت بيها من الكتاب

"فلو انه كان يقول (الرحيم) فى موضع (الاحد) لجاز ان يقال ان فى الآلهة الوثنية من يتصف بالرحمة،او لجاز ان يقال ان الرحمه بدرت اليه في تلك اللحظه لانه يشتكي القسوة و العذاب .لكنه لما ردد كلمة الوحدانيه و لم يردد غيرها كان قد هدي الي الصفه الوحيده التى لا يدعيهاالمدعون لارباب الجاهلية،كما هدى الى الصفة الوحيدة التي تجعل الايمان ايمانا بالحق ولا تجعله انتظارا لرحمه او غفران او جزاء"

الايمان و المصلحة الشخصية لا يلتقيان
Rana
كتاب موسع لأفاق ومدارك الفرد، وجعلنى أنظر إلى الحالة النفسية للأرقاء بطريقة جديدة، ليس فقط من منظور حقوق الإنسان الذى نعتاده اليوم.
مما قاله العقاد فى هذا الشأن:
"فما دام فى الناس من يعجز عن كفالة نفسه فعليه أن يعيش فى كفالة سواه"
"الزهد فى الحياة يجعل القناعة بأبخس المنازل أمرًا سائغًا لا غضاضة فيه، بل لعله من المأثور المحمود عند من يرفضون الحياة" .

كما عرفت كيف أن الجنس الأسود من البشر قد اكتسب مما نحمده من أخلاقه بسبب ظروفهم المعيشية البيئية. ونعم الكتاب يا أستاذ عقاد....
Aisha Al-salloum
اي فنان موسيقي أو دارس لتاريخ الموسيقى ليودّ لو يسمع كيف كان صدى بلال في ذلك الأذان , و ان يسمع الكلمات الخالدات كما تسمع من أول المؤذنين
هذه هي خلاصة الخلاصة !

كالعادة على صغر كتاب العقاد الا انه مملوء بشيء هائل من الجمال
حقيقة أحببت داعي السماء أكثر من عبقرية عمر التي لم استطع اكمالها !

Mohamed Tantawy
الكتاب يتحدث عن العنصرية العصرية والتفرقة بين البشر علي أساس الجنس واللون كون الكتاب معاصر للنازية ولم يفرد لبلال رضى الله عنه سوي القليل
Mohamed ghriany
الكتاب يتحدث عن العنصرية اكثر ما تحدث عن سيرة بلال بن رباح رضي الله عنه كما يغلب على الكتاب الطابع الادبي
أسيل
العقاد يعرف مفاتيح الشخصية من اغلب جوانبها تراه يتطرق لكل المناحي والاتجاهات ويتصدى لكل الاعتقادات ويفند والادعاءات ومطلع بشكل موسع على الشخصية وعن ما كتب عنها من كافة النواحي والاتجاهات
اعجبني بقوة ترجمته لفكاديو هيرن وادوين ارنولد
اعجبني بقوة بكل حرف وبكل كلمة

رحم الله العقاد وبارك الله لنا في علمه

Fahad
كتاب جيد ولا بئس به ولكن اعتقد ان العقاد يخرج عن اطار الموضوع في بعض الحيان
Aya Elias
Aya Elias is currently reading it
Sep 16, 2014
Mohammed Hosni
Mohammed Hosni marked it as to-read
Aug 22, 2014
Bern
Bern marked it as to-read
Aug 15, 2014
Sarah
Sarah marked it as to-read
Aug 06, 2014
Helm
Helm marked it as to-read
Jul 20, 2014
Engeman Mahmoud
Engeman Mahmoud marked it as to-read
Jul 11, 2014
Hoda Aziz
Hoda Aziz marked it as to-read
Jun 27, 2014
Tayseer
Tayseer marked it as to-read
Jun 26, 2014
Hossam Magdy
Hossam Magdy marked it as to-read
Jun 18, 2014
Yasminegamal
Yasminegamal marked it as to-read
Jun 17, 2014
Mhmd Bdwy
Mhmd Bdwy marked it as to-read
Jun 14, 2014
Maroko
Maroko marked it as to-read
Jun 13, 2014
Rofida Suliman
Rofida Suliman marked it as to-read
Jun 08, 2014
Kareem Said Mansi
Kareem Said Mansi marked it as to-read
Jun 05, 2014
« previous 1 3 4 5 6 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
1409619
ولد العقاد في أسوان في 29 شوال 1306 هـ - 28 يونيو 1889 وتخرج من المدرسة الإبتدائية سنة 1903. أسس بالتعاون مع إبراهيم المازني وعبد الرحمن شكري "مدرسة الديوان"، وكانت هذه المدرسة من أنصار التجديد في الشعر والخروج به عن القالب التقليدي العتيق. عمل العقاد بمصنع للحرير في مدينة دمياط، وعمل بالسكك الحديدية لأنه لم ينل من التعليم حظا وافرا حيث حصل على الشهادة الإبتدائية فقط، لكنه في الوقت نفسه كان مولعا...more
More about عباس محمود العقاد...
عبقرية عمر عبقرية محمد التفكير فريضة إسلامية سارة عبقرية الإمام علي

Share This Book