أسطورة المينوتور
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating

أسطورة المينوتور (ماوراء الطبيعة #22)

3.41 of 5 stars 3.41  ·  rating details  ·  1,030 ratings  ·  17 reviews
إنه هو ..!.. لابد أنه هو .. عندما تسمعون هذا الحوار ، هذه الخطوات ؛ تفكرون أنه هو ..

عندما ترون هذه العظام المبعثرة ، تدركون أنه هو ... إنه فى مكان ما ينتظرنا .. يشم رائحتنا .. وحينما يجدنا .. سنوقن جميعًا أنه هو ....!
Paperback, 140 pages
Published July 1st 2001 by المؤسسة العربية الحديثة
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about أسطورة المينوتور, please sign up.

Be the first to ask a question about أسطورة المينوتور

Community Reviews

(showing 1-30 of 1,553)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Mohammed Arabey
اولا:مقدمه حول الروايه

الروايه الثانيه كخطابات "بعد سالم وسلمي #8" ليس لرفعت دورا فيها سوي السرد
تدور احداثها عام 1969 بكريت

الابطال : فقط رفعت اسماعيل كراوي لخطاب وصله

ثانيا:الاحداث
descriptiondescription
يكتشف فريق من باحثي وعلماء الاثار متاهه تحت الارض..انها كريت منبع الاساطير الاغريقيه...أهي متاهه المينوتور؟ولكنها اسطوره...اذن بم تفسر جرائم القتل الغامضه التي حدثت بعد فتح مدخل في تلك المتاهه المدفونه منذ زمن لايعلمه الا الله
description
حب..خيانه..تضحيه فبطوله..اسطوره اغريقيه جديده معاصره لاتقل اثاره عن تلك الاساطير القديمه

ربما ل...more
M. Ashraf
عدنا مع الأساطير الإغريقية!
بالرغم إن ال backstory
حلو بس كون د/رفعت مش فيها مخليتهاش ليها نفس الطعم! الراجل بتاع الآثار جاه شبه د/رفعت في حاجات كتير بس بردوا مش هو :/

من الحاجات اللي عجبتني
- في الأول كدا في قصة المينوتور في الأساطير
- في ملخص عن الرحالات و الأساطير اللي شفناها قي الأجزاء السابقة
- و أول مرة أشوف "مت بغيظك!" مكتوبة بعد توقف فترة كبييييرة! :)

نهاية الأسطورة مكنش اد كدا و مسمعناش منه تفسيره عن اللي جرا دا كله :/


إن الإنسان هو تجارب من سبقوه ... و إن لم تصلنا خبرات كل هؤلاء لنأخذها و نض
...more
Nevey Badr
I loved this one; Great JOB and wonderful work form my favorite Egyptian author ever. It opened the door for Greek Myth to enter my life and until now I shall never close that door...
Mohamed Nasser
عندما قرأتها لأول مرة في الصف الخامس الابتدائي كرهت الرواية وماروراء الطبيعة ورفعت اسماعيل وذلك الرجل الذي يضع صورته في خلفية الرواية ... مادام اسمه رفعت اسماعيل لم يكذب ويكتب أحمد خالد توفيق:D

وعندما أعدت قراءة الرواية مرتين ثلاثة في مرحلة اخرى اكتشفت كم كنت ساذجا !
Sameh
I think this was my first book at 9 years old
Tariq Alferis


..أسطورة ثيسيوس والمينيتورس، أسطورة طويلة وممتعة ، مع انه تم تلخيصها بشكل مستفز .

رحلة في بلاد الآساطير ، شئ عجيب وشئ غريب ، قدرة احمد توفيق تبسيط الأساطير بطريقة صعب أنك تنسي الأحداث شئ رهيب .


إن الإنسان هو تجارب من سبقوه ... و إن لم تصلنا خبرات كل هؤلاء لنأخذها و نضيف إليها فأين كنا سنكون اليوم!
واضحة السعيد
فاصل ونعود :)
فاصل مشوق وممتع الحقيقة
Mai Hamza
صعب عليّ أدي التقييم ده :(
كانت مملة جدًا ،جو الإغريق لا يستهويني أصلًا ، جاء مع شبه اختفاء لشخصية رفعت ، وجاء معهم عدم هدم للأسطورة في الآخر .. خيّبت أملي كتير ...
في الآخر يعني في مينوتور بجد ! :/
Sara Yahya
لازم أعترف أن الأساطير و الأثار بتستهويني أوى و بحب أقراء عنهم وفيهم
حاجة كده ليها رونقها و عظمتها
حضارة و تاريخ
وده الللي حببني في الرواية و لاذعت السخرية حلوة أوى
و موضوع الخطابات أسلوب جديدة حلو إضافته لقائمتى
و جاري تكملت السلسلة ^_^
Amaal Marzouk
جميلة ومسلية كالعادة طبعاً .. لكن كان لابد من اختفاء إحدى نجمات التقييم لاختفاء رفعت إسماعيل كبطل أساسي من أبطال القصة

فكرتني بكتاب الأساطير اليونانية اللي عايزه أقراه بقالي سنة ببس مش لاقياله وقت كافي ولا ذهن صافي :D
يوسف محمود
كالعادة.. كان فيها الكثير من الضحك والرعب والملل! في مادة التاريخ أدرس تاريخ الإغريق.. لذا فقد أحببت الرواية :-)
Karim
:) الاسماء اليونانية اصابتني بالغثيان وكنت اشعر بالدوار اثناء التفكير بنطقها
Noha Basiouny
دنيا الأساطير الأغريقية

رائعة كالعادة
بلال طه
عادية لا فيها تشويق أو ضحك
Sally El Sawaf
أول كتاب ف 2013
Ahmad El-Saeed
كانت الي حد ما مملة
عمرو الشافعي
عمرو الشافعي is currently reading it
Sep 18, 2014
Mohamed Aymen
Mohamed Aymen marked it as to-read
Sep 18, 2014
Mayar Daqqa
Mayar Daqqa marked it as to-read
Sep 14, 2014
Esoo Mohamed
Esoo Mohamed marked it as to-read
Sep 13, 2014
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 51 52 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • مهمة خاصة
1479015
English: Ahmed Toufiq

ولد بمدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية فى اليوم العاشر من شهر يونيو عام 1962 ، وتخرج من كلية الطب عام 1985. كما حصل على الدكتوراة فى طب المناطق الحارة عام 1997 متزوج من د. منال أخصائية صدر في كلية طب طنطا – وهي من المنوفية - ولديه من الأبناء ( محمد ) و( مريم ). بدأ أحمد خالد العمل فى المؤسسة العربية الحديثة عام 1992 ككاتب رعب لسلسلة ( ما وراء الطبيعة ) حيث تقدم بأولى رواياته ( أ...more
More about أحمد خالد توفيق...
يوتوبيا السنجة زغازيغ قصاصات قابلة للحرق أسطورة بعد منتصف الليل

Share This Book

“الدموع تزداد غزارة كلما سأل الحمقى عنها” 53 likes
“وأنت حين تقول عبارة مثل: دخلت دارى فأضأت المصباح الكهربى. وخطوت إلى الثلاجة فتناولت قدحا من الماء. وفتحت التلفزيون. حين تقول هذا .. فلا تنس أن أجيالا ماتت وهى تقاتل من أجل ابتكار المصباح الكهربى.. وأجيالا قاتلت من أجل اختراع الثلاجة.. وعقولا لاحصر لها كادت تنفجر وهى تحاول ابتكار التلفزيون ..” 9 likes
More quotes…