Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “The Others” as Want to Read:
The Others
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview

The Others

3.01 of 5 stars 3.01  ·  rating details  ·  501 ratings  ·  149 reviews
A best-selling book when it appeared in Arabic, The Others is a literary tour de force, offering a window into one of the most repressive societies in the world. Seba al-Herz tells the story of a nameless teenager at a girls' school in the heavily Shi'ite Eastern Province of Saudi Arabia. Like her classmates, she has no contact with men outside her family. When the glamoro ...more
Paperback, 320 pages
Published September 1st 2009 by Seven Stories Press (first published January 2006)
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about The Others, please sign up.

Be the first to ask a question about The Others

Community Reviews

(showing 1-30 of 1,134)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
محمد سيد رشوان

بسم الله

إننى أشفق على مثل هذة التجارب من ظلمها مع الكاتب العربى الذى يبحث دائمًا فى الروايات عن المباشرة .. وتناول الموضوعات السريعة بشكل بسيط لا يستلزم جهد او استنباط ..

بحيث يكون كل شىء متكشفًا أمامك .. لا سيّما أن المباشرة حقًا تجذب جميع الفئات والقراء

إننى لا أكاد أخفى دهشتى من تلك الرواية العظيمة .. التى تعد تجربة إنسانية وروائية لم يسبق لها مثيل على الصعيد العربى ..

ولا أقصد بالطبع تفردها من حيث تناولها موضوع المثلية الجنسية ، أو رؤيتها للأمر من جانب مختلف ..

إنما أحسب لها تناولها جزئية فلسفي
...more
فاطمة عبد السلام
مشهد خارجي
سألتني صديقة مقربة لي في إحدى نقاشتنا ذات مرة عن رأيي في أن نعطي الحرية للمثليين الجنسيين
_ كان ردي عليها بالرفض ، فأنا لست مع هذا الأمر تماما
_ تسائلت عن السبب
_ فكان ردي بأني ضد كل ما يخالف الطبيعة وما فطرنا عليه
_ فأجابت ولكنهم واقع وعلينا التعامل مع الأمر وليس الرفض بالحل
_ أجبت والأمر لا يتوقف على الحرية بمنحهم حق لا يملكونه

تذكرت هذا الحوار تماما عندما عرفت مضمون الرواية وما أنا مقبلة عليه بكل شغف لأقترب من عالم كهذا ، عالم بعيدا عن معايشتنا ولكنه موجود مسدول عليه الف ستار وستار ويح
...more
أثير عبد الله النشمي
صبا الحرز
كاتبة موهوبة للغاية ..
بغض النظر عن الإبتذال في وصف بعض السلوكيات في الرواية إلا أن الرواية كُتبت بلغة جميلة .. وبحبكة مُتقنة ..
يتوقع من صبا الكثير ... :) ..
Sara Alhooti
في كل مرة يمرّ أمام ـي اقتباس من رواية " الـ آخرون " تكبر في ـني الرغبة بـ قراءتها
والبحث عن ـها نسخة ورق ـية/إلكترون ـية
لم أفكر في كيف ـية الحصول عليها
بـ قدر ما فكرت في قراءتها حرف ـاً .. حرف ـاً
قبل عام تقريبا اجتمع ـت بها صدفة في أحد المواقع الإلكترونية
فرحتي يومها كانت كبيرة
لأني سـ أملك رواية .. ذات لغة أدبية ساحرة

لم أصدق في بداية الـ أمر
والرواية أمامي أنها تتبع آثار فتاة تغوص في علاقات مثلية
وتشعر بـ مرارة أن تكون مختلفا في مجتمع يتبع الطريق ذاته

صبا الحرز .. كاتبة سعودية شابة
اختارت اسم " صبا
...more
ياسر ثابت
أخيرًا، روايةٌ متماسكة ومقنعة عن رغبات الجسد وصراعها مع الذات.
في روايتها "الآخرون"، تحمل صبا الحرز مقومات الكاتب الروائي المحترف، ومقومات العمل الروائي الصادم.
في رأيي أن "الآخرون" من أفضل الروايات التي صاغتها كاتبات شابات في السعودية، بل إنها ذهبت أبعد وأعمق من "بنات الرياض" لرجاء الصانع بأشواط وعلى مستويات عدّة.
وصبا الحرز شابةٌ سعودية موهوبة ضربت نرد الأدب بشجاعةٍ وقررت كسر المحظورات على طريقتها، سواء الممارسات الدينية (شيعة وسنة) أو الجنسية (علاقات عاطفية ومثلية) أو السياسية (أحداث 1400هـ في
...more
Mashael Alamri
إممممم رواية تحكي تجربة فتاة في عالم المثيليين , لم أستطع حتى الآن الحكم عليها ففي ذات الوقت اللتي أشعر بتقزز تجاه الكاتبة أثرت فيّ روايتها بشكل فضيع لم أفهم سببه
صبا الحرز روائية قوية من وجهة نظري لولا أنها طرقت باباً جعل بيني وبين إسمها كثيراً من الحذر والحواجز التي تشعرني بالوقوع بين شعورين من الغريب بأن يجتمعا في ذات الوقت



لكن وبقدرتها اللغوية هذه أتوقع أنها كانت تستطيع الكتابة دون الإنزلاق لهذه الدرجة من الجرأة التي تعد عيب أكثر منه ميزة في مؤلفها , حتى الحديث عن ذات الموضوع الذي تطرقت إليه
...more
Hemdan Ahmed
"" سعودية شيعية مثلية تعاني الصرع ""
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لا تظن أنك تعرف نفسك ، انت اعقد مما تتخيل ، و متناقض اكثر مما تظن ،و ابعد من ان تعرف نفسك _على الأقل بصورة كاملة و واضحة_ حتى يدركك ذلك السمو الذي نسميه الموت

- التناقض هو سماتنا العظمى و اصلنا النبيل ، مهما كنت بريئا في مظهرك ، يسكنك احط البشر و اقذرها ، مهما كنت منحطا ،بداخلك ملاك يبحث عن لحظة الخروج

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كنت أتخيل ان الشيعة السعوديين يتعرضون لما يتعرض له السُنة في إيران
...more
Abdullah Abdulrahman
تجاهل أو إنكار حقيقة ما .. لا يعني بالذات عدم وجودها , القضية واقعية وصريحه , قد تكون مشكلتنا نحن .. بغض النظر عن المقصود بـ "نحن" , أننا لا نريد أن نعترف بأن هناك مشكلة , مشكلة تستشري في المجتمع , وهي "المثلية الجنسية" على نوعيها , وقد يعود ذلك إلى حساسيتنا العالية من موضوع الجنس وخجلنا الدائم من مناقشته في السر قبل العلن .
إنها فكرة مرعبة أن تكتب كل هذا العري , كل هذة اللخبطة , والفوضى , أن تعيش في حاله متعسفه مع الشعور , في زحام رهيب من الأفكار , وخوف مجهول من ذاتك , لذلك أحيي "صبا" على شجاعته
...more
ايمان
كيف استطاعت صبا الحرز ان تجمع بين موضوعين شائكين في رواية واحدة و الوم البعض الذي قرأ فيها فقط العلاقات المثلية دون ان يذكر شيء على المجتمع الشيعي في اطار ما يعرف بالحسينيات قوة سرد رائعة جعلتني اقرأ الرواية في زمن قياسي جعلتنا نتعاطف مع البطلة رغم رفضنا المسبق للموضوع و هذه نقطة تحسب لها..الظاهرة موجودة لن ننكرها لكن الوم بعض الكتاب الذين يفرضونها علينا فرضا صبا لم تحاول فرضها بل كانت تحكي تجربة انسانية فيها نقط سوداء تكرهها الشخصية و تحاول اصلاحها..بكل ود
Aliaa Mohamed
دائما ما أحب قراءة الأعمال المثيرة للجدل حيث بداخلي فضول كبير تجاه تلك النوعية من الأدب خاصة إذا وجدت أن الكثير من القراء لا يحبذون هذا النوع ويهاجمونه بشدة ويظهر ذلك بشكل واضح ف تقييماتهم .
رواية الآخرون تندرج تحت هذه النوعية من الروايات التي تحمل بداخلها قنبلة موقوتة بسبب حساسية الموضوع الذي تتناوله ، المثلية الجنسية عند الفتيات ، ورغم أن انتماء الفكرة إلى عالم الجنس إلا أن الكاتبة وببراعة فائقة تمكنت من المعالجة بأسلوب يخلو من أي تعبير جنسي فج ، بل بالعكس هناك أعمال أخرى يكون أساسها موضوع ما و
...more
NaÐa A. Muhammĕd
سأعد نجماتي هنا : نجمة للثراء اللغوي ، نجمة لاسلوب السرد ، ونجمة للفلسفة الضمنية في حكاية يشوبها التشويش ، صورة مبهمة لا يجب التطرق لها ، كأنها كلمة بذيئة نستبدلها بطنين ! ، تعلقت بأفكار كثيرة ولكن أكثر ما علق معي بالنهاية ليس تواجد تلك العلاقات بالفعل حتى إذا عُرفت واحدة قالوا لك : ظاهرة ! ، وليس أن المثلية هنا تبدو مرضاً وقد لا يوافق البعض عليه ، كل فتاة منهن تعرضت لحادث مهما بلغ من الصغر في طفولتها / مراهقتها فهو يؤثر علينا و ليس بظننا الخاطىء أن من له ميول شاذة فيجب أن يكون مثير للريبة سيبدو ...more
Fatema Hassan , bahrain



لربما تكون المسوخ التي تنسلخ عن ذواتنا موّحدة المذهب و موّحدة الدين رغم عن أنف التعددية التي تبرزنا بها الحياة .. مسوخ هي الأصلح للعيش في المستنقع .. ف وحده الحضيض لا تنغّص عيشه المساواة فالكل واحد في جنباته ، حين ننحط وننحدر فنحن نقرر أننا المسخ الوحيد القادر على تحدي وجوده رغم أن أشياء وظروف أكبر منا تقرر معنا و عنّا أحيانًا هذا القرار لكنّنا نتوهم حق القرار ، نتمادى لطرف الدائرة و نعود لمركزها وكلاهما قيد ما سبق و حسبناه إنجاز .

رغم الأسلوب السردي الشيق الذي يؤكد مقدرة الكاتبة لم يسعفني عقلي
...more
سمية عبد العزيز
صفر من خمسه
قرأتها الكترونيا ً , لم أغامر بالشراء بسبب الضجه حولها
هناك من قال أن اللغة تشفع للكاتبة
وأنا أقول أن الهدف من القراءة ليس لاكتشاف قدرة الكاتبة اللغوية

باختصار : الأدب هو تأديب للنفس
Ebrahim Ahmed
بداية الرواية ليست عن فتاة مثلية ,, بطلة الرواية ليست مثلية
بطلة الرواية مرت بمنعطفات نفسية ومرضية واجتماعية دفعتها للخروج عن المألوف وهدم كل ما يقيدها
ونهاية الرواية تؤكد ذلك
حصر الرواية في انها رواية في عالم المثليين يعتبر ظلم للرواية
خصوصا انه من الصفحات الاولى واضح انها ضد الموضوع ده وخصوصا انه واضح لكل اللي قرا الرواية ان بطلة الرواية مختلفة عن " ضي " وعن "دارين "

أسلوب الكاتبة ولغتها رائعين ,, وهتلاقي جمل كتير جدا تصلح كاقتباسات للواقع اليومي
عجبني جدا تعمقها في الناحية النفسية اكتر من الن
...more
Marwa
قد تكون بعض أجزاء الرواية صادمة لما تتناوله حول المثلية الجنسية، لكن اعتقد أن صبا الحرز قاصة جيدة جداً و لغتها جميلة، نظرتها لا تتميز بالسطحية التى قد يستغلها البعض فى تناول علاقتها مع ضى و دارين، لها فلسفة حياتية و واقعية إلى حد كبير، تستطيع التوحد مع الكثير مما تقول، بعيداً عن كونه مرتبط بعلاقاتها
علينا أن نتحرر قليلاً من شخصنة احكامنا على الكاتب خاصة حينما يتناول ما يختلف عن أفكارنا و معتقداتنا، و علينا أن نعطيه حقه خاصة أن الكتابة هى متنفسه الوحيد فى اطلاق هواجسه و افكاره حول ما يؤرقه
و اعتقد
...more
Asma


قرأت هذه الرواية قبل عامين .. لكنّ عقلي لايزال مُحتفظاُ بكلماتها
السخط على العالم .. الغباء البشري .. الحبّ الأحمق ؛ والنكبات السياسية
كانت تُحاكي كل ذاك .

صحيح أنه لا يُبررّ للكاتب تجاوزه الأخلاقي مهما كان مضمون طرحه . لكنّ صِبا كانت مختلفة
ربما لأنها ذرّت الملح في عيني بلغتها المميّزة .. وربما كانت تُحاكي واقع ببساطة حرف مُوجِع


هذه الرواية قد تُصيبك بالغثيان .. قد ترميها وتقول : قلّة أدب !
لكنّك إن نظرت لها بعين أُخرى ستحبّها .
Odai Alsaeed
صبا الحرز ما أجمل هذا الاسم كل شيئ في الرواية ينتمي الي افلامها الغربية وعباراتها المنتقاة من هذه الأفلام حتى العطر الأمريكي لحبيبها هو عطري منذ زمن. قرأت رواية صبا فكأنني أقرأ نفسي وأعجبت لجرأة عجز عنها الأخرون من هم في أضعاف عمرها وأعلى من مناصبها فجأءت هذه الرواية المكتوبة بتقافة ملحوظة واتقان أدبي يشاد به شكرا لكي صبا وهنيئا لنا روايتك.
عمر الخير
عندما قررنا انا وزملائي في الجامعة الخروج معاً يوم إما بعد الدوام اليومي لنرفه عن أنفسنا قليلاً
قرروا أن يتجرعوا الجعة
واناوصديق اخر لا نشربها ولا نقرب المشروبات الكحولية بصفة عامة
"فكنت انا -المسلم- وصديقي -الملحد- "هما
حين تناولونا في الحديث فيما بينهم واثناء التوضيح نقطة ان هناك البعض ممن وصفونا بـ "هما"

______________________

عندما تحدث نفس الأصدقاء عن الجنس في وجودي
وتشجعت احدهن لتكسر القوعقة المغلفة لحياتي الشخصية
والتي يجهلوا عنها كل شئ
وسألتني عن ديني، وبعد أن اخبرتها طرحت هذا السؤل " وهل أن
...more
Fatimah Al Shabeeb
قد لا أستطيع تماماً أن أصف قراءتي لصبا بموضوعية ، بيد أن الشعور الذي يتملكني الان .. لماذا لم يسعفني الحظ للمرور بمتاهاتها مسبقاً ؟ لماذا تركت بضع كلمات ناقمة تبعدني عن الآخرين بكل اختلافاتهم وتغيراتهم وشذوذهم ، وأنفسهم التي تشبهنا ولا تشبهنا !!؟

لغة صبا فائقة الرقة مليئة بالتشابيه المنسابة ، أشعر بالتيه وأنا أقرأها وكأن صاحبها صاغها بأسى ، وبعجلة من يسرق ثمرة من شجرة الجار ، عتبي الوحيد هو كثرة المثليات في الرواية حتى لكأنهم يتجولون في كل الأنحاء ، عدا ذلك ليس لي عتب على الوصف ، الرواية مليئة ب
...more
الطاهرة عمارى

لم تكن رواية صبا أول ما قرأت مما يعالج موضوع المثلية الجنسية .. سواء كان اعمال روائية او قصصية او حتى دراسات .. لكنها - وبدون مبالغة - أعمق ما قرأت فى هذا .. ومن أعمق ما قرأت فى حياتى .. انتهيت منها فى اربع او 5 جلسات متوسطة الطول تقريبا ( هذا زمن طويل نسبيا بالنسبة لحجمها ) احتاجت منى طاقة كبيرة للتركيز والاستيعاب .. أهم وأول ماجذب اهتمامى منذ الصفحات الأولى ومنذ أن بدأت تتعرض لموضوع الرواية الأساسى .. أولا : لم تقع الكاتبة فى فخ الخروج عن الأدب او الحياء الذى غالبا ما يحدث مع الكتاب الذين يكتب
...more
Coincidence F
قرأتها إلكترونياً أول مانشرت الرواية ، أعطيتها 4 علامات للغة الجميلة والإقتباسات الرائعة
بغض النظر عن السياق الذي تعمقت به الكاتبة إلا أنها عرفت كيف تدخل تلك المتاهه الزلقة وتخرج دون تشوهات كبعض الروايات التي تصف مشهداً فاضحاً بلا طعم أو لون .
هنا بعض الاقتباسات الجميلة التي اقتبستها من الرواية :

أن أولئك الذين لايأتون أبداً ، حتى ونحن نشق لهم في البحر ممراً لايأتون ، سبب للأسى لايجدر بالإستهانة به ، أو الإستخفاف بوقعه ، فضلاً عن أن أتغابى وأدعي قدرتي على التعايش معه .

ماعاد هناك شئ ممتع ولذيذ . كا
...more
Rana
بدأتها منذ مدة طويلة للغاية، وأكملتها بدافع الملل وانقطاع الكهرباء.
هذه رواية جيدة، مشكلتها الأساسية بالنسبة لي أن ثراء اللغة يخفي عيوبها، إذا جردنا الرواية إلى عناصر أبسط فهي ليست عن المثلية الجنسية، بل رحلة اكتشاف للذات لا تنتهي بنهاية الرواية. وأنا أقرأ ظننت أن الرواية متماسكة، ثم بعد تفكير وجدتني أتساءل، لم أخذت شخصية "ضي" كل هذا الحيز بينما يقفز "عمر" من الهامش فجأة قرب النهاية دون تمهيد كافٍ؟ هل افتعلت الكاتبة النهاية لتكافيء القارئ بنهاية أخلاقية تروق له.. أو لتمحي عدم ارتياحه لصبره على ر
...more
Maha
قرأتها بصيف م وأنا في طريق العودة من روما للندن. أحداثها تلازمات معي فترة الصيف واكثر وتجسدت من خلال بعض الصور التي مرت علي سريعا في الاماكن العامة، والقطارات والمحطات، كما ارتبطت احداث الرواية في ذهني ببعض المواقف التي يحدث فيها تفاعل بين الافراد المثليين في اوروبا. وكيف انهم يمارسوا حياتهم بتلقائية وبلا حظر اجتماعي. كشفت الرواية عن عالم غرائبي في الخليج نتجنب تداوله في جلستنا العامة انذاك لاعتباره (تابو) ديني واجتماعي. ماكان يذهلني وآثار في ذهني عدة تساؤلات ، التفاصيل الدقيقة في هذه الرواية. ص ...more
Lina Aude

بعيداً عن الموضوع
الكاتبة تستحق الدعم لأسلوبها في السرد
و وصفها الدقيق لكثير من المشاعر
لكني و عالرغم من ذلك مللت و لم أكملها ربما لإني توقعت الخاتمة إن صح القول ، و ذهبت لقراءتها

أما الموضوع، فالحديث عنه أمر جديد على مجتمعنا أن يخوض أحدنا في الحديث عن حياة المثليين و مشاعرهم بعيداً عن المنطق العلمي أمر لم نعتد عليه و لن تقبله حتى
فالرواية عكست مشاعر فتاة مثلية و أحاسيسها ،و تجاربها مع بنات جنسها

لم أشعر بالتقزز كل إنسان حر بتصرفاته
كما أن هؤلاء طبقة و أناس متواجدين في المجتمع
قال أحدهم إن أردنا مع
...more
موضي الهاجري
جريئة وتخطت خطوطاً كثيرة تزعج القاريء أحيانا
..
المثلية في المجتمعات النسائية السعودية كانت القضية الأساسية في الرواية .. يدور حولها الكثير من قضايا المرأة في المجتمع السعودي


الزواية التي انطلقت منها الكاتبة كانت معتمة ، سوداء وأقرب للفنتازيا منها للحقيقة ولكنها إلى حد بعيد قريبة لمن عاش أو يعيش في السعودية ..

الشيعة والسنة ، الذكر والأنثى ،المرأة والأخرى قضايا ساخنة جمعتها الكاتبة في رواية واحدة
لا أحد يستطيع أن ينكر أن ما كانت تحكيه صبا كان السر الذي يواريه الكثير والذي يخاف الجميع أن يظهره للعا
...more
Arwa


لغتها مدهشة / مذهلة ,
عند قرائتي لهذه الرواية بالتحديد , احتجت أن يشاركني أحد متعة قراءتها وتذوق حروفها , أصبت بهوس تأمل الكلام , حدّ حفظه , وتكراره على مسامع الجميع , بلا استثناء , سواء كان يحب أن يقرأ أو لا ..
لولا محتوى المقزز للرواية لأعطيتها الخمس نجمات كاملة , مع إني لم أشعر بذلك كثيراً , كنت أتجاوز مثل هذه الأشياء , حفاظاً على ذوقي العام .

هذه الرواية لا تقرأ , بل يتذوق ماجاء فيها بعيداً عن محتواها الفجّ .

صبا / أتحفينا بقادم أجمل وأرقى ()
Huda
كم تعجبت عندما علمت بأن الكاتبة سعودية. رواية في عالم المثليين لم أقرأ منها سوى صفحتان استرقت النظر إليهما بعشوائية -اقشعر لها جسدي- ثم أعدتها إلى صاحبتها آسفة
ياسمين ثابت
من اغرب الروايات التي قرأتها في حياتي
ليست فقط في موضوعها بل في تناولها للموضوع كذلك
ما اعجبني جدا هو اسلوب الكاتبة
Wafiqa Almassri
يخيّل لنا أننا آخر من تبقّى لنا
ما الغاية من الآخرين إذاً ؟

" الآخرون هم الجحيم"
سارتر
Maryam
قرأت هذه الرواية مرتين ، مرة حينما كان عمري تسعة عشر عاماً ومرة أخرى حينما أصبح عمري واحداً وعشرين .
في المرة الأولى التي صافحت فيها عيناي أول الصفحات والسُطورِ خفت وتقززتُ كثيراً من فكرة الإنحراف عن فطرة الله السوية والدخول في عوالم جديدة ومبهمة كعالم المثليينَ الذي تحدثت عنه صبا٫كنت أشعر بطريقة ما أني ألوث فكري وبأن فكرة الكتاب مبتذلة وبأنني أغالب رغبتي في التقيءِ عند كل مرة ، بعد ذلك أغلقت الكتاب وقلت بأنني لا أستطيع إكماله بالمرة .

الآن رجعت لقرائتهِ مرة أخرى٫ولا أعرف صدقاً من الذي تغير : أنا
...more
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 37 38 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • شرق الوادي
  • الفردوس اليباب
  • رائحة القرفة
  • شرفات بحر الشمال
  • قلب من بنقلان
  • غبار
  • الأيام لا تخبئ أحدًا
  • نساء عند خط الاستواء
  • الأرجوحة
  • أوراقي.. حياتي.. ج2
  • الباب المفتوح
  • تاء الخجل
  • ساق الغراب.. الهربة
  • المرأة واللغة
  • طوق الطهارة
  • Infinity in the Palm of Her Hand: A Novel of Adam and Eve
  • سفر عاشوريات _ 1000 جملة ساخرة
  • ٧
Siba Al-Harez is a pen-name. The boldness of the themes tackled in her first novel The Others called for the use of a pen-name. Thought to be a Saudi Shii' female author from the Eastern Province of Saudi Arabia, the author addresses some intricate and sensitive issue such as minority and alienation, political detention, sectarianism in society, homosexuality i.e., Lesbianism and experimentation. ...more
More about Siba Al-Harez...

Share This Book

No trivia or quizzes yet. Add some now »

“الُعزلَة مطمئنة, إنها تعطيني مساحة كافية لأقترب ماشئت , وأبتعد ماشئت . ان تختار عزلَتك, لا يعني ان تكف عن الحضور في قلب العالم, إنها في أبسط أشكالها,تعني ان تحضر بإختيارك, وان تباشر حضورك ضمن حدودك الخاصة بحيث لايسع احدا أن يسرقك من ذاتك على غفلة, أو يشكل وجهك وفق مايريد, أو يؤذيك أو يلوي عنق بوصلتك.” 145 likes
“أنا أخاف من هؤلاء الذين يمنحوني ذاكرة وتاريخاً , أخاف لأنهم يمنحوني شيئاً يبقى معي بعد أن يرحلوا !
وإذا كان بإمكاني التخلص من الهدايا , قكيف يمكنني أن أخلي فكري من أصواتهم العالية ؟”
65 likes
More quotes…