Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “الحزام” as Want to Read:
الحزام
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview
Read Book

الحزام

3.9 of 5 stars 3.90  ·  rating details  ·  984 ratings  ·  231 reviews
"لكن-قال حزام بمرارة-لقد ولّى ذلك الزمان البهي، ولم يعد من أحد سواي يحمل روح القرية ويقينها، لكنّي بدوري سأموت، وليس بعدي سواك يا روحي ويقيني".

أحمد أبو دهمان هو ذا يحمل روح القرية ويقينها، متفاخراً، بها، يكتب لها وفيها أحلى الكلام، وليراها الفرنسيون بعينه كتبها بلغتهم، فكان هذا الكتاب الذي حمل في طياته هوية كاتبه، ذاك الذي ولد فعلاً في قرية آل خلف الواقعة على قمم جبال السر
...more
Paperback, الطبعة الثالثة, 160 pages
Published 2010 by دار الساقي للطباعة والنشر (first published 2000)
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about الحزام, please sign up.

Be the first to ask a question about الحزام

Community Reviews

(showing 1-30 of 2,338)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Yousra

إذن فهي سيرة ذاتية :)) السيرة الذاتية للكاتب نفسه

كل هذا الخيال وهذه الشاعرية تخص أشخاصا حقيقيين :)

وهل كتبت أساسا بالفرنسية؟؟!! أعني، حقا؟؟!! وهل فهمها الفرنسيون هل استشعروا معنى أن يتحدث إنسان عن قريته الأغنية وعن الكلمات التي هي فراشات؟ بل هل يفهمها من لا يمتلك أصولا ريفية؟؟!! لي أصول ريفية لذا أذكر حكايات أبي عن بعض الشخصيات وكذلك حكايات الأعمام والعمات بل وصغت بعض حكاياتي أنا الأخرى :)

وما يدهشني فعلا هو روح الكاتب وعذوبة كلماته وبساطته في الحكي، حتى حينما يتحدث عن مواقف صعبة أو حقائق جريئة أ
...more
بــدريــه  الـبـرازي
" كنا على موعد مع الشمس كل صباح ،
والقرية تستيقظ بمجملها قبل شروق الشمس ،
بل كنا في الحقيقة نحن الذين نوقظها ،
وقد اعتاد أبي أن يقول لي إن الشمس
ليست إلا أداة عمل في القرية ،
ولا نذكر أنها غابت أبداً أو اختفت
وراء السحب مهما كانت كثافتها "

الحزام تتويج لكل فتى نجح في اختبار رجولته
تلك الرجولة التي لا تعطى الا لمن كان شجاعاً
وصبوراً لحظه الختان العلانية ..
و فخر الامهات بتوديع ابنائهم سنوات الصبا.
و ان ابنها لم يخذلها في تلك اللحظه الحاسمه
التي لو خسر فيها قد لاً تجد له زوجة
فيأتي لهم بالعار ..

يحكي لن
...more
Tareq Fares


ليست رواية بل انشودة لقصيدة كتبوها عبر الاف السنين ...
كانت رفيقتي في رحلتي القصيرة الى مدينة الكويت.

على الرغم من أنني ولدت وتربيت في مدينة ثم تنقلت بين العديد من المدن حول العالم للدراسة او للعمل فانا في حياتي لم اعش ابدا جو القرية وحياتها. ومع ذلك انتقلت مع هذا الرواية الى جو القرية فاحسست بقرب القرية وأهلها من وشعرت بعاداتهم وتقاليدهم، بقصصهم وخرافاتهم، والاهم من ذلك بشعرهم وغنائهم للحقول والشجر والحيوانات والطيور والخفافيش والمطر وكل شي يتعلق بحياتهم. احببت من خلالها كل شي يتعلق بالقرية احبب

...more
Lamia Al-Qahtani

أختك أغنية ، قل لي كيف لأحد أن يضرب أغنية ؟

هذا الكتاب أغنية من فتى جنوبي يغني لقريته التي في السماء ويصعد إليها المطر
كلمات الرواية هي أكثر ما يصفها : أغنية / شعر / مطر / قصيدة / حقول /سحاب / ضحك / موسيقى

جميلة
Nojood Alsudairi
أحب قراءة الروايات التي تمزج التراث بالأرض بالأسطورة. رغم أن هذه الرواية كتبت بالفرنسية إلا أن ترجمتها لم تأخذ من جمالها شيء. شرقت بهواء قرية الجبل تلك
Afnan
هذا الكتاب : أُغنية! ـ
لينة محمود
كان إبحارا ممتعا ذاك الذي قضيته مع الرواية
أحببت كثيرًا تلك القرية بكل ما فيها
تنقَّلتُ معها بين ضحكةٍ وابتسامةٍ واتساعٍ مفاجئٍ للعينين..
عالمُ القرية كان أشبهَ بعالمٍ من وراء النهرين بالنسبة إليّ
خلال اليومين اللذان قرأت فيهما الرواية
أصبحتُ فراشةً جبليَّة عَشقَتْ السماء فقضت ليلتها بين أحضان زهرةٍ برية نادرة في أعلى الجبل..
بكَّرَتْ صباحًا بتفاؤلٍ وسط غناء الحقول
حلَّقتْ وحلَّقتْ حتى حطَّت على كتف حزام
لكنه لما تنحنح وأدار لحيته تجاهها
تكفَّلت أجنحتها بهروبٍ محلِّق بحثًاعن أقرب ملجئٍ آمن
يحويها..فكان ح
...more
Odai Alsaeed
هذه الرواية اعطت لصاحبها استقرار ماديا وعنويا مجديا فهي كتبت بالفرنسية وهي لغة البلد التي احتضنت ابداعه واحتوته...تكلم ابو دهمان عن قريته بلغة بسيطة ولكنها بليغة وواضحة ابدع فيها ...كتاب رائع
amal
أذهلني عالم القرية الصغير غناء وفرح بشكل فطري كجمال المطر والطبيعة البكر بعيداً عن تعقيدات المدينة .
رائعة أسطورة الماء الذي يكشف الأحاسيس ويجعل الناس مثل الماء بلا أقنعة
Fatema Hassan , bahrain
( ما أصعب من فراق الجنوب إلا فراق أهل الجنوب ) الشاعر حامد زيد

من وحي فراق الجنوب تخُطّ أنامل الكاتب السعودي أحمد أبو دهمان هذا القصيد العربي الشّجي المكسو بحُلّةٍ فرانكفونية ترتجي القارئ العربي إماطة اللثام الصامت عن وجه حميمي مألوف لديه هو لا ريب الأعرف بدهاليز لغته البدوية الندية و ثرثرة نايه ، رواية تمس المناطق العذراء في ذاكرة القرية .. تلك الأعراف المجهولة التي نبصر الألفة في غرابتها و نتحسس دفء رحمها الأول ، كما لكل قرية أعرافها وعاداتها وتقاليدها فلابد لها حزامها ، وحين اقول حزامها فذلك
...more
Ahmed Almawali
كنتُ أمنيَ النفسَ أنْ أقرأَ الحزامَ في قريتي الوادعةِ على ضفافِ فلجِها الصغيرِ المتدفقِ عذوبةً، وتحتَ ظلالِ نخيلِها الوارفةِ، ومتعرضًا لنسيمِها العليلِ الندي في الصباحِ الباكرِ حيثُ تصفو الحياةُ ويصبحُ لها طعمُها الشهي، فصباحُ القرى من أجملِ أوقاتِ القراءةِ لدي مصحوبا بشاي زنجبيلي، ويظلُ الكتابُ المقروءُ فيها له تجاعيدُه المميزةُ في أرجاءِ الدماغِ، هذه كانت أمنيتي وكنت أؤجلُه مرارًا وتكرارا إلا أن مللا قرائيا أصابني لم أجدْ تعويذةً حينها سوى (الحزام) لينتشلني من مستنقعِ الفراغِ والصمتِ.
اللغةُ ال
...more
Tasneem Zafer
أريده أريده أريـــــــده!!! هذا ما صرخت به عندما أخبرتني صديقتي لينة أن أحداث الكتاب تدور عن قرية فتى قحطاني!!

أنهيت تلذذي بقراءته في خلال ثلاثة أيام لاستكمال المتعة،،
!أحسست برابط عجيب و كأني أحد أفراد القرية
و عرفت أخيرا سبب عشقي الجنوني للمطر والغناء :)

تمنيت لو أن الكتاب كتب باللهجة الجنوبية ليشبع شغفي في وانتمائي... المزيف..!! كما تقول أمي -_-

شكرا لك لينتي الجميلة و شكرا بعمق دكتورتي نجود !
Ayman Naqeeb
لا يهمك استبداله الألفاظَ بالمعاني التي تمثله، ولا أن النساء كلهم جزءٌ منه، وأن هامان وفروعون أتيا من قبيلتهما، وأن قبيلتهم بنت السماء وأخت القَطر، وأن والده مخلوقٌ من الصخر، وأمه قصيدة، والسميُّ مسؤولٌ عن سميه مدى الحياة.
ما يهمك أن القصيدةَ قد غنّتك، وأن مفخرتَه بنسبه قد أشعرتك بالفخر كما يشعر، وأن القريةَ وإن غابت فلن يفنى ذكرها لأننا/ لأنهم نغني/ يغنّون دائمًا؛ والأغاني تبقى وإن غابت.

سأعتبر مواد الأدب " ما عندها سالفة " إن لم تدرس هذا النص، لأنه رائع. والأفضل أن يجتمع محبوا القراءة ليقرءوا هذ
...more
هدير
حكايا القرية .. القرية الأغنية ، النشيد :))

أو كما قال حزام :

" هذه القرية شمس و ماء ، أو شموس و ماء "

هذه الرواية غير تقليدية ، لأنها لا تحكي قصة بطل ، بل تروي حكاية قرية .. قرية مترفة بالطبيعة ، و بالعادات و التقاليد ، و بالقصص الاسطورية التي تحكي أصل الأشياء :)

و هذا أكثر ما أعجبني فيها .. الجانب الأسطوري ^^




و



أجمل ما في حياة القرية ، هو امتزاجها بالطبيعة .. و ينعكس هذا الامتزاج في كل شيء حتى في الكلام و التعبير عن المشاعر ، و في مقدمتها الحب :)



و



اضافة

الغلاف جميـــل جدا و مُعبر ..

ريم صلاح
هذا الكتاب من مطر وسحاب
وحقول وقرى وأحلام..
هذه الحكاية، رغم بساطتها
إلا أنها... جميلة !
جميلة بجمال الأرواح التي سكنتها.!

يعيش أبودهمان ذاكرته، في هذا النص
للقبيلة "الوحيدة التي تهبط من السماء" على حد علمه.!
للقرية المخلوقة من "ذاكرة الماء"..
لأباه الـ "مخلوق من حجر" والذي اكتشف بأنه
مخلوق من "شمس وبرد ومطر وتراب"...

ولـ "مدينة السحاب" التي صنع منها نفسه
تخليداً للوالد..

هذا الكتاب أيّها القارئ
كُتب لتعيش،
لتدخل في روح القرية
لتكون أنتَ الواقف أمام "حزام"
ذاك الذي عندما رأى الكاتب يقرأ من اليسار إلى اليمين،
...more
تركي الجندبي
رواية قصيرة كتبت بلغة شعرية عاطفية مملوءة بالحنين والتعظيم للزمن الجميل. كما هو حال أغلب الكتاب السعوديين الذين عاشوا في القرية / البادية ولم يستطيعوا التأقلم مع المدينة، لأنهم واجهوا عالماً شرساً لا يرحم، كانت هذه الرواية عن القرية. الجمل مكثفة وعميقة، والمقاطع في ذاتها متناسقة، لكن الانتقال من مقطع لمقطع وخصوصاً من بداية النص إلى منتصفه، كان انتقالاً ضعيفاً. الخاتمة الجميلة تغفر للكاتب أشياء كثيرة، وهنا أعود للتركيز على كتابة الخاتمة بشكل مذهل حتى يمكن للقارئ أن يغفر ملحوظاته وتحفظاته على النص ...more
حسين العُمري
الحزام رواية كأنها أغنية من بين سحابات الجبال المطلة على قرية من شمس وماء ،، أحمد هنا يصوغ حكايات القرية والحقول والأنغام في قصيدة لا تتمنى أن تنتهي منها ، الأنثى الذاكرة والحياة ، والأرض الأغنية المتجددة ، والرجل القوة ، والقرية الأسرار والجمال والشجاعة والأساطير ، والمدينة الجديد المثير المتمرد ،، الجنوبي أحمد بكل بساطة كان كل هذا ، وبكل هدوء ونقاء روى حكايات الصبا وأغنياته وجنونه وقوس قزحه ،، في مدرسته وفي حصة التعبير تمنى أن يكون القمة أن يكون الملك فأصبح هو الملك لكن في مملكة أجمل وتحققت رؤ ...more
Suko
اذهلتني رواية الحزام
قيل لي انها تحكي عن جزء من تاريخ وحضارة أهل الجنوب
لكن ما قرأته بين الصفحات .. كان عاداتٌ نسنّها نحن انفسنا ونجبر الأطفال على التمسك فيها إلا أن يشيخ عودهم
لـ أحمد (الكاتب والقاص) ذكرياتٌ في قريته الجبلية .. كفاحاتٌ وخذلان
يواجه تحولاً كبير في حياته
بداية تعليمه .. وانتقاله لـ العاصمة
الظروف التي مرّ فيها والداهوالتعقيد العائلي الذي لم يستوعب عقلي تلك العلاقات
لكنها كشفت لي تكاتف أهل القرية ووحدتهم وفي ذات الوقت تشتتهم وتفككهم
ليلى المطوع
هذا ليست رواية ... انها اغنية جميلة جدا .

احب هذا الاسلوب في الكتابة وذلك الشعور ان الكلمات تربت على ذهني بهدوء

Eman.
لا يمكن للمدنّ أن تنتج هذا النص البديع ..

جميلة هي حكاوي القرى ، وخاصة إذا ما أرتبطت بالقارئ ..
أن أكون جنوبية ، وأن أقرا شيء من شبه كبير بين قرية الكاتب وقريتي ،
يعيد لي الحنين إلى قريتي ، وترك المدينة ..

أعجبتني كثيرًا ، برغم تعقيد بعض التفاصيل ، والإسقاطات التي كانت بالجملة ..
كان لابد أن أكون على قدر من التركيز و الفهم ، كي لا أفوت نقطة صغيرة ..

أستمعت بالطهر ، بالعفوية ، بالبساطة ، بالقراءة ..
ايمان
جميلة لغة واسلوبا و قربني الكاتب من جزءء من حياته بشفافية الرواية كتبت بالفرنسي و ترجمت لكنني قرأت الرواية و كأنها كتبت بالعربية
انصح بها و بشدة
shaihanah

إذا كنت تحب
1/الشعر
2/الطين
3/الأغنية
حتما ستحب "الحزام " .
Moayad Al-shehri
قرأتها في رحلتي الخاطفة من الرياض إلى أبها، الرحلة التي لم يستغرق ذهابها ومكوثها وإيابها اليوم الواحد.
تعمدت أن أقرأها في هكذا مناسبة، لأني كنت أعرف ما انا مُقبل عليه من طقوس روائية..تلك الطقوس "الروائية" التي أعرفها جيدا، كوني أنتمي "أصلا" إلى قرية تشابه هذه القرية، حيث أنني أيضًا أنتمي إلى قرية جبلية، فيها لا "يهطل" المطر بل "يصعد"، كما أني أسمع من كبار القرية قصصهم القديمة مع "أقواس قزحهم" وما كان يحدث فيها من تحديات وإشكالات، كما كنت أسمع منهم قصص يوم "الختان" التاريخي وما يُصاحبه من إثبات لم
...more
رياض المسيبلي
سيطرت المدينة على الخط البياني للرواية العربية, وإذا كان للقرية نصيب فمشاهدتها تتم عبر عين(مدنية) لا غير.
حتى أولئك القرويين الذين أرادوا كتابة شيء عن فُرُشهم الأولى فوجئوا بها ترمى في أرصفة المدن لتغدو من سقط المتاع!!
لكن أحمد أبودهمان أعطى القرية حقها, ونقل إلينا روحها وسحرها ودهشتها ونقاءها الناصع....فحق لنا معاشر القرويين أن نرفع
رؤوسنا أمام أبناء المدن, أولئك الذين ترتفع أنوفهم أعلى من (نواصيهم), لنقول لأولئك المدللين هذا حقنا شاهقاً فوق سماء
مدنكم التي طالما احتقرناها!!
كانت أوّل مرة أسمع فيها
...more
Fayafi M
رواية أخرى أود إرسالها إلى ستوديو قيبلي ليعيد صياغتها كفيلم يصور طفولة فتى جبال عسير
لغة الكاتب السهلة العميقة تدخلك أجواء القصة وكأنك فرد من أفراد القرية
تستمع إلى الغناء والمطر وتهرب من ضربات حزام الحانقة ثم ما تلبث عائدًا لتسمع حكمه الخالدة
جميلة هي الحياة بلا تعقيد، بلا تكلف أو اصطناع
في الخاتمة لم أستطع حبس دموعي المتجمعة، أحببت شخص حزام حتى وإن لم أتفق معه في أمور كثيرة
وأعزيه لمهارة المؤلف في إيصال الشخصيات ببساطة وعمق في نفس الوقت
نبيل المعجل
سيرة ذاتية للكاتب أحمد أبو دهمان من خلال سرد جميل وسلس لأيام طفولته في قريته جنوب السعودية. أول رواية سعودية تكتب بالفرنسية وترجمت فيما بعد الى العربية وأربع لغات أخرى. إبداع متقن صاغه الكاتب بأسلوب متميز أجبرني على إكمال الرواية إلى نهايتها دفعة واحدة. عنوان الرواية الحزام يشير إلى مكانه من الجسد أي في منطقة المنتصف فيقسم الجسم إلى نصفين علوي وسفلي!! من أهم الروايات العربية التي صدرت في السنوات الأخيرة وأنصح بقراءتها .. وبقوة
Samar Almossa
كتاب جميل جداً أو بالأحرى تصوير لواقع الحياة في السعودية بطريقة جميلة ومؤثرة

أبودهمان كاتب رائع بسيط جميل جداً فيما يسرده ويحكيه
من باريس هو يمثل صوتنا ويحمل فكرنا

رائع هو في الهدوء والحديث والأسلوب

أذكر العام الماضي في رمضان كان يسألني ببساطة
هل تصومون مثلنا هنا في باريس؟

جعلني أشعر بأن رمضان قد يحل في بلاد عن بلاد بشكل ظريف

عرفته من خلال الحزام
ولاحقاً بالتواصل

أتمنى أن أتذوق روائع جديدة له
Ruba AlTurki
في العادة حين يطول أمد الإنتظار لإيجاد نسختي من كتاب ما، يخبو بريقه في عيني و تنطفئ شرارة الحماس للتعرف عليه.لكن في الحزام ورغم طول البحث والانتظار كانت التجربة تستخق كل هذا التشويق .
رواية جميلة وذاكرة مفعمةبالألوان والروائح والأصوات والغناء والعبر... هذا الجنوب الغني في أقصى الصحراء القاحلة يأتي دائماً نسمة من جنة ولحنٌ من حياة.
علي الفقير
إنها أنشودة المطر والأرض والإنسان .. في أعالي (السراوات) حيث يختلط غناء الأرض بتسابيح السماء .. بالرغم من الفارق العمري والمكاني، إلا ان هذه الأسطورة أعادتني 25 سنة إلى حقول وادي نجران وسوقه العتيق .. بيتناالمبني من الطين .. السباحة في (الأبيار) ..الجري على حواف (السواقي) .. يا لها من أيام.

Fatima Saeed
لم أتوقع ان يعجبني هذا الكتاب
لم أتوقع ان هنالك كاتب يعشق قريته الى هذا الحد الذي يجعله يكتب كتاب يعده القراء اغنية
لم أتوقع ان هذا الكاتب الشاعري عاش هذه الظروف القاسية في هذه القرية/الاغنية

مهما كانت قساوة القرية تبقى هي أغنية تُغنى على مر الزمان !
طُربت لهذه الاغنية ..
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 77 78 next »
topics  posts  views  last activity   
ميّاسة 1 14 Jan 04, 2013 06:56PM  
  • مدن تأكل العشب
  • غايب
  • حكاية الصبي الذي رأى النوم
  • الإرهابي 20
  • سعار
  • تحت سماء كوبنهاغن
  • قلب من بنقلان
  • الرياض - نوفمبر 90
  • من بلاط الشاه إلى سجون الثورة
  • حياتي مع الجوع والحب والحرب - الجزء الأول
  • سمراويت
  • تلك العتمة الباهرة
  • في معنى أن أكبر
  • صائد اليرقات
  • المجوس - الجزء الأول
  • خاتم
  • العدامة
  • السعودية سيرة دولة ومجتمع
4424464
Ahmed Abodehman
كاتب سعودي تعود أصوله إلى قرية جنوبية قريبة من أبها، وهو يعيش حاليا في فرنسا وزوجته فرنسية، درس الأدب الفرنسي، وكتب رواية (الحزام) باللغة الفرنسية وأصدرتها كبرى دور النشر بباريس، وطبعت الرواية سبع طبعات وأثارت ضجة في أوساط النقاد، وكانت مثار أطروحات نقدية باللغتين العربية والإنكليزية
* ولد أحمد أبو دهمان منذ خمسين سنة في قرية الخلف، في قبيلة قحطان، في منطقة عسير، حيث "لا تنزل المطر ب
...more
More about أحمد أبو دهمان...

Share This Book

“كنت على يقينٍ طفولي بأنّ أمي من أهل الجنة.
فلقد كانت آخر من يأكل في البيت. و أحياناً كانت توحي لنا بأنّها تأكل و هي لا تأكل أو أنّها سبق أن أكلت. خصوصاً عندما لا يكون هناك ما يكفي من أكلٍ للجميع.
كنت أعتقد أن أمّي قصيدة أبدية، قصيدة لا تكفّ عن التجدد.
و في تلك الليلة -استعدت الحقيقة البديهية و اكتشفتها- و هي أنّ أمي إنسان كالآخرين.
لمستُ قدميها. قبّلتهما . كانتا متورمتين. و أدركت بأنه لم يعد أمام أمي إلاّ حياة عادية،
حياة من المرض والتعب والأحزان والشيخوخة. حياة باهتة .”
60 likes
“لكي تعرف امرأة بالفعل ، عليك أن تراها بدلاً من أن تنظر اليها ، والمرأة الوحيدة التي رأيت هي أمي .” 50 likes
More quotes…