Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “Paula” as Want to Read:
Blank-133x176
Paula
 
by
Isabel Allende
Rate this book
Clear rating

Paula

by
4.04 of 5 stars 4.04  ·  rating details  ·  16,088 ratings  ·  1,026 reviews
One of the most popular and acclaimed Latin American authors of our century presents this unforgettable memoir, an exquisitely rendered, deeply moving mother-daughter story that doubles as her autobiography. "Paula" is a soul-baring memoir one reads without drawing a breath, like a novel of suspense. The point of departure for these moving pages is a tragic personal experi...more
Hardcover, 0 pages
Published July 1st 2003 by Turtleback Books (first published 1994)
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about Paula, please sign up.

Be the first to ask a question about Paula

This book is not yet featured on Listopia. Add this book to your favorite list »

Community Reviews

(showing 1-30 of 3,000)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Huda Yahya



باولا لها طعم الملائكة ، ورائحة القديسين
حين تتعرف عليها تبدأ بالتحليق دون ان تشعر
فهناك أناس قدر برائتهم قدر ما يبقى أمل لك في هذه الدنيا
وكما الزهور الشذيّة تغيب باولا سريعاً
ولكن هل لك أن تنسى هذا الأريج
؟

~
الذكرى الوحيدة التي سأحملها معي هي الحبّ الذي أخلفه ورائي
وسأبقى متحدة بك بطريقة ما
هل تذكرين آخر شيء استطعت أن أتمتم به قبل أن أسقط في هذا الليل الطويل
أحبّكِ يا ماما

~

كم أنا سعيدة لأنني تعارفت على إيزابيل من خلال هذا الكتاب

لا يوجد ما هو أروع من أن تتعرف على روح كاتبك وتلامسها
ولا أفضل من كتاب كهذ
...more
Afnan
طوال يومين، وأربع مائة صفحة، توحدت مع فجيعة هذهِ الأم المكلومة بإبنتها، ومع خوفها، بكاءها، ومع عجزها وقلّة حيلتها.
أدركت بأن الأدب واسع، واسع جداً، إلى الحد الذي إحتوى فيه كل رهافة وعظمة هذه العاطفة الأمومية المُعجزة.
وإلى الحد الذي إستطاع أن يصف فيه كل هذا الكم من العاطفة، والماسأة، والحُزن، والغُربة، والفجيعة.
أنهيت الكتاب وأنا أحسِبُ أنَّ لا أشقى على وجهِ هذهِ الأرض من أمٌ تُمتحن في ابنٍ لها.


رائع، مؤثر، وإنساني من الدرجة الأولى.
من الكُتب التي يجب أن تُقرأ،وتُقرأ. ومن الكتب التي سأوصي عليها كثيرا...more
Fahad
باولا

باولا هي ابنة إيزابيل الليندي التي توفيت سنة 1992 م بعد معاناة طويلة من داء الفيرفيرين – هكذا ترجمه صالح علماني، ولم أسمع بهذا المرض ولا بأعراضه من قبل -، باولا غائبة في هذا الكتاب كما كانت غائبة عن الوعي بفعل المرض، الحاضر في كلتا الحالتين كانت إيزابيل في مرافقتها الدائمة لابنتها العشرينية – 28 عاما ً عندما توفيت – في المستشفى، وفي الحديث عنها قليلا ً، وعن نفسها وتشيلي كثيرا ً في هذا الكتاب.

تقول إيزابيل أنها بدأت في كتابة كتابها هذا في المستشفى بعد سقوط ابنتها، كان في بدايته رسالة لباولا...more
إبراهيم   عادل
كتبت بعد قرائتي لها العام الماضي:
ليس أمرًا هينًا (على كل حال) أن تتمكن كاتبة(أو كاتب) من جذبي لتفاصيل خاصة جدًا بتلك الطريقة المشوِّقة بدون عوامل قد تكون مساعدة كجودة اللغة (في العربية مثلاً) أو عنصر التشويق والمفاجأة (في بعض رواياته) أو غير ذلك، يكون الحدث مستكينًا هادئًا، وتأتي الحكايات والتفاصيل على مستوى متقارب ومتباعد منه، تشد وتجذب، وتجعل القارئ يتماهى تمامًا مع شخصيات العمل (وليس بالضرورة أبطاله) ..
أقرأ "باولا" مستمتعًا، وأتذكر أحد الأصدقاء يهمس ليه (إنها ليست رواية)، المجد للمذكرات إذَا...more
Mohammed
إذ استمرت حياتك على هذا المنوال، ولدى بلوغك الخمسين حملت قلما وشحذت ذهنا لتكتب مذكراتك، فعن ماذا ستتمخض ذاكرتك؟ هل هناك مايستحق أن يقال؟ أم أن اﻷسطر ستنوء بالكثير من الروتين والعادات اليومية، الشهرية، السنوية؟ هل ستلهم حياتك أحدا أم ستجعل الآخرين يحمدون الله على العافية؟ بالنسبة لإيزابيل الليندي (أو آيندي حسب النطق) فهي تقول: ( لم أتمن حياة سعيدة بل حياة مثيرة). هل توافقها الرأي؟

باولا كتاب ملهم مؤلم. شرعت إيزابيل بكتابته مخاطبة ابنتها باولا وهي ترقد بمستشفى في اسبانيا وقد ابتليت بالبروفيريا وهو...more
Arakah Mushaweh
أجد بعد تجربتي القرائية المتواضعة أن خير ما أنتجه الأدب العالمي هو الأدب الروسي والأدب اللاتيني " أمريكا الجنوبية " .. وأجد الأخير بارازاً وممثلاً في أبرز أقطابه " غارسيا ماركيز " والآن " إيزابيل الليندي " ..
لن تجد متعة الدخول في جحور الحكايات ، والغوص في التفاصيل .. والبساطة البليغة والبحث في أبعاد الأشياء كما ستجد في الأدب اللاتيني .. دون ملل وباستطراد ودون مبالغة ..
ولعلّ الأجمل من ذلك ، أن تجد الأنثى القارئة أن كل من يبدع هذا هي أنثى مثلها .. كاتبة وروائية وأم تقصّ في هذه الرواية أوجاع الاب...more
Mahmoud Hassan
اسمعي يا باولا سأقص عليكي قصة لكي لا تكوني ضائعة تماماً عندما تستيقظين ... رائعة هذه القصة التي قصتها إيزابيل الليندي على أبنتها في غيبوبتها التي لن تفيق منها أبداً ، وملهمة لأقصى حدود الإلهام ، سلطت الضوء على جزء هام من تاريخ تشيلي ، وعوضت بحكايتها الصفحة الفارغة في الوكيبيديا عن سيلفادور الليندي ، ذلك الرجل الذي سمعت عنه كثيراً ولم أستطع أن أحصل على معلومات كافية عنه ، اليوم إيزابيل الليندي تحكي حكاية هذا الرجل من قلب بيته .. تحكي كيف يكتشف المرء نفسه ولا ييأس ولا يمل طالما كان في العمر بقية ،...more
K.D. Absolutely
Aug 20, 2010 K.D. Absolutely rated it 4 of 5 stars  ·  review of another edition
Recommends it for: Jinky
Recommended to K.D. by: 501 Must Read Books
Shelves: 501, memoirs
"What do you want us to learn, Paula?

After reading up to her closing lines: Godspeed, Paula, woman. Welcome, Paula, spirit on page 330 of this amazing 1995-published memoir, still the question above is the one that reverberates inside my head. This is one of the questions the 49-y/o Chilean-American novelist, Isabel Allende asked her 29-y/o comatose daughter, Paula Frias Allende.

The reason is Bhang. My 29-y/o officemate who is currently comatose right after giving birth to a healthy baby boy (h...more
Dayes Mohammed
لا شيء يعدل حضور الموت ،
هذا ما توحيه سرديات هذا العمل منذ بدايته حتى نهايته ، فالموت وحده من يجبرنا على سرد الأشياء التي تتساقط فجأة ً على الذاكرة ، كأن الحياة و الحب و الكراهية و الزواج و الطلاق و الأغاني و الأكل و الكتابة و القراءة و الجنس و النور و الظلام و النوم و اليقظة و الأرق و العمل ، بلا قيمة فعلية إلا في حضور الموت ، وحده الموت من يعطي الأشياء قيمتها الحقيقية و الفعلية ، سواه مجرد خطابة و قناعات عابرة .
أنا أتعاطف مع إيزابيل أتعاطف معها جدا ً لدرجة البكاء معها ، فالأمر هنا إنساني بحت ،...more
بثينة العيسى
كتابٌ يعيد إليك روحك بعد أن سرقها منك العالم.
Alyazi
اكتبي يا إيزابيل ودعينا نصغي وحسب ، اكتبي كي لا تكوني أنتِ الضائعة في متاهات نفسك ، اكتبي لأن الكتابة قد وُجدت لتتحمل ألماً كألمك ، وعزاءً كعزائك ، اكتبي و دعيني أرى العالم الذي رأيتِ ، دعيني أراه يتجسد في شخصياتك ويتجلى في صفحاتك ، باولا كان ألماً أردتِ تقطيع أوصاله فيكِ ليتوزع بالتساوي على كل قُرائك ، أن نشاركك إياه ، لهي فكرة عظيمة ومؤلمة ، لكن أن نعيش تفاصيله فهذه فكرة قاتلة !

كنت أتنفس الصعداء بعد أن أفرغ من بضع صفحات ، أضع الكتاب المفتوح جانباً ، وأبدأ رحلتي الخاصة إلى داخلي ، لم أشهد يوما...more
أروى
لا شيء يشبه ما قرأته هنا، أبداً..!
لا شيء يشبهه..!

عشت داخل صفحات هذه الرواية حد الجنون..كنت أستيقظ في منتصف الليل ، أتسلل بهدوء والمنزل يغرق في الظلمة نحو أريكتي المفضلة، أملأها بالوسائد والمخدات وأضيئ نوراً خافتاً ثم أستلقي غارقة في كم لا نهائي من الزخم..

هذه الرواية وجبة جاهزة للحزن مفصلة تماماً حتى على مقاس كل من يظن أنه بمنأى عنه..

يبدأ الكتاب بهذه الكلمات:

"اسمعي يا باولا ، سأقص عليك قصة، لكي لا تكوني ضائعة تماما عندما تستيقظين"

وباولا هي إبنة الكاتبة التشيلية إيزابيل إليندي ، وتتلخص الحكاية في...more
Manal
هل يبدو مشوّقاً الإصغاء لامرأة تحكي حياة الأشخاص،الأشياء من حولها
وحياتها أيضاً؟

بالنسبة لي لا ، بالرغم من أنني من ذات الجنس إلا أنني إلى الآن لا أشعر بأريحية تجاه أي امرأة تسرد قصصاً واقعية تخصها بإسهاب

إيزابيل هاهنا تقوم بذات الدور ، لا أسلّم بتصنيف هذا الكتاب كرواية إلا أن مساحة الاستطراد التخيلية التي تبثها إيزابيل ترشّحه لذلك
إيزابيل كاتبة وليست أديبة ... في هذا الكتاب
روح شخصية المرأة الثورية ذات القضية تستفرد بالعمل هذا بقوة تنمحي معها حضور أي شخصية أدبية
كم كمية النزاهة والشجاعة وربما الجنون...more
Aliaa Mohamed
لا انكر عدم حبى للسير الذاتية بشكل كبير لأى كاتب خشية الشعور بالملل اثناء القراءة وهو ما جعلنى اشعر ببعض الخوف قبل إقدامى ع قراءة ذلك العمل ولكن بمرور الوقت وذوبان صفحات تلك السيرة ف يدى تغيرت تلك الفكرة تماما لدى .
تلك السيرة الذاتية اجمل ما فيها انها لا تخص الكاتبةوحدها بل بالعكس ، فالاسم جاء من اسم ابنتها " باولا " التى تعانى من مرض نادر الحدوث - مرض الفرفرين -جعلها تعود إلى وضع يشبه وضع الطفل لا ذاكرة لا قدرة ع التحرك لا قدر ع تناول الطعام والشراب بمفردها وغير ذلك ، فقررت الكاتبة ان تسجل كل ا...more
Bookshop
Isabel Allende starts this book as a collection of letters to her daughter who fell into a coma. She wrote this while caring for her in a Madrid hospital so that when Paula, the daughter who might be suffering from brain damage, woke up, she could read everything about her ancestry.

Isabel Allende is known for her story-telling but I've actually never read her fiction. Sorry, I lied. I read Daughter of Fortune a long time ago but I've forgotten everything about it. But I like her biography, My In...more
Kristen
Several years ago I read Isabel Allende's fiction and remembered liking it, so enroute to the library checkout I grabbed her nonfiction book, "Paula," on impulse. I have mixed feelings about it. It is a definite page-turner, alternating between the true story of Allende's daughter Paula and her terrible health condition, and the flashbacks of Allende's own very eventful life. Allende wrote the personal history as a way of telling Paula her story and staying sane during the health ordeal. She is...more
Fatema Hassan , bahrain
في هذا العمل الروائي النابض بالحياة و المفعم بالوجع الذي يجعلك تشهق باكياً و ترتجف خائفاً و تمدّ لسانك متملعناً على روحك الهرمة و مستدعياً الطفل فيك ، ذلك الذي خبأته و أنت تنضج و بت يافعاً قبل الأوان ، اللليندي تعلمك كيف تحيا فحسب دون شروط ، فالحياة أثمن من أن نفسر كنهها ولربما تنساب من بين أيدينا قبل أن نستلذ حلاوتها .
وهي تنعى حزنها الذي باغتها حين مرضت ابنتها باولا و دخلت في حالة غيبوبة تألقت الليندي في ذرف ذلك الوجع
رواية باولا هي محاولة لترميم وجه لباولا الذي فقدته كما فقدت قدرتها الدماغية ،...more
Rosa Ramôa
Um livro a guardar como referência...
É uma excelente opção!É uma espécie de autobiografia da autora.Muito privado e intenso...
Passado e presente.
O presente no passado e o passado no presente!O futuro é um enquadramento entre os dois...É importante cativar a vida*
***
Adeus Paula Mulher...
Bem vinda Paula Espírito*
Al7an ~

ايزابيل تستدعيها الكلمات
مثلما تستدعي الارض الجافة المطر
تشعر بكلماتها ، بحبها ، بتجاربها ، بأرواح أجدادها تخترقك
تنحت مشاعرها قلبك .
هذه هي ايزابيل
Mashael Alamri


سيرة ذاتية تقطر حروفها إيزابيل أثناء انتظارها في ممرات وغرف المستشفى المدريدي الذي بقيت تركض منه وإليه كل يوم على أمل أن تفتح باولا عينيها الجميلة لتقول وهي نصف مغمضة بعد النوم الطويل : أحبك يا أمي , كتبت لتطوف في عمرها وهي تشاهد الموت يتربع فوق رأس باولا تارة ويختفي أخرى وكأنه يمازحها , مثلما كان في فترات قديمة من عمرها في الانقلاب لعسكري وتبعاته حينما كانت تحمل هموم المطلوبين للنظام المستبد ما كانت لتهابه أبداً مثلما هي الآن لأن الموت يغازل حياة باولا أبنتها الحبيبة , تتشبث بكل الخيوط التي تلق...more
Cheryl
Isabel Allende wrote that her memoir was published despite reservations from her agents and some editors who felt that the topic, plus the fact that she had exposed herself to the "public gaze without holding anything back," could harm her. Thank goodness she went ahead with it.

Part of what makes this book so beautiful is the tone: she wrote it as a letter to her daughter who was lying in a coma in Madrid, Spain. Letter writing had been going on for years in this family. Isabel usually wrote a l...more
Valerie Hernandez
Never has a book been written more from the heart...A cathartic story written from mother to daughter that brings you on an emotional journey.

When Allende's beautiful, 20-something daughter falls into a coma and is hospitalized in Madrid, Allende finds solace in documenting her own life story and family history in this moving novel.

Allende's talent for story telling made me fall in love with Paula and pray each night for her recovery (I know, what a sap!).

But as much as I love this book, I do...more
Mohamed Al Marzooqi
ما تحاول إيزابيل ألليندي قوله في هذا الكتاب الحزين ، الذي كتبته من أجل ابنتها الراحلة باولا ، أن الحزن حالة أنانية؛ فنحن نريد الاحتفاظ بأولئك الذين رحلوا إلى جانبنا مهما كان وجودهم مؤلماً لهم، مهما كانت عذاباتهم، مهما كانت أوجاعهم ... نريد أن نحتفظ بهم بكل ألمهم حتى لا نشعر نحن بألم الفقد!

Eslammohammed
عمل ادبى فذ,مؤلم الى اقصى حد,وملهم حتى اخر المدى
جودي ستاموس
انهيت رواية هي الدخول الاول لي الى عوالم هذه التشيلية المبدعة, رواية تختفل بالحزن و الفقد و الدموع و تصور الموت على انه قدر لابد و ان يكون جميلا
قد لا تكون رواية مكتملة الفصول و الشخصيات و العقدة الروائيةالمحبوكة, بل هي اقرب الى مذكرات ام تتعايش مع فقدانها لامها التي تحتضر لمدة سنة كاملة ما بين اسبانيا و كاليفورنيا
تكشف ايزابيل الليندي عن ذكريات طفولتها في بلدها الجريح تشيلي الذي عانى مرارات الانقلاب الديكتاتوري
العسكري على سلفادور الليندي عم الكاتبة
الكتاب مليء بتفاصيل عن ايام ايزابيل و طفولتها ا...more
asma Qadah


"اسمعي يا باولا، سأقص عليك قصة، لكي لا تكوني ضائعة تماماً عندما تستيقظين"

حين بدأت قراءة "باولا" كنت أظنّ أنني سأقرأ عن شخصية متكررة في الروايات، عن امرأة عادية تصنعها الأحداث من حولها، لا التي تصنع الأحداث ذاتها. و كنت مخطئة. إيزابيل، كانت تحكي نفسها و عائلتها لصغيرتها التي غيّبها مرض وراثي. رسائل متتابعة دوّنتها إيزابيل كمنفذٍ لتبديد حزنها على ابنتها التي تذبل أمامها، حكايات عن الأجداد، طفولتها الخاصة، مراهقتها في لبنان، القبلة الأولى و التجارب التي نمت معها. حياتها التي تأثرت بشكل كبير بالأحد...more
Khadija Maqableh
فتنة... عن الحياة والصغائر والنظام والغد المطمئن والبلاد المستقرة والعيش الهني، فتنة عن الجسد المطاوع والأمومة الهادئة والأدوار الرصينة والغرباء، فتنة عن التصنع والسرد المتكلف والوصف المغالي عن البطل والسارد والراوي.
كنت قد ظننت أن لا رواية تستطيع حرماني من النوم أو الأكل، وانه قد انقضى زمن القراءة بالتلهف والبكاء الداخلي، كنت من قبل (باولا) اتجلد لاحتمالات كثيرة، أصابني منها ما أصاب، ولكني الآن وقد أشرعت روحي لكل هذا الدفق من العواطف، أنهي الكتاب متشبثة به، أغلقه وقد تثنى غلافه لفرط ما أدخلته حي...more
Guenda
L'autobiografia di Isabel Allende, scritta nei difficili giorni della malattia della figlia Paula. Isabel, seduta in una stanza d'ospedale di Madrid accanto a Paula, cerca conforto nella scrittura e mettendo nero su bianco la sua vita sembra chiamare in aiuto tutte le persone importanti della sua vita: scriverà di se stessa da giovane, bambina curiosa prima e ragazza ribelle poi; ripercorrerà gli anni più adulti, dal matrimonio alla nascita dei figli, dal rapporto col nonno (il 'Tata') al Golpe...more
Eman
من المخزي أن يفتخر الإنسان بأفكاره المنحلة ناهيك على أن يحكي حياته بهذا الشكل المقزز وبأنه عاش هذه اﻷفكار بالفعل ويسعد بها
فما بالك لو كانت امرأة

حسنا فما بالك لو هي تتشرف بكل تلك القذارة وتكتبها في الوقت الذي ترقد فيه ابنتها بين الحياة والموت

والطريف أنها حدثت ابنتها بتساؤل ما الذي تريد قوله بمرضها وما هي رسالة مرضها تلك
أعتقد بأنها بحاجة للتحمم من أفكارها لكي تدرك معنى الرسالة النظيف!

كم أشعر بالاشمئزاز والحزن من مثل هذه الكتابات

أهذا هو المسيطر على أفكارها

أهذه هي الحياة من وجهة نظرها

كيف يمكن...more
Shirin Abdel Rahman
كتاب عاطفى,نسائى,سياسى و تاريخى,من اروع ماقراءت ان لم يكن الافضل على الاطلاق
ام مكلومه تدخل ابنتها فى غيبوبه مرضيه لتجلس بجوارها تحكى قصه حياتها و يالها من حياه!
فالاضافه الى كون ايزابيل صحفيه هى كاتبه و ام و زوجه و ابنته اخ لرئيس تشيلى الاشتراكى و ايضا زوج امها سفير لتشيلى فى عده دول منها لبنان خلال الحرب الاهليه!
نجدها تحاور بابلو نيرودا و سلفادور الليندى ,تحكى عن مرحله هامه فى تاريخ تشيلى بل امريكا الاتينيه وكيف انتقلت تشيلى من ديمقراطيه لاحدى جمهوريات الموز و فتره حكم الديكتاتور العسكرى بينوشيه...more
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 99 100 next »
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
  • Memoirs
  • Nosotras que nos queremos tanto
  • The Postman: Il Postino
  • Something to Declare
  • Living to Tell the Tale
  • Swift as Desire
  • Dona Flor and Her Two Husbands
  • Diario di un killer sentimentale
  • بلدي
  • المخطوط القرمزي
  • Die gerettete Zunge: Geschichte einer Jugend
  • My Left Foot
  • Balada da Praia dos Cães
  • الأخدود
  • أفواه الزمن
  • بقايا القهوة
  • Arráncame la vida
  • أميركا
2238
Isabel Allende Llona is a Chilean-American novelist. Allende, who writes in the "magic realism" tradition, is considered one of the first successful women novelists in Latin America. She has written novels based in part on her own experiences, often focusing on the experiences of women, weaving myth and realism together. She has lectured and done extensive book tours and has taught literature at s...more
More about Isabel Allende...
The House of the Spirits Daughter of Fortune Eva Luna Portrait in Sepia Island Beneath the Sea

Share This Book

No trivia or quizzes yet. Add some now »

“If I write something, I fear it will happen, and if I love too much, I fear I will lose that person; nevertheless, I cannot stop writing or loving...” 62 likes
“At the most difficult moments of my life, when it seemed that every door was closed to me, the taste of those apricots comes back to comfort me with the notion that abundance is always within reach, if only one knows how to find it.” 50 likes
More quotes…