Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “أفكار ومواقف” as Want to Read:
أفكار ومواقف
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview

أفكار ومواقف

3.33  ·  Rating Details ·  9 Ratings  ·  0 Reviews
يعرض هذا الكتاب آراء المفكر الهيجلي الأستاذ الدكتور إمام عبد الفتاح إمام في مجالات شتى: في الأخلاق، والسياسة، والمجتمع، والأدب، والفلسفة، والدين...إلخ، في أسلوبٍ شيّق وفكر واضح
ebook, 746 pages
Published 1996 by مكتبة مدبولي
More Details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about أفكار ومواقف, please sign up.

Be the first to ask a question about أفكار ومواقف

Community Reviews

(showing 1-39)
filter  |  sort: default (?)  |  Rating Details
Omar
Omar rated it it was ok
Feb 04, 2015
سامية
سامية rated it really liked it
Dec 19, 2012
Noha
Noha rated it did not like it
Mar 30, 2012
Fayez
Fayez rated it liked it
Oct 06, 2015
Mohammad Shamdsuldeen
Mohammad Shamdsuldeen rated it it was amazing
Mar 24, 2015
Mahmoud H. Morcy
Mahmoud H. Morcy rated it it was amazing
Aug 15, 2014
Mohamed Lotfy
Mohamed Lotfy rated it really liked it
Mar 03, 2016
لونا
لونا rated it liked it
Oct 20, 2011
Hanan
Hanan added it
Dec 03, 2011
Tarek
Tarek marked it as to-read
Jun 16, 2012
Mohamed Ateaa
Mohamed Ateaa marked it as to-read
Feb 02, 2013
Kareem Hafez
Kareem Hafez marked it as to-read
Feb 08, 2013
Mohanad
Mohanad marked it as to-read
Feb 10, 2013
Amal Shoeib
Amal Shoeib marked it as to-read
Jul 06, 2013
Ahmed Oraby
Ahmed Oraby marked it as to-read
Jul 11, 2013
Mira
Mira marked it as to-read
Jul 19, 2013
Bright Light
Bright Light marked it as to-read
Aug 10, 2013
الكلم الطيب
الكلم الطيب marked it as to-read
Oct 28, 2013
Zahra Taher
Zahra Taher marked it as to-read
Nov 27, 2013
Lina Momani
Lina Momani marked it as to-read
Dec 16, 2013
Alaa
Alaa marked it as to-read
Jan 20, 2014
Abdalkhalg Abdallah
Abdalkhalg Abdallah marked it as to-read
May 10, 2014
Badreah
Badreah marked it as to-read
Jul 09, 2014
Azoz
Azoz marked it as to-read
Oct 20, 2014
Q8Read
Q8Read added it
Dec 24, 2014
Nahed.E
Nahed.E marked it as to-read
Apr 17, 2015
Heba
Heba marked it as to-read
Apr 06, 2015
Ahmed
Ahmed marked it as to-read
Jul 05, 2015
كتب من
كتب من marked it as to-read
Jul 09, 2015
Redha Lamara
Redha Lamara marked it as to-read
Jul 12, 2015
نور سعيد
نور سعيد marked it as to-read
Sep 28, 2015
Walaa Rabaya
Walaa Rabaya marked it as to-read
Nov 14, 2015
Jim Ottman
Jim Ottman marked it as to-read
Dec 09, 2015
There are no discussion topics on this book yet. Be the first to start one »
2780699
مفكر وباحث مصري متخصص في الفلسفة والعلوم الإنسانية، درس بجامعة عين شمس وعمل في العديد من الجامعات المصرية والعربية وله مؤلفات وترجمات غزيرة. هو أبرز تلاميذ الفيلسوف المصري زكي نجيب محمود، وأحد من تولوا التعليق على فكره في الفكر العربي المعاصر. له مساهمات فكرية ذات أثر واسع في الأوساط الثقافية المصرية، وقدَّم إلى المجتمع الثقافي عدد كبير من المترجمين والباحثين.
الأستاذ الدكتور إمام عبد الفتاح إمام ص
...more
More about إمام عبد الفتاح إمام...

Share This Book



“انفصام الشخصية بارزٌ جداً في مجتمعنا العربي من الرأس حتى القدم، ومن القمة حيث تتربع الحكومات إلى القاع حيث يقف الفرد، كلنا يعيش في عالمين منفصلين لا يلتقيان مهما امتدا...
المجتمعات العربية كلها تُمجد الحرية، وتتغنى بالتحرر، والسجون تبتلع الأحرار يوماً بعد يوم، وهي كلها تتحدث عن الديمقراطية وتُفاخر بها، ولم تمارسها يوماً!! وهي تلوح بقبضتها القوية للدول (الإمبريالية) الإستعمارية، مع أنها لا تعيش إلا بها وعليها..! وهي تقف؛ لتعلن في غضبٍ أنها لن تتخلى عن القضية الكبرى والمصير المشترك، ثم تعود إلى النوم من جديد مستندة إلى سيفها، معتمدة على ذاكرة الجماهير المهلهلة! لكن إياك أن تعتقد أننا نلقي المسؤولية على (الحكومات)، ونعفي الأفراد (المظلومين) ـ إنهم، على دين ملوكهم، مصابون أيضاً بانفصام الشخصية (فالكل في هذا الهم سواء)! وربما لن تجد شيئاً أعدل قسمةً بين المواطنين العرب من هذا المرض اللعين! وكم من مرة ضبطتُ فيها طالبة (محجبة) تغش في الامتحانات! وكم من مرةٍ نبهت طالباً تكاد لحيته تحجب ورقة الإجابة ـ أن يكف عن النظر إلى ورقة زميله! وكم من مرةٍ قلتُ لهم جميعاً: إن (مَن غشنا فليس منا)، وإن غض البصر لا يقتصر على النظر إلى الجنس الآخر فقط ـ إن كان يُغض حتى في هذه الحالة! ـ بل يعني أيضاً ألا تسرق غيرك، وألا تتلصص على الناس، وكم من مرة علت وجوههم الدهشة، وقرأتُ عليها ذلك التساؤل، الذي يعبر أدق تعبير عن انفصام الشخصية: (وما دخل ذلك بالدين؟) والطالب المتدين الذي يغش في الامتحان هو نفسه التاجر الذي يرفع السعر، وينقص الوزن، ويسرق زبائنه ـ فإذا أذّن المؤذن هرع إلى المسجد؛ حتى لا تفوته الصلاة! إنه انفصام بين الاعتقاد والسلوك، وبين النظر والعمل.
والعجيب أن انفصام الشخصية في بلادنا لا يقتصر على "فئة" ولا طبقة، فسواء كان الفرد عندنا من عِلية القوم أو أوسطهم أو أدناهم، فهو يعاني من هذه الشخصية المزدوجة، كلنا يعاني انقسام الشخصية، وشعارنا واحد توارثناه عن الأجداد "قلوبنا مع علي، وسيوفنا مع معاوية" ـ عقولنا في وادٍ وسلوكنا في وادٍ آخر!...
انظر إليه وهو ينتقد (الوجودية) بحماسٍ دافق، مع أنه لم يقرأ حرفاً واحداً لأحد أعلامها، ولا كتاباً واحداً في شرحها وتفسيرها ـ وكذلك تراه يرفض (الماركسية) و(البرجماتية) و (المادية) إلخ.. بوصفها جميعاً مستوردة من الغرب (الكافر)! مع أنه يتحدث في ميكروفون الغرب، ويستقل سيارة الغرب، ويشاهد تلفزيون الغرب، ويسافر في طائرته ويقاتل بأسلحته، باختصار: هو مستهلك طوال حياته كلها لفكر الغرب، وما ينتجه من آلات وأدوات، لكنه لا يريد أن يفهم هذا الفكر نفسه ....”
3 likes
More quotes…