القندس
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating

القندس

by
3.2 of 5 stars 3.20  ·  rating details  ·  1,638 ratings  ·  393 reviews
".... منذ أن سكنا في الفاخرية وأبي يتعامل مع الناس وكأنه فاتح منتصر لا ساكن جديد. يبني المسجد ويغير أسماء الشوارع ويتدخل حتى في أمزجة العابرين ولوحات المحال التجارية. اضطر صاحب المغسلة المجاورة أن يتكبد مصروفاً إضافياً لتغيير ماسورة تصريف المياه التي كانت تقطر في الشارع بعد أن وبخه عدة مرات وهدده بإقفال المحل. لم يكن صاحب المحل اليمني يعرف أبي فتخيل أنه يملك القدرة فعلاً ف...more
Paperback, الطبعة الثالثة, 319 pages
Published 2013 by دار الساقي (first published 2011)

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about القندس, please sign up.

Be the first to ask a question about القندس

Community Reviews

(showing 1-30 of 3,000)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
ايمان
اعترف اني اشتريت هذه الرواية من أجل غلافها الأنيق لوحة تجريدية جميلة جدا و اختيار الألوان راق مزاجي صباحا و أنا أتجول في معرض الكتاب و لم يجد البائع صعوبة في اقناعي باضافتها الى مجموعة كتب أخذتها من دار الساقي..منكم من سيقول أني اهتممت بالمظهر أكثر ساقول نعم على أمل الآ يخيب ظني..لم أكن أعلم عن الكاتب شيئا لم أعرف انه خليجي أو أنه نشر قبلا روايات أخرى احببت الغلاف و كفى ..بعد مدة قررت ان اتجرأ على الانتقال من مرحلة الدهشة و تأمل اللوحة الى الصفحة الأولى مع توالي الكلمات احببت اللغة الجميلة و اسل...more
Abdullah Abdulrahman
يجيء علوان هذة المرة مُختلفاً .. مليء بالأحداث التي يدفعها في فصول الرواية عوضاً عن أحاديث الشعور و تفاصيلها المبنية على الموقف و التي كانت ركيزة أساسية في رواياته السابقة . يبهرني علوان دائماً لأنهُ يلقي بالاً لتلك التفاصيل " السعوديّة " الصغيرة على الدوام .. التي تتكرر في بيوتنا دائماً و تحت نظرنا لكننا لا نلقي لها بالاً إلا بعدما نقرأ لعلوان . أحببت أنهُ إتخذ من حيوان " القندس " مثالاً للقياس و المقارنة بينه و بين أطباع والده و بقية أفراد أسرته و البيئة التي بُني على أساسها بيت العائلة و علاق...more
بثينة العيسى

الرواية تعبر إلى حدٍ بعيد عن مأزق الإنسان (العربي) اللا منتمي، والدور الذي يلعبه مجتمع الجدب والجفاف وغيابِ العاطفة في تدشين هذا النوع من الانفصال بين المرء ووجوده الخاص. الشخوص تعيش على هامش الوجود، وهناك دائماً ذلك الإحساس المزعج بكون الشخوص تحيا تلك "الحياة الناقصة" .. حيث لا شيء حقيقي، لا العاطفة ولا حتى غيابها .. الرواية تتحرك في منطقة رمادية على الدوام وفي لغةٍ محايدة رغم الألم الذي تبطنه.

لقد برع علوان في تدشين تلك المسافة بين الشخوص وبين حقائقها وممكاناتها .. لم يكن يبالغ، على العكس كان...more
ليلى المطوع
احتاج لاخذ نفس طويل بعد هذه الرواية

ابهرني محمد علوان كثيرا وكأن حروفه حقل مغناطيسي يجذب القراء .

راق لي اسلوبه الجديد واحببت جرأته كثيرا

رغم ان هذه الرواية لم تكن بها احداث كثيرة الا انها كانت ممتعة
.

ضحكت كثيرا على هذه الجملة
" أبديت اندهاشا واعجابا مصطنعين بينما سجد في داخلي رجل اشيب شاكرا الله على رحيلها القريب "


كم هي غريبة العلاقه التي تربط غالب وغادة
.

وككل احببت شخصية غالب المهمل وفي نفس الوقت الجذاب وكأنه يشتم الدنيا ومافيها .
طاهر الزهراني
الرواية إلى منتصفها كانت متماسكة حتى دخلت عليها فصول مجانية لم تقدم شيئا للحدث، مما سبب خلالا في بنية النص، مثل الفصول التي تحدث فيها السارد عن دراسته الجامعية، وكذلك الفصول التي سردها ثابت عن الجد الذي هو أبعد ما يكون عن القندس .
هذه الرواية تخلت عن الأنا المغرقة في العاطفة، إلى دائرة أوسع وأشمل على مستوى الشخوص، البطل لم يسلم من الترحيل حتى في هذه الرواية ، أما بقية الشخوص فكان حضورها متفاوت بقدر كبير، فيحضر ثابت دون معنى للحضور، وتغيب منى التي انقلبت على النهر والعشب والأخشاب!
الرواية لم تتكئ ه...more
Hadil Zawahreh ∞
خبّروا محمّد حسن علوان أن يسحب كتابه من السوق , قبل أن يقضي على صبر وملل الآخرين !!
>_<


تحديث :
يقال أن الرواية ترشّحت لجائزة البوكر


description
Mohamed Al Marzooqi
في هذا العمل السردي الرابع\الرائع، يدخل علوان يده في قبعة الحكايا السوداء .. ويخرج رواية تعج بالقنادس. فقد نجح في توظيف هذا الحيوان الظريف ليكون المحور الذي تدور حوله كل ما في الرواية من شخصيات، حكايات، خيانات

بطل الرواية، غالب، قندس أعزب ،موعودٌ بالكآبة والنبذ، منذ انفصال والديه وهو مشتت بينهما. لا ينتمي إلى سد والدته الجديد، ولا إلى سد والده. وطالما أنه لم يبنِ له سدًا خاصًا به، ولم يكن له قنادس صغيرة، فإن مصيره -الذي أعدته له بقية القنادس- أن يبقى وحيدًا، "لا يوكل إليه قرض الأشجار ولا جمع الجذ...more
Algheeed_الغِيد

القندس .. رواية سعودية، و كما هي كل الروايات السعودية لابد أن تحتوي على قصة حب لم تكلل بالزواج لأسباب قبلية وعنصرية :)، لولا أنني لا أرى بأن غالب أحب غادة و لا هي أحبته، و أسلفتُ ذلك في إحدى تحديثاتي لقراءة الرواية معلّقة بأنها كانت علاقة تعوّد، و ذكريات. غالب كان يشعر في علاقته مع غادة بأنها الخارطة الوحيدة التي تشعره بوجود ماض و ذاكرة له. غادة كانت المرأة التي عرفت كيف تكسر رجلا كغالب. لا تستهويني هذه النوع من القصص لأن الخيانة الزوجية و السّكر و الزنا أمور تستثير حفيظتي حينما يتم تناولها كواق...more
فـــــــدوى

لأكثر من ست شهور ظل غلافها يطالعني بتحدي
يلفت نظري ...يدفعني للتأمل
التكوين البشري ذو اللون البني مع عيون زرقاء تحمل ألم دفين وحزن قديم قدم الدهر
مع غليون مرتكز في زاوية الفم ينافس الابتسامه الساخره في أحتلالها للشفاه ...
الرأس يستند على كف ذو أصابع بديعه التكوين حقا ...
المظهر يشي بخليط من الألم والسخريه والترقب ...لاتدري أن كان ترقب لأثبات صحة حدس ما ... ام هو سخرية من لا يملك شئ عزيز ليفقده ...
كل هذا خلفية بيضاء ...تحمل اسم الروائي السعودي محمد حسن علوان
لو لم يكن ذاك أسمها (القندس) ...ولو لم ي...more
Khaire
أحيانا ً تشعر بأنك إن لم تقرأ روايه أجمع الكل على قراءتها والحمد بمثالبها بأنك ستتحول إلى ضفدع ؟
وهذا ما حدث معي
وكم تمنيت أن أتحول لضفدع على أن أضيع وقتي بهذه الروايه
سأل مذيع مره المغني شعبان عبدالرحيم فقال
المذيع : ممكن أسألك أستاذ شعبان بس من غير ما تزعل مني ؟
شعبان : أتفضل أسأل
المذيع : بس من غير ما تزعل
شعبان : والله ما هازعل
المذيع : يعني لا صوتك حلو ولا أغانيك حلوه ولا شكلك حلو ولا هدومك حلوه إزاي نجحت يعني ؟
ضحك شعبان عبدالرحيم ضحكته البشعه حتى بانت أسنانه الصفراء وقال
يا راجل أسكت دي أرزاق من...more
إبراهيم   عادل
بين 2 و 3 تردد كثيرًا
هل خذلني محمد حسن علوان هذه المرة؟؟
.
لماذا شعرت بالملل مبكرًا في هذه الرواية ؟ وكيف حدث هذا ؟!ا
.
هذه المرة كما يعلم الجميع، لا سيما من قرأ لعلوان من قبل، ليس جديدًا أن تجد لغة جيدة وعبارات "مسكوكة" بحرفية، ولكن بعد 3 روايات .. ينبغي أن تنتظر منه الجديد
.
هل كان الجديد في القندس؟
القندس كان مجرد معادل موضوعي لأفراد عائلة .. لم يؤثر حضوره أو غيابه في الرواية
هل الجديد في حكاية الحب المبعثرة تلك !
لا جديد فيها مطلقًا .. بل تكاد لفرط تكراريتها عند علوان أن تغدو تقليدًا وأمرًا...more
Odai Alsaeed
كما كان من المتوقع علوان يتدرج تصاعديا ويكتب نصه الفاخر على شكل هدية ترضي متابعيه، كما يقال الابداع يجب أن يلازمه كسل وعزلة وهو ما فعله علوان في بوحه الطويل التي كان يقلق ملهمة سرده (غادة) .......غرد بهذا البوح لحنا جميلا جعله خارجا عن السرب، تلألأت وتشكلت الكلمات بين أنامله كالصلصال فصنعت نصا يتمازج برشاقة مع محتواه بتقنية متوافقة تنسج حكايا مؤثرة تجبرك على المواصلة حتى آخر ورقة في كتابه،أشيد بالرواية برغم الحشو الذي جاء في ثلثه الآخيرمع مأخذي عن بعض التشابه والاستعارات من رواياته القديمة والتي...more
Lona
أحياناً أتمنى أن أكون مُلمَّة بطرق الكتابة عموماً لأعبر بطريقة صحيحة (بمسمَّيات) لفظية تصف بوضوح ما أريد قوله في كتابة المراجعات عن الكتب التي أقرأها، ولكنِّي مجرد قارئة "فقط" أشعر بالعجز أحياناً للتعبير عن فكرة معينة، أدور حولها ولا أكاد أصلها وهذه الرواية مثال صريح


هنا في هذه الرواية هو مختلف عن ما عهدته من قبل .. نعم هو كذلك على الأقل بالنسبة لي بالمقارنة برواياته الثلاث السابقة


بعد "سقف الكفاية" و "طوق الطهارة" و "صوفيا" التي اختلفت في أفكارها وتطابقت بلغتها السردية التي يتميز بها "علوان" ج
...more
HEILA GH

هذه الرواية أتت بكثير من التروي والصبر , كنت قبل قرائتها أظن أن القندس : الرجل التائب من معصية ,فتفاجأت وأحبطت من ثقافتي الضئيلة بأن القندس حيوان . وكيف له أن يعيش كل هذه العبقرية ليربط بين أخلاق حيوان وعائلة جنوبية تسكن الرياض بمقت ! هل أستطيع أن أقول أن هذه الرواية هي أصل بحث بطل الرواية غالب حينما كان في الثلاثين من عمره وقرر أن يكتب بحث عن الرياض ؟ أستطيع أن اقول دراسة عن أرض كامله أختصرها على عائلة واحدة وضرب بأعرافها عرض الحائط ليكتب لنا كما قال ( يجب أن أكون أكثر صراحة في التعبير عن ذلك م...more
Zainah
أجمل ما كتب علوان على الإطلاق ..
قنديل ظني مع هذا الكاتب لا ينطفئ ولا يخيب ..
لا يخذلني محمد، ولم أعد أجرؤ على توقع الخذلان .
فاطمة خلاوي
هذه الرواية مبهرة في صياغة الواقع الاجتماعي ..
محمد حسن علوان يصف كل شيئ ببراعة و لغة مذهلة و تراكيب جميلة .
كنت أتباطئ في قراءتها كيلا تنتهي ، وقصرت قراءتها على حصص الفراغ و شدة الملل لأني أدرك أنها ستنعشني .
أحتفظ برأيي فيها تفصيلا .. لكنها بحق رائعة .
Yazeed
ربما من الاشياء الجميله التي حدثت لي اني لم اطلع على اي عمل سابق لمحمد حسن علوان ، لذا سعدت بهذه الرواية كما هي ودون ادنى خيبات امل او سعادة متلهفة وعقد اي مقارنات غير مجديه بما هو آت او مضى و فات .
ومن الامور الجيده و الممتعه اني انفردت اليوم بالقندس وحدي وخلال اقل من 24 ساعة انهيت علاقتي به دون ان تنتهي !
فلم يزل لنوره مكان في نفسي .. ولم يزل في غالب رغم اختلاف مبادئنا بعض صفاتي ومخاوفي وطباعي .
بدأت قراءة الرواية في التاسعة الا ربع صباحا في مقعد مريح في بهو احد الفنادق ، وانهيتها للتو داخل جدران...more
Badr Aleissa
عن الكاتب:
في بدايت الامر اوجست خيفة ان ياتي الكاتب محمد بمثل الروايات السابقة وخصوصاً سقف الكفاية بصعوبة تراكيب الجمل ..وفرطة في كتابتة لبعض الاحداث او سرده لسلوك معين
هذه المرة انبهرت بسلاسة الكلمات وتطعيمة لبعض المفردات المنتقاه الجميلة في مواضعها
واكثر ماعجبني اسلوبة في التشويق بأخذ حدثين رئيسين بالرواية ويتناوب في
طرحها


عن الرواية :
وجدت اغلب الشخصيات متواجدة في مجتمعنا بكثرة ...لاكن الرواية اتخذتهم على صفيحاً واحد
اعتقد ان الثقب الذي حصل في البداية من عبدالرحمن وأم غالب ...هو من شكل بعض هذه الشخ...more
Batool
من كان يبحث عن علوان صاحب سقف الكفاية، فلن يجده هنا.
ركّز علوان في هذه الرواية على الحدث وأبطال الرواية أكثر من مشاعره وأحاسيسه وتلاحم كلماته.
ليست سيئة لكنها لم تُضف لي شيئًا كما فعلت سقف الكفاية.
أعلم أن مقارنة كتابين لروائي واحد خاطئ، الوقت والفكر مختلف طبعًا. لكن الإختلاف واضح !
* غالب وغادة. العلاقة بينهما ابدًا لم تكن حبًا، كانت تورّط عاطفي في فترة المراهقة لم يجدا فرارًا منه، لكن تملّص غالب منه اعجبني وغباء غادة أظنه متعمّد.
تشبيهه لأشخاص الرواية بالقنادس أعجبني.
Ena'am
توقعت أفضل مما قرأت بكثير
لا أنكر بأن أسلوب علوان هنا أفضل من سقف الكفاية بكثير
ولكن... ماذا بعد؟؟ إلى أين يريد أن يصل؟

الرواية -أو كما وجدتها مذكرات رجل- تحمل كثيراً من الواقع المر للأسف، صدقت تلك المشاهد بين الأم وغالب، وبين الأب وغالب، وكرهتهم فعلاً لأنهم كانوا جزءاً مما وصل إليه غالب، ولكني لا أغفر له، كانت أمامه فرصاً كثييييرة ليتحسن وهو رفسها وراء ظهره!!

البحث الذي كان عليه تقديمه وبسببه طرد من الجامعة، كانت لديه الفرصة بأن يكمل دون افتعال مشاكل
عندما بعثه والده إلى أمريكا للدراسة ولم يستغل الف...more
Rula Bilbeisi
هي وحدها تلك اللغة السردية الشفافة التي تشفع للكاتب في هذه الرواية، رواية تدخلنا في دوائر مغلقة مواربة وتحصرنا في أحداث عادية روتينية من البداية الى البداية، دون أن نصل الى نتيجة أو نهاية.

غاب عن رواية "القندس" البناء الدرامي المشوق الذي قد يقودنا من حدث الى آخر بتسلسل منطقي مثير، واقتصر على سرد لماضٍ عائلي تقليدي لا يكفي لتصوير واقع غير طبيعي، فكانت الأحداث متناثرة كمن يزدحم رأسه بأجزاء من الكوابيس غير المترابطة والمنطقية، لذا، تبخرت الوجوه والأحداث بمجرد تقليب الصفحات دون أن تترك أي اثر في الذا...more
Mohamed
كل رواية بتخبى جوا صفحتها عالم تانى أحيانا بتغير أفكارنا أحيانا بتفتح عنينا على عالم تانى مش نعرفوا .. يا ريت تحتفظ بيها وتفتكرنى بيها .. كل سنة وأنت طيب .. كل سنة وأنت مميز

ده أهداء على أول صفحة فى الرواية من صديقة فى عيد ميلادى ال20 .. من أحلى الهدايا اللى جاتلى فى حياتى :) .. وبالتالى الرواية ليها معزة خاصة فى وسط الروايات اللى قرأتها واللى لسه هقرأها .. شكرا يا مرتا
:)


القندس تالت رواية أقرأها لمحمد حسن علوان بعد سقف الكفاية وصوفيا
القندس تختلف عنهم كتير جدا .. فيها تطور واضح جدا فى عرض الرو...more
ندى الحائك
ترددت بين نجمتين او ثلاث نجمات ..فقررت أن أجعلها ثلاث ..
منها واحدة مكافأة لي على إنهائي الرواية والباقي تختص بالكتاب ..

نجح علوان في جعلي أنهي الكتاب ..ولذلك استحق تلك النجمة التي دفعتها لمرافقة اختيها ..
في نهاية الرواية تساءلت هل سينجح غالب في لفظ الكسل والإهمال من حياته كما نفض غادة التي كرهتها فعلا والتي كانت ناصحة له وهي لا تستحق أن تكون ناصحة
أم أنه سيبقى على حاله الذي ربما بنسبة تُحسب بالكثير يماثل حاله حال الكثير من الرجال ذوي الأربعين عاما أو حتى الأربعين خيبة أو ما يزيد في مجتمعنا ..
هذه...more
Abdullah
حسناً من أين نبدأ ؟!!

نعم ترشحت الرواية للقائمة القصيرة للبوكر وهي تستحق ذلك بكل جدارة لأنها قوية من ناحية اللغة والفكرة ..

ولكنها ليست قصة بالمعنى الذي أحبه .. لا توجد أحداث يمكنني اختصار الأحداث في جملتين

وغالباً فالجملتين بذيئتين .. أنا أفهم تماما الغضب لدى أدباء السعودية من تجريم وعدم تشجيع وربما تكفير الإبداع ولكني مللت حقيقة من أن كل روائي سعودي يقدم شخصية السكير العربيد الذي مل من المجتمع

ألا يوجد أديب سعودي يريد ان يكتب رواية بطلها عادي مثلي ومثلك لا يحب الغلمان ولا يسكر في المدن الغريبة...more
Ahmed

القائمة القصيرة لبوكر2013
من وجهة نظرى قد يكون الأدب السعودى هو أكثر الآداب العربيه تطوراً وخاصة فى مجال الروايه.
أزمة منتصف العمر لإنسان سعودى قد تصفه (بشئ من التجاوز) بأنه فاشل.
افتتاح الروايه كان موفق من وجهة نظرى بلقاء البطل بقندس على شاطئ نهر, ليتخذه ذريعه للتذكر والإسقاط على أحوال اسرته,
رجل أربعينى يسترجع ذكرياته ومحطات حياته بالتفصيل,
قصة حب معقده استمرت لعقدين من الزمان بين بطل الروايه ومن فضلت غيره ليكون زوجها لترجع وتخون هذا الزوج مع حبيبها الأولِ.
علاقه عائليه أكثر تعقيداً بين الأب والأم ا
...more
Aneen


السدود المنيعه
الاسرار
العلاقات
السقوف التي لم تحتمي جيدا
استطاع علوان في هذه رواية التي تخطت كل رواياته السابقه
بطريقة رشيقه وناضجه وساحره ان يكشفها
ان يسلط الضوء الى اكثر العلاقات تعقيدا
العائله بانغلاقاتها
الافراد باختلافاتهم
كانت الغربه التي تحدث عنها بصوت رجل اربعيني
ليست غربة الوطن فقط
بل غربه البيت الذي عاش وشب فيه
.
في هذه الروايه وضع علوان خلاصه
لأسئلة كثيره عما تدور خلفه البيوت المنغلقه على نفسها
علاقة الاخوه
الامهات
الاباء
تصوير دقيق لحياة نعرفها لا نسمع عنها فقط
ربما كان التركيز موغلا...more
مُحَمَّدٌ الحْيالِيّ
طيب، القندس، مش متعود اكتب مراجعات، اعتبر نفسي قارئ يمتص ما يقرأ ويبتلعه بكل أنانية، المهم لأكون صريح ومباشر معكم لا أعرف على وجه الدقة هل عجبتني الرواية أم لا، تأتي مواضع انجذب لها جدًا ثم أرى نفسي فجأة اقرأ نص جدًا عادي، كل شيء في هذه الرواية عكس عكاس أي متناقض وفي حالة صراع مثل هذه اللعبة


..........description

الحبكة بين تفاصيل مملة وتفاصيل مدهشة ودقيقة في موضعها، ومن يجب أن يكون طيب وحميد فإذ به لئيم متبلد، والعكس بالعكس، لا أحب تقييم رواية من منطلق أخلاقي، فليس من وظيفة الرواية، ضرب مثال في المثالية أو
...more
محمد السالم
القندس للروائي السعودي المبدع ( محمد حسن علوان ) ، رواية رائعة بلا شك ، اللياقة اللغوية العالية لهذا الرجل تجعلني أتوقف قليلًا للشهيق ثم أعود للغوص فيها حتى ينقطع نفسي من عمقها . تشبيهات أبجدية مدهشة و وصف لغوي مبهر و كأنه صور ثلاثية الأبعاد تعرض أمامك .. الرواية تحكي قصة "غالب" الرجل الأربعيني الكاره لكل ما بين قشرة و سماء الرياض ، بما فيها أبوه ( الذي جاء بلقب "الكلب" في أحد سطور الرواية ) و أمه ( "التبن" كما جاءت في الرواية أيضًا ) وعائلته كلها ، و الرجل الذي لا يزال يعيش مراهقته مع امرأة متز...more
Sul6an




هيَ أغنيةٌ في هيئةِ سَردٍ ، أغنيةٌ بعذوبَتِها و كآبَتِها ، بمقاربَتِها بينَ القُندسِ و حياةِ " الرياضِ " المليئةِ بالسُدودِ .

القصةُ عموماً لم تكن مُثيرةً ، بِها شئٌ مِنَ النمطيةِ ، اللهُمَّ شخصيةُ " غالب " المغلوبُ ، و المسلوبُ بُحبِّ امرأةٍ كأنما جاسوسةٌ ، لا تلتقيهِ إلا سِراً ، و كلُّ لقاءٍ بمدينةٍ ، و هوَ وراءها يُرمِمُ رَوحهُ بليلةٍ معها ، ليعودَ للتَشتُّتِ مرةً أخرى في " الرياضِ " المُشَتِتِ لأيِّ كائنِ يَسكنُهُ ، ثُمَّ يرتحلُ أخيراً إلى أميركا ليلتقي القُندسَ و يُعطيهِ حبةَ تَمرٍ ، و يرى ك...more
zozo
لا أدرى ......شعور بعدم الارتياح منذ قرأت اسم الرواية

القندس؟؟؟ لما اختار هذا الاسم ....ربما الرواية تستحق هذا الاسم فلم يبخل عليها الكاتب بها

أحمد الله أن هذه الرواية لم تكن الأولى لى مع علوان ...قرأت له منذ أيام طوق الطهارة التى استمتعت بها منذ أولى الصفحات

عكس ماحدث مع هنا ....شعور بالضجر وعدم التشويق من البداية

كنت أتمنى أن أجد المتعة فيما بعد ولكن لم يحدث حتى وجدنى انهى الرواية والمحصلة صفر

حياة غالب بطل الرواية ...حياة فاشلة غير مجدية لأحد ولا لنفسه

تجاوز الاربعين حتى علاقته مع عشيقته العلاقة...more
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 99 100 next »
topics  posts  views  last activity   
... 1 9 Jul 26, 2013 05:44AM  
لم تكمل 14 75 Mar 15, 2013 10:50PM  
  • يا مريم
  • الموت يمر من هنا
  • تحت سماء كوبنهاغن
  • في حضرة العنقاء والخل الوفي
  • تحت أقدام الأمهات
  • أصابع لوليتا
  • أنا، هي والأخريات
  • الحزام
  • يافا تعد قهوة الصباح
  • محاولة ثالثة
  • حين تترنح ذاكرة أمي
  • السيدة من تل أبيب
  • بورتريه الوحدة
  • جروح الذاكرة
  • وجه النائم
  • قلبي ليس للبيع
  • طيور الهوليداي إن
  • طوق الحمام
1344300
محمد حسن علوان، روائي. ولد في 27 أغسطس 1979م. صدرت له أربع روايات عن دار الساقي، عام 2010، تم اختياره ضمن أفضل 39 كاتباً عربياً تحت سن الأربعين من قبل مهرجان هاي فيستيفال العالمي في دورة بيروت39،دخلت روايته (القندس) ضمن القائمة القصيرة للبوكر 2013، يحمل شهادة الماجستير في إدارة الأعمال وبكالوريوس نظم المعلومات
More about محمد حسن علوان...
سقف الكفاية صوفيا طوق الطهارة الرحيل : نظرياته والعوامل المؤثرة فيه

Share This Book

No trivia or quizzes yet. Add some now »

“و بكيت طويلا دون أن أعرف سببا لبكائي. كنت أشعر بأن تغيراً كبيرا حدث و أنا غير مستعد له. كل ما أفهمه هو أنه يجب أن أبكي كثيراً حتى أستعيد توازني ثم أرى بعد ذلك ما أنا فاعل” 74 likes
“الحب شيء والنضال من أجله شيء آخر” 64 likes
More quotes…