Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “في ديسمبر تنتهي كل الأحلام” as Want to Read:
في ديسمبر تنتهي كل الأحلام
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating

في ديسمبر تنتهي كل الأحلام

by
3.45 of 5 stars 3.45  ·  rating details  ·  9,602 ratings  ·  1,279 reviews
أنا مُكتئب , مُكتئب جداً ! .. وعادة لا تُصيبني الكآبة أثناء كتابتي لأيِ عمل ,أنا رجُل لطالما أحب مرحلة الكتابة .. رجلُ يستمتع بكُلِ ما يُصاحب تلك الفترةِ المُرهقة من أرقِ وألمِ وتضارب في المشاعر , لكنني وما أن يرى كتابي النور حتى أُصاب باكتئابِ مابعد " الكتابة " , فأكره كتابي " الوليد " لدرجةِ أشعر معها بالرغبةِ في أن أوئده وأتلفَ كُل نسخه , لكن حالة الكآبة بدأت مُبكرة هذه...more
Paperback, 1st Edition, 182 pages
Published 2011 by دار الفارابي
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Community Reviews

(showing 1-30 of 3,000)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
سعود البشر
من مميزات أن تتزوج كاتبة الحصول على نسخة قبل صدورها :)
ريم الصالح
في ديسمبَر إذاً.....
كيفَ ولدت أثير في مجتمعٍ كالمجتمع السعوديّ .؟!
-سُؤالٌ أقض مضجعي-
روايةٌ أظهرت لي كيف تُقدسُ هذه الأنثى حريتها
كيفَ تثورُ بكل مقدامية وقوة على عاداتها -اللامنطقية-

انسلاخُها من كل القيود، من كل الأغلال
من كُلّ شيء
شَجاعَتها، ثوريتها
شيءٌ بديع

بالنسبة للرواية، أوصلت لي تماماً هذا الشعور
رغم أنني شعرت بتخبط الكاتبة بعض الشيء حين تحدثت عن قصة ليلى، -لم أستسغها حقيقَةً-
أغرمتُ بالعراقيّة أيما غرام..

مُتطلعةٌ أنا لما هو أفضلُ بكثير من روائية
كَ أثير النشمي

ففي ديسمبر ، تنتهي كل الأحلام
وفي يَنا...more
هاله .
!يالله . ماهذا الحُزن المفرط بالجمال
للمرة الأولى التي اقرأ أثير فيها أقصد من غير القُصاصات التي كانت تصادفني بلا قصدِ مني
أثير .. إنها الإبنة الصُغرى لأحلام مستغانمي وبذات الوقت هي شقيقة علوان
لغة مُثيرة .. بليغّة .. مُوجعة . قضية وطنْ وقبيلة وعشقُ ولى وآخر آتى مُصادفة ثم ذهب
.تعلمتُ أن الانسان بلا حب ودين و وطنْ لا يساوي شيئاً .. ابداً
Arwa
ثرثرة بائس / يائس ..

هل هناك مسمّى آخر يمكن أن يطلق عليها غير اسم رواية ؟
الرواية قليلة الأحداث إن لم تكن شبه معدومة منها !
لم تكن هناك قصّة أصلاً ..
لم أتشوق اقراءتها أبداً , حتى وقعت بيدي وقرأتها ..

برأيي أن أثير أستعجلت صدورها , لو تركت لأحببتك أكثر مماينبغي أن تُشبع طباعةً وقراءة , أن تنتشر على مدىً أوسع , وأن تأخذ حقها كما يجب !

ثمّ مالمغزى الذي أرادت أثير إيصاله لنا من خلال ماكُتب ؟
< هذه النقطة آثارتني , أفسدت علي كثيراً في قراءتي , كنت أبحث عن هدف .. =|

لكنّي لا أستطيع أن أنكر جمال وسلا...more
Odai Alsaeed
في ديسمبر تقفصت أثير قيد المحلية وكأن لسان الحال يقول لا أريد مفارقة حدودي...نعم لفت نظري تهافت النساء على كتبها في معرض الكتاب ولكن هل هذه هي آخر الآمال؟
نظرة سريعة لكتابها الجديدكما هي فعلت في اصداره تجد أن سابقه أفضل بكثيرولم تأت بجديد فدارت حول نفسها في الموضوع مغلفة نفسها بقصص حب المغتربين عنوة أو مجبرين واستغربت الحشو رغم قصر الرواية، للأسف العمل لم يختمر ولم يحن قطافه بعد، أرادت أن تلحق ركب الاصدار فجاء بنفس نتيجة المجهود .... كم كنت أتمني أن تتخطى روايتها حدود المكان خاصة أنها تملك المقوم...more
Rehab suliman
لغة أثير جيّدة وثقافتها واطلاعها يخولانها أن تكتب شيئاً أفضل من هذه الرواية ، لم أحب الإبتذال رغم أنه كان عابراً في الرواية ولكن البعض يشعرني أن الحب يجب أن يدور في فلكٍ معين رخيص مما يزعجني حقاً ويجعلني أفكر في العدول عن إكمال أي كتاب كهذا ، تملك أسلوباً مشوقاً لكنني أظن أنها استعجلت جداً في إخراج هذا الكتاب ، وفكرة الرواية مفروغ منها مع بعض الإضافات هنا وهناك ، ربما يوماً تكتبين شيئاً أفضل يا أثير !
Heroine OOO
ملاحظة : التعديل من أجل إضافة رأي عام بالرواية

* * *

أمضيت وقتا عصيبا خلال الساعتين اللتين أنفقتهما في قراءة هذه الرواية .. لم أتخيل إطلاقا أني سأعيش تلك
اللحظات السوداء الكئيبة، يصارعني فيها سؤال وأصارعه !
حرت كثيرا .. لا أدري جوابا لذلك السؤال الذي عصف بكياني، وخلق في نفسي أعاصير عاتية !
لأول مرة في حياتي أجد نفسي عاجزة إلى تلك الدرجة أمام سؤال كهذا السؤال – من بعد عجزي طبعا أمام سؤال مريخي في امتحان الفيزياء النهائي للفصل الماضي ! - : أيهما أشد سوءا وغباء، رواية أثير هذه أم روايتها السابقة ( أحب...more
باسنت خطاب
مش عارفة يمكن لو كنت بدأت بيها قبل احببتك اكثر مما ينبغى كنت حبيتها
لغة اثير ناعمة جداً وبحب تشبيهاتها رغم انى مبحبش الحشو المصطنع لاقاويل المشاهير والاقتباسات

بعض الوقت كانت بالنسبة ليا مملة اووى
الفكرة مكنتش فيها اى جديد حتى ولادة وهذام مكنتش حاسة فين الابداع انهم ميعرفوش بعض يمكن المواقف كان ناقصاها شوية تفاصيل تقربهم مننا وتحسسنى بالحبكة دى او انى ابقى عايزة اعرف مين فعلا البنت الغريبة عنه

محستش ان الراوية كانت تستحق كل عدد الصفحات ده بس اكيد طبعا ده ميمنعش ان اثير موهوبة وجدا كمان
فى صياغة ا...more
GhaDeeR
كان أول مابحثت عنه في معرض الكتاب هو اصدار أثير الجديد .. أتشوق لكتاباتها كثيرأ وتجبرني على أن التهمها كوجبة لذيذة .. بغض النظر عن القصة والتي لم أرى فيها شيء جديد سوي أنها كانت تكتب بلسان رجل .. ولا أدري كيف يمكن أن يرى الرجال أفكارها وفلسفتها على لسانهم .. أو مدى صدق هذا الشعور .. احتوت روايتها بعض الإسقاطات على طبيعة المجتمع المحافظ ولم تكن المره الأولى التي تدس فيها هذه الفكرة .. لكنها بلورتها بطريقة أخرى وإن كان ذلك على نفس المسرح " الغربة " برأيي أن التجربة الثانيه أتت سريعة واحتاج الأمر ل...more
Fatima Abdullah
لا أذكر أنني أحببتُ الاصدار السابق : " أحببتكَ أكثر مما ينبغي " كثيراً، وإن لفتني العنوان بشدّة، وإن منحته نجوماً ثلاثة! ومع ذلك .. أردتُ تجربة هذا الآخر : في ديسمبر تنتهي كل الأحلام.

كـ سابقه " وأقلّ بكثير " ، ثرثرة لا أكثرَ ولا أقلّ
أحبّ الهذر، الثرثرة، أن يحكي أحدهم عليّ حكاياته وأحياناً يلفتني فيها تفاصيله البسيطة جدّاً .. ولكن ليست كـ هذه الثرثرة التي مللتُها وتركتها واجباراً عدتُ لها لأنهيها وأبصمُ عليها أنها ثرثرة لا تعنيني، لا أكثر ولا أقلّ !
Abrar
أحب أثير كثيراً
كتاباتها عذبة و بسيطة تلامس شغف القلوب
تُرتب كلماتها بكل أناقة
و حكاياتها مُترفة

تعلقت بـ أحببتك أكثر مما ينبغى كثيراً
و الآن دور في ديسمبر تنتهي كل الحكايات

بارعة هي أثير في عناوينها ♥

فَـ ديسمبر هو شهر النهايات
لذلك الرجل هذام و بداية لتلك السيدة ولادة
هناك تناقض بها بسبب حديث رجل عن أنثى على لسان أنثى

ولادة و الناي و السياب و نازك
* أوجِعت قلبي على حال العراق من بعدهم

* أحببت ليلى تلك الأنثى التي تتحدى هذا المجتمع الذكوري

إقتباساتي المفضلة ♥ :
" أنا لا أخضع للقانون حتى ألتزم بة أو أ...more
هُدوءْ!
- " فِي دِيسمبرٰ تنتهيٰ كُل الأحلام "

خَيبتنيٰ قليلاً .. بِدايتها عَادية جداً ، نِهايتهاٰ بها بَعضٌ من الإثارة '

لغةً .. كانت أقل مِن المستوى مُقارنة بِ ' أحببتك أكثر مماٰ ينبغي ' التي أربكتنيٰ لغتهآ جداً ،

مَضموناً .. لا تَختَلِف عن ' أحببتك أكثر مماٰ ينبغي ' حيثُ أحسستها عادية .. مُبتذلة !

نَجمتين تَفي !

- - - - - - - - - - ()،

قَدٰ تتحققٰ :
أتَمنى أن أقرأ رُواية تَحكي ' نَموذج مُسلم ' بمعنى الكلمة ، بعيداً عَنْ تبني أفكار الغَرب ، أسلوبٰ حياتهم ، بَعيداً عَنٰ الزنا ، الخَمر .. الحُب الرخيص ؟ بَ...more
Jiihad B.Youness
الرواية فى داخلها تعرض قضية هجر الاوطان او بمعنى ادق تهجير الاوطان لابناءها
الرواية تناولت القضيه فى غلاف رومانسى ... فغلبت الرومانسية حتى طغت على القضية الرئيسة..
و حقا فالرواية فى نظرى فاشلة وان كنت اعطيتها تقييما فذلك لبراعة اثير فى صياغة العبارات ليس اكثر
اثير استفاضت فيما لا يستفاض فيه وبخلت فيما يجب الافاضة ...
ومن ناحية اخرى تآثر اثير _ الاوفر _ باحلام مستغانمى لا اجده فى صالحها .. هى كاتبة لديها مهارة ولكن لماذا تتمسح باحلام ... اجدها اذا مارست اكثر سيكون لها شأن ولكن حقا لا اعلم ؟؟
السؤال _...more
مهنا
اقل مما أملت نفسي به
البداية كانت قوية ، لكن بعد ذلك تدحدرت الرواية للأسفل
كثرة ذكرها للإقتباسات الأدبية و الغنائية ، و ذكر اسماء لا تضيف للعمق شيء
و قلة الأحداث و كثرة السرد
كانت تلك عوامل جعلتني اقفز من بعض الأسطر والصفحات املاً بخاتمة قوية - لا يهمني سعيدة او حزينة- لكني لم أجد سوى خاتمة عادية
الحسنة الوحيدة في الرواية لغة اثير اللطيفة .. وجرأتها على طرح قضايا اجتماعية وسط الرواية
ل
عمر
يا الله ,لا أدري ما هذا القدر من الحزن الذي تستطيع أثير أن تشبع قلوبنا به على بطل كتابها أو بطلة كتابها -أحببتك أكثر مما ينبغى- هي حقا كاتبة مميزة وتستطيع أن تخطف قلبك وعقلك حتى تجعلك تنتهي من قراءة كتابها في أسرع وقت من شدة وقع كلماتها وعذوبة ألفاظها,,لماذا دائما تأتي بالبطل أو البطلة في صورة لا أدري أحقيقية هي أم خيالية...؟هل هناك أحد يمكن أن يحب هكذا ؟
حقيقة أخشى أن يكون مصيري مثل مصير هذام,,أو يكون مصيري مع امرأة مثل ولادة,,أنا أكره الفراق أو إن شئت قل أمقته ولا أدري أيهما ذات دلالة و وقع مر...more
ندى الأبحر
" - أيؤخذ بفتوي الأدباء ؟
- شخصياً لا أعمل إلا بفتواهم "
الجملة دي كانت كفيلة بأول نجمتين بدون تردد
..
أما عن الرواية
رغم كرهي الكبير جداً للروايات او الكتب عموماً الخالية من الأحداث
الا اني حبيت الاسلوب الادبي و حسيت فيه بتشويق نادراً ما بيعتريني

والدليل علي كدا إن إعادة قراءتها محسستنيش بأي ملل بالعكس كنت مستمتعة كأنها المرة الأولي
استمعت بشكل شخصي بحوارات الأبطال كلهم و روحهم الخرافية
______

أما عن النهاية
أول مرة قريت الرواية النهاية كانت مؤرقة جداً بالنسبالي
حالياً - وفي المرة التانية - عجبتني بطريقة...more
AMANI
لا أبخص حق الكاتبة في أسلوبها المشوق ولكني أجد مبالغة كبيرة في احداث الرواية
وجدتها مجرد سرد للوجع والحزن بلا هدف، تـعدد الافكار في الرواية لم ينصفها .. كانت فكرة ليست صائبة ..
أظن أنها استعجلت فلو تريثت قليلاً لكان أفضل .. اتوقع للكاتبة مستقبل مزدهر لديها الامكانيات وتستحق القراءة
تذكرت نقطة للإسف أن احداث الرواية مشابهة في الفكرة والرتم لرواية " الحمام لا يطير ببريدة "
وكانها " كوبي بست" للفكرة لكن بتصريف من أثير
بشاير الشيباني
أن أنتهي من قراءة رواية في يومين فقط، فهذا دليلاً كافياً (بالنسبة لي) بأنها رواية مختلفة، وأنها أسرتني وجعلتني أنغمس بها متناسية كل ما حولي.
الرواية رائعة حقاً !
الأسلوب - الحوارات - التسلسل - الاقتباسات - المشاهد - والنهاية جميلة جداً، كما النهايات في الأفلام الأجنبية.
البساطة في السرد، والتدفّق في المشاعر، فأكثر ما تمتاز به أثير في رواياتها، ذلك الأثر الذي تتركه في أرواحنا، تشعر بأن ضربات قلبك تتزايد مع السطور شيئاً فشيئاً.
أحببت ثقافة أثير الشعرية والموسيقية وحتى التاريخية، تحدثها عن الأديان والو...more
محمد السالم
في ديسمبر تنتهي الأحلام ..
هذا العنوان أستفزني كثيرًا ، وأنا الذي ولدت أحلامه وكانت أولى صراخاتهِ في أخر ليلةٍ في ديسمبر ..
ولذلك أردت قراءتها ..

و في قراءتي لهذه الرواية علمت كم هي جميلةٌ لغة أثير و ما تخبئه وراء حكاياها من واقعٍ مرير
كعادات مجتمع هذام التي حالت بينه وبين فتاته الأولى "ليلى" و كواقعنا نحن الرجال حينما
ننظرُ لإهمال زوجاتنا لنا و برودهن على أنهن على علاقةٍ بغيرنا و ننسى أن نظر لما نصنعه نحن تجاههن ..

راقت لي إلى حدًا ما :)
و أتمنى أن لا أندم على أني بدأت بهذه الرواية قبل "أحببتك أكثر م...more
Ebthal
عجبتني وحسيتها رواية أكتر من أحببتك أكثر مما ينبغي
هيا تعتبر مفيهاش غير حدث واحد ان البطل بيدور علي حبيبته وعمال بيسترجع ذكرياته
الأسلوب واخد كتيييييييير من أحلام مستغانمي و طريقة عرض الألفاظ وصفات البطلةوحروب الأسئلة والاجابات المتلاحقة الذكية اللي كانت بين البطل والبطلة
الكاتبة كانت طابعة شخصيتها بوضوح في الأبطال بتوعها سواء ليلي في جرأتها وهذام في كرهه للتقاليد و ولادة في انطلاقها وكلهم بيجمعهم حب الحرية وكره أي نوع من أنواع القيود
ليلى المطوع
قتلتني اثير في رواية احببتك اكثر مما ينبغي واحيتني في هذه الرواية كرة تلو الآخرى
Chai Maa

أنا الذى لم أفهم يومــا كيف فعل بى الوطن كل هذا , كيف انتزع منى تلك الطموحات والأحلام , الوطن الذى حرمنى من أن اساهم فى تقدمــه , وأن اتسبب فى اعماره , وفى أن امارس حياتى بين ربوعه , وأن أعيش فيه بحب ...وأموت فيه بولع .

كيف لرواية صغيرة تفعل بنا كل هذا الشجن تقلب حالنا
وتعبث بدواخلنا كل هذا الحزن وتنشط كل البراكين الخامدة

برغم انى لا اؤمن بالروايات الا كوسيلة للترفيه , الا انها كانت شئ خاص جدا
كيف يمكن ان اصنفها رومانسى سياسى ...؟



تحمل من النوعين نفس القدر هى الاكثر رومانسية والاكثر سياسية

قرأتها...more
Moayad
رواية رائعة ,مفرطة في الحزن الجميل
أعشق هذا النوع من الكتابات وأسلوب الكاتبة أكثر من رائع
أرى فيها إعادة صياغة فكر وفلسفة حياة من قبل الشخصية الرئيسية (هذام ) بعد التعرض لهزات فكرية عنيفة ومواجهة مجتمع آخر وعالم آخر وبحث عن هوية جديدة ووطن جديد بعد التنصل من المجتمع السابق .
في النهاية تحرر من كل شيء بحثا عن لاشيءوضياع فكري وحب لم يكتمل .
أكثرت من الاقتباسات داخل الروابة لتبين سعة ثقافة الشخصيات
فذكرت واسيني الأعراج وأحلام مستغانمي كما ذكرت فولتير وفيكتور هيجو والكثيير...
أحيانا وجدت ذلك إيجابيا ويض...more
Rana
Dec 05, 2012 Rana rated it 4 of 5 stars
Shelves: pdf
“فِي داخلِ كُل إنسان وطنٌ خاصٌ بِه .!
الإنسان لا ينتمي إلى رِقعة.. الإنسان ينتمي إلى دواخِله

آثرتني أثير بأسلوبها الجميل
الرواية عن "هذام" الكاتب السعودي الذي ترك وطنه بعد وقوف عائلته ومجتمعه ضده ورفضهم الزواج من حبيبته
وسفره الي لندن وتركه لكل شئ خلفه
ومقابلة حبيبة جديدة "ولادة" تختلف عن اي شخص قابله في الحياة من قبل

محمد سيد رشوان
فى فيلم آسف ع الإزعاج : يقول أحمد حلمى (حسن) لمنة شلبى ( مريم ) انا عايز احكيلك على قصة غريبة .. ثم يقول بعد ارتباك : انا بحبك .!
مشهد رائع من أهم مشاهد الفيلم الذى اعشقه..
ويبدو المشهد متشابهاً مع حالتى الآن مع تلك الرواية العظيمة التى خطتها أثير عبد الله بيمناها لتقدم لنا عملاً ملحمياً رائعاً ليس غيره قد قدمت ..
يا أثير .. يابنتى ، ما هذا الهاتف الذى أملى عليكِ تلك الكلمات الرائعة ؟
من الذى أمدك بمداد قلمك كى تنفدى من الرواية الرائعة ؟
كيف تعيشين فى ذلك المجتمع المتزمت المتعصب الحساس تجاه المرأة أص...more
نبال قندس
الرواية جميلة لكن لم تكن بحجم التوقعات اللي كنت راسمتها في عقلي قبل ما أقرئها
كنت متخيلة شيء أروع لسا من أحببتك أكثر مما ينبغي بس للأسف ما وجدت هاد الشي
يمكن إنو أنا ما بميل لنوع الكتابة إنو الأنثى كتبت بلهجة الذكر والعكس برضو كان أحد أسباب انزعاجي

حسيت في تشابه بينها وبين سقف الكفاية و ذاكرة الجسد
Muhammad Nusair
إنها لا تعرف حتى أن الله قد ألهم الإنسان اختراع علامات الترقيم
Sarah Daiban
أحببتها ، نهايتها كانت جدا جميله او انها كانت من النوع الذي افضلّه في النهايات !
اسلوب الكاتبه جدًا تطوّر بشكل ملحوظ واحببت الكثير من الاقتباسات

-
الشيء الوحيد الذي لم يستطع عقلي تقبله هو ان الرواية على لسان رجل والكاتبه انثى !
لاني دائما عند قرائتي لأي رواية اتخيل كاتبها يقرأها لي بصوت خفي
فلم يتطابق في ذهني صوت امرأه ولفظة " انا رجل " التي شعرت انها ترددت كثيرا في الرواية وكأنها تحاول اقناع عقلي بتغيير الصوت الخفي من صوت امرأه الى رجل !
Arabian Rihanna
رواية عادية، ليست اسثنائية، ولم تحرك مشاعري.
تصور هذه الرواية -مثل عدة أعمال عربية أخرى- الأديب العربي على أنه منحل أخلاقيا، لا دين له ولا ملة، يسكر ويدخن بشراهة، ويعشق الموسيقى لدرجة إتقان نوتاتها. كأن الأدب والعفة صفتان متناقضتان لا تلتقيان.
ولكنني ممتنة للكاتبة عدم ابتلائها لأحد الأبطال بالسرطان أو قتل أحدهم ببساطة.
ولعل النهاية هي أكثر ما أعجبني في الرواية بأكملها.
Noor Bader
احب اثير عبد الله كثيرا

تعلقت على غير عاده بروايتها احببتك اكثر مما ينبغي

اما هذه الروايه , لفتني بها العنوان كثيرا , مبدعه هي بأختيار العناوين

الروايه بها الكثير من التشبيهات المبالغه , والامور الوصفيه التي لا ستوعبها شخصيا

نهايه الروايه اجمل من بدايتها , الجيد انها قصيره فالشخص ينتهي منها بسرعه دون ان يفكر بأن يتركها لأنه مل منها

الروايه اغلبها حديث هذام ( بطل الروايه) لنا وسرد قصته , بها القليل والقليل من الحوار

لكنها جيده نوعا ما

لفتت اثير انتباهي بثقافتها العاليه , تقتبس الكثير من الفلاسفه وا...more
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 99 100 next »
topics  posts  views  last activity   
>>> 16 194 Mar 13, 2014 11:24AM  
* 1 21 Nov 17, 2013 03:19AM  
  • تحت سماء كوبنهاغن
  • حكايا السمراء
  • سقف الكفاية
  • قيس و ليلى والذئب
  • لا شيء يشبهني
  • في معنى أن أكبر
  • رسائل غسان كنفاني إلى غادة السمان
  • ليتها تقرأ
  • أعلنت عليك الحب
  • أنثى السراب
  • عابر سرير
  • يوميات كهل صغير السن
  • لا أشبه أحدًا
  • أنت لي
  • أرجوك لا تفهمني
أحببتك أكثر مما ينبغي #1 فلتغفري

Share This Book

“عندما تبكينا الأغاني , فهذا يعني بأننا إما في أقصى حالات الوجع .. أو أننا في أشد أوقات الحاجة .. وكلا الشعورين أمرّ من العلقم ..” 578 likes
“في داخل كل إنسان وطن خاص به.. الإنسان لا ينتمي إلى رقعة.. الإنسان ينتمي إلى دواخله” 537 likes
More quotes…