Goodreads helps you keep track of books you want to read.
Start by marking “L'ignoranza” as Want to Read:
L'ignoranza
Enlarge cover
Rate this book
Clear rating
Open Preview

L'ignoranza

by
3.76 of 5 stars 3.76  ·  rating details  ·  9,420 ratings  ·  489 reviews
Un uomo e una donna si incontrano per caso mentre tornano al loro paese natale, che hanno abbandonato vent’anni prima scegliendo la via dell’esilio. Riusciranno a riannodare i fili di una strana storia d’amore, appena iniziata e subito inghiottita dalla palude stigia della storia? Il fatto è che dopo una così lunga assenza «i loro ricordi non si somigliano». Crediamo che i ...more
Paperback, Fabula, 136 pages
Published May 1st 2001 by Adelphi (first published 2000)
more details... edit details

Friend Reviews

To see what your friends thought of this book, please sign up.

Reader Q&A

To ask other readers questions about L'ignoranza, please sign up.

Be the first to ask a question about L'ignoranza

This book is not yet featured on Listopia. Add this book to your favorite list »

Community Reviews

(showing 1-30 of 3,000)
filter  |  sort: default (?)  |  rating details
Nataliya

Milan Kundera's writing just seems to strike a right note with me, ever since the first time I read his works on a public commute as a wide-eyed college sophomore, getting hooked on the philosophical ramblings that are so essential to college years.



And that fascination apparently has withstood the test of time for me - maybe because deep down inside me a college philosopher still survives.
"Both of them are pidgeonholed, labeled, and they will be judged by how true they are to their labels (of c
...more
Afshar
خوشحال بودم اثري ديگر از ميلان كوندرا خوانده ام ولي وقتي بعد اتمام کتاب ، مقدمه رو خواندم و درآخرين خط آقاي فرهاد كاشاني كبير نوشته
بودند

متاسفانه به عذر هاي اخلاقي فراوان به جا و نا به جا ، كوندرايي كه فارسي زبانان از طريق ترجمه ها مي شناسند ، چيزي كاملا متفاوت از كوندراي اصلي است

همچو مردي كه بي جهت كتك خورده،حيران بودم كه چرا بايد با آثار ميلان كوندرا چنين كاري انجام بدهند و اجازه ندهند از معنا و زیبایی داستان لذت ببرم
و منِ خواننده با این ترجمه ناقص به این نتیجه برسم که این کتاب جزو آثار متوسط
...more
Rami Khrais
هذه الرواية تحكي عن الحنين، عن العودة. عدتُ، بحنين، لقراءة كونديرا بعد سنتين أو يزيد من لقائي الأوّل به في روايته "المزحة". الثيمة الرئيسيّة في رواية كونديرا هي قدرتها الغرائبيّة على "تخليص" الناس من يقينهم، ودفعهم الدؤوب، وبهدوء، إلى إعادة التفكير في مسلّمات ظنّوا أنّهم استراحوا لها تماما. وهكذا في "الجهل"، يدور اليقين حول فكرة الحنين، وهي فكرة ملازمة للشعور الإنساني آخذة مكانا قصيّا في الروح، لكنّ كونديرا يجهد في تخليص شخوص الرواية من عبئها عبر الحفر في ماهيّة الذاكرة، في تأكيده على هشاشتها وا ...more
Fewlas
”In spagnolo, añoranza viene dal verbo añorar («provare nostalgia»), che viene dal verbo catalano enyorar, a sua volta derivato dal latino ignorare. Alla luce di questa etimologia, la nostalgia appare come la sofferenza dell’ignoranza. Tu sei lontano, e io non so che ne è di te. Il mio paese è lontano, e io non so cosa succede laggiù."

Irena e Josef si incontrano per caso. Il loro incontro dura pochissimo, il tempo di iniziare una storia d’amore e di considerarla finita senza averla mai vissuta.
...more
Becky
Someone needs to give Milan Kundera a chill pill. He's that dark brooding guy that sits at the back of a cafe staring moodily into his black coffee, the boyfriend you try for months to make love you but who at critical moments, suddenly declared it's all too base and animal, and you know, what is love anyway? Just a social construct. Etc etc. Sometimes Ignorance reads beautifully. I particularly enjoyed a lot of the musings on language and derivation of words, and their deviations between cultur ...more
Seemita
"The more vast the amount of time we've left behind us, the more irresistible is the voice calling us to return to it."
In this poignant recount of two people, forced to bid goodbye to their native country, in the diminished, yet flickering hope of finding a brighter tomorrow in an alien land, almost 20 years ago from the present, unravels a story replete with more questions than answers. Irena and Josef have found comfortable refuge in their respective abodes at Paris and Copenhagen and hav
...more
علی
کوندرا را به این دلیل بسیار دوست دارم که مرا در چهارچوب بسته ی یک روایت زندانی نمی کند. خواندن کونرا مثل این است که دوستی را پس از سال ها در یک کافه ملاقات کنید و در حالی که به قصه ی روزگار رفته ی او گوش می دهید، قهوه تان را می نوشید، به موسیقی که از بلندگوی کافه پخش می شود، گوش می کنید، گهگاه متوجه ی صحبت ها و خنده هایی از میزهای کناری می شوید، صدای عبور و مرور خیابان در پس پشت این همه جاری ست، دوره گردی چیزی می فروشد، عبور تراموای، و همه چیز، درست مثل خود زندگی، ...
I like Kundra because he doe
...more
Ahmed Oraby
أسوأ ما قرأت هذا العام، بل أسوأ ما قرأت في حياتي
وعن جدارة
أسوأ حتى من أسوأ كتاب قرأته يومًا ما
لا أعتقد أني سأقرأ ما يماثل سوء هذه الرواية
ندمت جدًا لقراءتها
Mohamed Shady
فى البداية كان "الجهل"، وككل مرة كان مختلفًا ..
لهذه المصطلحات الوجودية عند كونديرا معنىً آخـر غير الذى نتداوله ..
ليس الجهل هنا هو عدم المعرفة، وإنما هو "الصدمة" ..
صدمة العائدين إلى أوطانهم، صدمة الذكريات المبتورة والصور الممزقة، صدمة السنين الضائعة والبلدان المهجورة..
صدمة "إيرينا" و "جوزيف" العائديْن إلى بلدانهم بعد "الهجر" ..
لفظتهم أوطانهم وتبرّأت منهم ذكرياتهم، ووجدوا أنفسهم على حافة النسيان..
ماذا يحدث بعد عشرات السنين من "الهجر" ؟
ماذا لو قرروا العودة مرة أخرى؟
هل تقابلهم أوطانهم بأياد
...more
Eduardo
Ignorance is a fictionalized essay on nostalgia, on the desire to return (to places, people, and situations long past). Published in 2000, about 20 years after Kundera himself emigrated to France from his native Czech Republic, the novel tells the story of two characters who had the same experience. The time is the early 1990s, right after the demise of the Communist regimes in Eastern Europe, and Josef and Irena (two Czech expatriates living in Denmark and France, respectively) feel the need to ...more
Megan
3.5 stars

Ignorance is a modern retelling of The Odyssey, focusing on two emigrants who were forced from their native Czech Republic during the reign of Communism in 1968. Irena flees to Paris with her husband Martin while Josef ends up settling in Denmark. Irena and Josef had met and flirted in a Czech bar briefly years before in their twenties, and they meet by chance again in their homeland after the dust has settled from the collapse of Communism in 1989. While their memories of that first en
...more
Fatema Alammar
لا أدري كم مرّة عدتُ لصفحة الغلاف، لأتأكد من كلمة "رواية" موجودة بكل ثقة ..؟!
أثناء القراءة –وهي تجربة جميلة جدا- بدا لي أن الكتاب عبارة عن عمل فلسفي كتب بطريقة قصصية شيّقة، وليس العكس، أعني لم يبدو الأمر أني أقرأ نصا سرديّا غنيّا بالفلسفة، والغوص "النفسي" العميق، والأفكار المُدهشة. مساحة السرد والوصف تتراجع، دون أن يختفي وهجُ حضورها.
"يتكشّف لنا الحنين على أنه ألم الجهل" يقول كونديرا، الذي يتحدّث عن العودة بطريقةٍ فاتنة.
"النهار يُضاء بجمال البلد المهجور، والليل برعب العودة. النهار يبين لها الجنة
...more
Ishraq
يعجبني هذا الميلان كونديرا ولكم تمنيت أن يكون فلسطينياً الآن ليعيد تعريف معنى "النوستالجيا" أي الحنين الى مسقط الرأس. عندما أقرأ رواية، تختلط كثيراً ذكرياتي وتجاربي الشخصية مع أحداث الرواية لأنتهي منها بحكاية أكاد أجزم أنها ليست التي كتبها الكاتب لكنها كافية لأعطيها التقييم العالي ليعبر عن مدى اندماجي مع النص لأتخيله يعيد كتابة حياتي من خلالها.

ان حكاية عوليس العائد الى ايثاكا في أوديسة هوميروس كما يرويها كونديرا تكاد تنطبق على كل متغرب أو مخلوع عن وطنه برضاه أو رغماً عنه، لا أعلم حقاً ان كان هذ
...more
Yasmine Alfouzan
Jan 13, 2011 Yasmine Alfouzan rated it 5 of 5 stars  ·  review of another edition
Recommended to Yasmine by: my sister.
I was thinking while reading this book about the rating I'll give it… I was going to give it a 4-star rating wishing it could it be 4.5 stars. But while reading the last 50 pages, I definitely knew I was going to give it a 5, and quite easily, too. The ideas represented about art, history, music, writing, and philosophy in this book are probably more worthy of attention and reading than the main story. And the main story got amazingly better near the end which made me wish the story would go on; ...more
Mike
Milan Kundera has one of the most unique and immediately recognizable writing styles I’ve ever encountered. Ignorance is the third of his novels I’ve read, and there was never any doubt in my mind while reading it that, yep, it’s him all right. I find this experience of familiarity with an author quite pleasant. The other two novels of his that I’ve read (The Unbearable Lightness of Being, The Book of Laughter and Forgetting) are “better,” I suppose it ought to be said, but Ignorance is another ...more
Miguel
É realmente uma ignorância que me assedia e me molesta: não sei o que escrever perante a enormidade que é Milan Kundera. Não basta saber de memória inumeráveis dicionários e ter uma sabedoria enciclopédica, por que a teorização das obras de Milan Kundera há-de abarcar alguma deficiência e falha. Então, que fazer? Conceder-lhe o Nobel? Não está ao meu dispor…
Fico-me por um interminável e pessoal elogio…

Tentarei não incorrer numa linguagem demasiadamente apologética, mas, antes de isso eventualmen
...more
Hayyan Jacob

لست ممن يحبذون تناول شخصيات الرواية أو أحداثها بالنقد أو التوصيف إن كان إعجاباً أو استياءً ، حتى لا أفوت متعة اكتشافها على من يريد أن يقرأها ، فلا أضعها في قالب معين يؤطر التعاطي معها بعد قراءة هذه المراجعة ، فكل قارئ يراها من منظوره الخاص ...0
أما الأفكار فلم تكن بذلك الغنى الذي لمسته في روايته ...كائن لا تحتمل خفته...0
هنا تناول الجهل كواحد من الموجهات الجوهرية لحركة الإنسان و المقصود هنا الجهل بمعناه اللفظي ..أي جهلنا بالمستقبل مثلاً يحثنا على التحرك باتجاهه بوازع الفضول لمعرفته ....فالاغتراب م
...more
Fahad
الجهل

يرقد الكتاب على مكتبي منذ انتهيت منه منذ ثلاثة أسابيع تقريبا ً، لم أجد وقتا ً لأكتب عنه، فلذا عندما أعود إليه الآن، أشعر كمن يعود إلى وجبة بائتة.

الرواية تعالج فكرة الحنين إلى الوطن، وإمكانية العودة إليه لدى المنفيين، وخاصة بعدما تزول أسباب النفي، أظن أن الفكرة طرحت نفسها بقوة على كونديرا المنفي في فرنسا، بعد سقوط الاتحاد السوفييتي، واستقلال بلده التشيك.

يستخدم كونديرا أسلوبه المميز الذي يمزج فيه ما بين الرواية والتقرير، حيث يحكي قصة تشيكيان رجل وامرأة، يعودان إلى الوطن بعد سنوات المنفى ال
...more
HODA
"الجهل"
لا أعلم سبب اختيار الكاتب هذا الإسم ..
ربما لجهلى أنا بأمر خفى لم أستطع استنباطه .

أولى تجآربى مع كونديرا ..
تجربة مشوقة ، ممتلئة ، أسلوب مميز .

روآية أخرى تحدثنا عن مشكلة فقدان الهوية والهجرة من الوطن مع اختلاف الدوافع ..
التشتت بين هذا و ذاك .
يلقى كونديرا الضوء على كل شخصية من شخوص الرواية ليبرع فى إظهآر الصراع الداخلى لكل منهم .
تتخلل بعض الأحداث السياسية فى التشيك و انتشآر الشيوعية .
ويتخللها أيضا الحديث عن الفن و الموسيقيين كأرنولد شونبرغ .
بعض الأساطير ك عوليس أكبر مغامر على مر التاريخ و
...more
Amal 88
هناك في الذرات الغير مرئية ، في خفايا النفس يكمن انسحاقك ، ألمك ، هزيمتك ، فالجميع يريد منك رواية قصة لكن لا أحد سيستمع حقا ، هذه الحاجة الملحة للسؤال والرواية تصبح مع الوقت رمزا للقبول والرفض وعلی أساسها يتقرر البتر .. الفيلسوف و الطبيب النفسي كونديرا -كما أحب تسميته - يفهم هذه الحالة جيدا لذلك هو يصفها بفلسفة عميقة جدا ، وهذا بالضبط مايميزه ككاتب ، تلك الأبعاد التي يضفيها علی الكلمات لتتحول من معناها المعتاد إلی فلسفة تضرب مباشرة بجذورها في قلبك وإلا فلك كل الحق أن تسأل : ما الذي يربط عوليس با ...more
Gebanuzo
No me he ido 20 Años como lo hizo Ulises, ni dejado mi país como los personajes de esta novela, pero aun así creo que sé de esa ignorancia que se crea tras dejar el terruño; alejarse de la gente que se ama, y conservar sólo esas parcelas de recuerdos. Mismas que pueden no dar una idea correcto de lo que fue, ya que son un simple pedazo heterogéneo que se hizo eterno tras una propia percepción.
Ghada Muthana
إنه يقول كيف على الوطن ان يكون حذراً مما ياخُذه من ارواحنا، لأنه من الممكن ان يمتصَ كل الحنين الذي تحمله و بعد ذلك لن نعود،
إنه كتاب يجب ان يقرأهُ اشخاصٌ مثلنا، عاشوا طوال الثلاثة و عشرين سنة من حياتهم في وطنٍ يأخذ منهم و لا يُعطي سوى الكثير من التصدعات في الروح لذلك نخطط للهرب قبل ان نتحطم.
Emessa
بعد 20 عاماً يعود جوزيف و إرنا إلى وطنهما التشيك بعد خلاصه من الشيوعية ليلتقيا مصادفةً.
هو كان قد نسيها تماماً بعد قصة حب مراهقة ومبتورة و هي لازالت تحمل تذكاره أينما حلت ، و تحمل معه تحت تسريحة شعرها الدائمة أثر محاولة انتحارها بسببه.
رواية عن فشل محاولة العودة بعد الهجرة و عن ألم النسيان و لاجدوى الذكريات .
للمرة الثانية مع ميلان كونديرا لم أشعر أن البطولة للحكاية بقدر ما كانت للكاتب ،لفلسفته المميزة ولأسلوبه الذي يدخل من خلاله بسلاسة إلى أعماق النفس البشرية بمشاعرها المتشابكة.
النهاية على واقعيته
...more
Jim
Apr 05, 2009 Jim rated it 5 of 5 stars  ·  review of another edition
Recommends it for: anyone, esp. Eastern Europeans
I am an Eastern European myself and I felt the truth of Kundera's observations on the sad lives of exiles. One neither belongs to the old country any more, nor to the new one. I've read half a dozen of Kundera's books and am convinced he's one of the best novelists writing today.
Արթուր Միրզոյան
գիրքը շատ լավն է։ նկատելի դրական կողմերից կառանձնացնեմ Իրենայի կերպարի՝ որպես միաժամանակ էմիգրանտի ու կնոջ լիարժեքությունը։ հեղինակի միջամտելը չէր խանգարում, որոշ իմաստով օգնում էր լիարժեքորեն հասկանալ վիճակն ու վիճակի փոփոխությունը։

ակնհայտ էր հեգնանքը Մեծ վերադարձի հանդեպ, դա կարելի է զգալ առաջին տողերից, երբ պոստմոդեռնիստ Կունդերան սկսում է սրտաճմլիկ, սենտիմենտալիզմին հատուկ ոճով նկարագրել Իրենայի ու Սիլվիայի խոսակցությունը։

ավարտը կարող էր եւ ավելի լավը լիներ, բայց ընդհանուր առմամբ շատ լավն էր
...more
هشام دغمش
حين يصبح الوطن جزءا من ذاكرتنا المتعبة
يغرينا الغياب دائماً بالعودة لكن الذي نطمع به ليس الوطن بل العودة ذاتها
بل ليست العودة بذاتها هي من نريد ان ما نريده هو الاحتفاء والاهتمام
نحن نجهل الحقيقة الحقيقة التي تقول اننا حين نرحل نصبح مجرد خيال منسي في ذاكرة المكان
ان السفر انعتاق من ضيق المكان الى فسحة الزمن
لا شئ يعود الى سابق عهده فقط كل شئ يتغير في حقيقة الامر الا نحن
Michael Vagnetti
A fictional calculus of "nostalgia": who you are, where you are from, where you are going, what you remember. The writing begins with a foundation of multi-lingual etymology and classical history, and then its characters are put to the task, often under harsh light, of dramatizing the word. They define it through an intimate choreography. This is a beautiful, parsimonious, and complex technique.

What matters is kept in obvious relief: emotions, words, and decisions. Although not everyone is an e
...more
أحمد أبازيد Ahmad Abazed
كان بإمكان كونديرا أن يجعلها أفضل, أو ربما تعمّد أن تكون نصّاً مبتوراً أو مغشّى بالفجوات, لتشبه موضوعها, موضوع الوطن الذي استحال إلى حنين في المنفى, حنين ضروري ولا يحبذ زواله حتى لو كان بحضور الوطن نفسه.
مصعب الرويشد
رواية الغربة والضياع .. من الروايات الصغيرة العميقة .. أحببتها جداً .. كونديرا صديقي .. أجدع ناس
AHMED ADEL SALAMA
رواية صغيرة.. بس فيها تلخيص لأسلوب كونديرا الفلسفي المميز..

"أسلوبه عامل زي طعم عصير "الموز بالفراولة
..
لاذع و حلو و ثقيل و لا ينسى.. !
« previous 1 3 4 5 6 7 8 9 99 100 next »
  • Adjunct: An Undigest
  • Spring Flowers, Spring Frost
  • Small Remedies
  • Celestial Harmonies
  • The Heart of Redness
  • Schooling
  • Gabriel's Gift
  • Thursbitch
  • Dining on Stones
  • In the Forest
  • Islands
  • Nineteen Seventy Seven (Red Riding, #2)
  • An Obedient Father
  • Shroud
  • Nowhere Man
  • That They May Face The Rising Sun
  • The Lambs of London
  • Everything You Need
6343
Milan Kundera is a Czech and French writer of Czech origin who has lived in exile in France since 1975, where he became a naturalized citizen in 1981. He is best known as the author of The Unbearable Lightness of Being, The Book of Laughter and Forgetting, and The Joke.

Kundera has written in both Czech and French. He revises the French translations of all his books; these therefore are not conside
...more
More about Milan Kundera...
The Unbearable Lightness of Being The Book of Laughter and Forgetting Immortality The Joke Laughable Loves

Share This Book

No trivia or quizzes yet. Add some now »

“The Greek word for "return" is nostos. Algos means "suffering." So nostalgia is the suffering caused by an unappeased yearning to return.” 903 likes
“To die; to decide to die; that's much easier for an adolescent than for an adult. What? Doesn't death strip an adolescent of a far larger portion of future? Certainly it does, but for a young person, the future is a remote, abstract, unreal thing he doesn't really believe in.” 61 likes
More quotes…