فاروق الفرشيشي's Blog

March 26, 2017

لايزال يُنظر إلى جنس الخيال العلميّ على أنّه من درجة ثانية، حاملةٌ فنيّة للميزانيات الضخمة، والمؤثرات البصريّة المبهرة. وليس من الصدفة أن يقترن بالرعب بالأكشن. والأكيد أنّ أيقونات سينمائية مثل أوديسا الفضاء 2001، وبلايد رانر Blade Runner لم تحصل على حقّها من التقدير إلاّ بعد مرور وقت طويل على عرضها، كأنّها من الصعوبة والتعقيد بحيث تستعصى على أهل عصرها. ويعتبر جنس الصور المتحرّكة أقل جدّية بما أنه ينسب آليّا للأطفال. ورغم هذا السياق المُحبط ظهر فيلم الأنيمي اليابانيّ "شبح داخل القشرة" Ghost in...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on March 26, 2017 08:10 • 21 views

تبدأ أحداث الفيلم مع تدخّل الرائد موتوكو لمنع مبرمج كمبيوتر من طلب اللجوء إلى دولة أجنبية، وذلك بطلب من القطاع السادس التابع لوزارة الخارجية. لكن الفيلم يتجاوز هذه الحادثة تماما لتبدو كأنّها مدخل لا غير.
كانت المهمّة الأساسية للفريق اقتفاء أثر "محرّك الدّمى"، قرصان كمبيوتر مجهول الهوية، اكتشفت محاولاته لاختراق عقل مترجمة وزير الخارجية، في الوقت الذي يستعدّ فيه الوزير لمقابلة وفد من حكومة دولة Gavel الديمقراطية الجديدة التي جاءت تنشد الدعم. نحن نعلم مسبقا أنّ وزارة الخارجية على اتصال بالزعيم ال...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on March 26, 2017 07:40 • 24 views

February 17, 2017


يحكي لنا سفر التكوين عن قصّة بناء برج بابل الشهير، وكيف أنّ الله "بلبل" ألسنة الناس فصاروا يتحدّثون بلغات كثيرة وفقدوا القدرة على التواصل، فعجزوا عن البناء، وانتشروا في الأرض. تحمل هذه القصة البسيطة معانٍ عميقة عن اللغة والحضارة. تبدو اللغة مهدا معقولا للحضارة لما تمنحه من إمكانية لتبادل الأفكار ونشرها وثراء دلاليّ ملهم لها، وهي ـ أي اللغة ـ تنافس العلمَ في هذا الانتساب. وبقدر ما تسهم اللغةُ في التواصل، تملك قدرةً هائلة على خلق سوء الفهم. لقد سبّبت بلبلةُ الألسن في ظهور المجتمعات المختلفة وقد...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on February 17, 2017 02:29 • 15 views

February 11, 2017


لايزال جاك جيلنهال Jake Gyllenhaal عبقريا في اختيار أعماله وأصبح وجوده في أي عمل سينمائيّ أشبه بعلامة جودة. في هذه المرّة اختار بطل Donnie Darko و Enemy الانضمام إلى فريق رجل الموضة توم فورد Tom Ford لإنجاز مشروعه السينمائيّ الجديد. ورغم كون المشروع مخاطرة حقيقيّة لا لأنّ توم فورد يحمل في سيرته عملا سينمائيا يتيما منذ 2009، ولكن لأنّ مادّة الفيلم السردية معقّدة بشكل كبير، فقد خاطر جيلنهال ونجح في المخاطرة. أثار فيلمُ حيوانات ليليّة Nocturnal Animals الانتباهَ في مهرجان البندقية في الخريف الفا...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on February 11, 2017 15:04 • 17 views

February 6, 2017


للسينما ـ مثل المسرح ـ قدرة عجيبة على الجمع بين فكرتين عن الفنّ متناقضتين أو لعلّهما متكاملتان. ففي حين تستفزّ بعض الفنون فعلَ الإدراك عند المتلقّي، كما تفعل الفنون التشكيليّة وفنون الكلام من شعر ورواية، تستفزّ فنونٌ أخرى فعل الشعور فيه، وهو ما يتجلّى بشكل خاصّ في الرقص والموسيقى. وتتفرّد الدراما الغنائية بين السينما والمسرح ببلوغ درجة عالية من الاكتمال الفنيّ في جمعها بين الثلج واللهب، في إثارة مكامن الأحاسيس وبؤر الأفكار والمدرَكات بشكل منسجم ومتزامن. لقد عرفت هوليود حقبتها الذهبية من خلال...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on February 06, 2017 16:08 • 26 views

January 9, 2017

إن الهدوءَ سمة المقابر ولا يمكن للحياة أن تبزُغ وتعبّر عن نفسها من دون ضجيج. كذلك يدلّ صراخ الوليد على حياته، وكذلك تدلّ الثورة على إرادة الحياة، وكذلك كان المخرج التونسيّ محمّد بن عطيّة يحبّ لبطله الشابّ "هادي" أن يكون.لقد كان عليّ أن أنتظر نحو سنة تقريبا حتّى يتسنّى لي مشاهدة الفيلم التونسيِّ "نحبّك هادي" وأنظر فيما يبدو أنّه أقنع لجنة تحكيم البرليناله Berlinale (مهرجان برلين السينمائي) لمنحه جائزتي أفضل ممثّل (مجد مستورة في دور هادي) وأفضل عمل أوّل لمخرج (بما أنه العمل الأول لمحمد بن عطيّة...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on January 09, 2017 03:10 • 35 views

December 27, 2016

من المؤكّد أن هذا العام السينمائيّ أسوأ من سابقيه، ومن المؤكّد أنّ هناك شعورا عاما بتغيّر يحصل في هوليود، وينقل الأفكار والجنون والنجوم والمبدعين إلى الشاشة الصغيرة. ولكنّ الابداع خارج الولايات المتحدة ظلّ سخيّا وأتحفنا بصور عبقرية عن العالم كما يراه إنسان اليوم.في هذه القائمة، أقدّم لكم أهمّ أفلام سنة 2016 التي شاهدتُها. وهذا يعني أنني استثنيت الأفلام التي بثّت للعموم سنة 2016 رغم كونها صدرت في 2015 وأخصّ بالذكر فيلم The revenant للمخرج المكسيكي أليخاندرو إنيارتو Alejandro Iñárritu الذي حصد...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on December 27, 2016 08:06 • 6 views

October 18, 2016

يقول المنجّّمون أنّ السماء مجزَّأة إلى اثني عشر برجا من النجوم. ويقولون إنّ مصائر الإنسان رهينة البرج الذي تسبح في فلكه الشمس. ويقولون إنّ الشمس حين تكمل دورتها على كامل الأبراج، تبدأ دورتها الجديدة في الاتجاه المعاكس. ولكنّ المنجّمين يختلفون في أمر العصر الفلكيّ الذي نعيش فيه اليوم. هل انتهى عصر الحوت بالفعل؟ هل بدأت الدورة العكسية التي طال انتظارُها وهل دخلنا في عصر الأكواريوس (برج الدلو) أم أنّ التغيير الكبير لم يحدث بعد؟ يحاول المخرج البرازيليّ كليبير مندُنسا فيلهو عبر فيلمه الجديد آكواري...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on October 18, 2016 01:41 • 31 views

March 12, 2016

في هذا الوقت العصيب الذي تُختبر فيه صلابة الدولة وتماسكها عبر بوّابة مدينة بن ڤردان الحدودية، تبدو خزينة الدولة أكثر من أي وقت مضى عزما على اقتطاع ما يلزم من المال لتنفيذ رؤية سيادة رئيس الجمهورية لمدينة الغد : إنّها ـ تعريفا ـ المدينة التي عاد إلى وسطها تمثال بورقيبة المقلوع، أي أنها المدينة التي تشبه ماضيها.
لا أحد ينكر قيمة أن يعترضه نصبٌ ما وسط كلّ مدينة عند أهمّ مفترقاتها. وربما لذلك عزمت الدولة على تمويل هذه المشاريع بصفة عاجلة بينما تركت أمر الاهتمام بعائلات شهداء الجيش الذي يخوض حربا و...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on March 12, 2016 12:03 • 20 views

February 28, 2016

"كلنا متوحّشون". يبدو أنّ هذه العبارة هي أجلّ ما يبقى في الذاكرة من الكلام الذي قيل في فيلم العائد The revenant، وهو كلام قليل جدّا بالمناسبة. وحتّى هذه العبارة لم ترد على لسان أحد شخصيات الفيلم، بل ظهرت بلغة فرنسيّة على لافتة معلّقة في مشهد كئيب محبط.
أجد في العبارة فاتحة لا بأس بها للحديث عن هذا الفيلم الذي شغل العالم وأثار اللغط بترشيحاته الاثني عشر لليلة الأوسكارات المرتقبة. فالعبارة الصامتة تحيل على سطوة الصورة على الصوت، أو على سطوة المحسوس على المدرَك، ما يفسح المجال لمدير السينماتوفراف...
 •  0 comments  •  flag
Twitter icon
Published on February 28, 2016 06:08 • 24 views