أبو حيان التوحيدي





أبو حيان التوحيدي


Born
in Baghdad, Iraq
December 12, 0923

Died
December 08, 1022

Genre


أبو حيان علي بن محمد بن العباس التوحيدي البغدادي، فيلسوف متصوف، وأديب بارع، من أعلام القرن الرابع الهجري، عاش أكثر أيامه في بغداد وإليها ينسب، وقد امتاز بسعة الثقافة وحدة الذكاء وجمال الأسلوب، كما امتازت مؤلفاته بتنوع المادة، وغزارة المحتوى؛ فضلا عما تضمنته من نوادر وإشارات تكشف بجلاء عن الأوضاع الفكرية والاجتماعية والسياسية للحقبة التي عاشها، وهي بعد ذلك مشحونة بآراء المؤلف حول رجال عصره من سياسيين ومفكرين وكتاب، وجدير بالذكر أن ما وصلنا من معلومات عن حياة التوحيدي بشقيها الشخصي والعام- قليل ومضطرب، وأن الأمر لا يعدو أن يكون ظنا وترجيحا؛ أما اليقين فلا يكاد يتجاوز ما ذكره أبو حيان بنفسه عن نفسه في كتبه ورسائله، ولعل هذا راجع إلى تجاهل أدباء عصر التوحيدي ومؤرخيه له؛ ذلك الموقف الذي تعّجب منه ياقوت الحموي في معجمه الشهير معجم الأدباء (كتاب) ...more

Average rating: 4.03 · 652 ratings · 88 reviews · 20 distinct works · Similar authors
الإمتاع والمؤانسة

4.08 avg rating — 296 ratings — published 1998 — 14 editions
Rate this book
Clear rating
الصداقة والصديق

by
3.87 avg rating — 70 ratings — published 1996 — 3 editions
Rate this book
Clear rating
الهوامل والشوامل

by
3.80 avg rating — 65 ratings — published 2009 — 2 editions
Rate this book
Clear rating
الإشارات الإلهية

4.04 avg rating — 53 ratings — published 1982
Rate this book
Clear rating
المقابسات

4.16 avg rating — 37 ratings — published 1992 — 3 editions
Rate this book
Clear rating
ج١ - البصائر والذخائر

by
really liked it 4.00 avg rating — 22 ratings — published 1988
Rate this book
Clear rating
البصائر والذخائر - ج٢

by
4.54 avg rating — 13 ratings — published 1988
Rate this book
Clear rating
البصائر والذخائر - ج٣

by
4.23 avg rating — 13 ratings — published 1988
Rate this book
Clear rating
البصائر والذخائر - ج٦

by
4.60 avg rating — 10 ratings — published 1988
Rate this book
Clear rating
البصائر والذخائر - ج٥

by
4.60 avg rating — 10 ratings — published 1988
Rate this book
Clear rating
More books by أبو حيان التوحيدي…
“«إلى متى نعبد الصنم بعد الصنم، كأننا حُمُرٌ أو نَعَم؟! إلى متى نقول بأفواهنا ما ليس في قلوبنا؟! إلى متى نستظل بشجرة تقلص عنها ظِلّها؟! إلى متى نبتلع السموم و نحن نظن أن الشفاء فيها؟!»”
أبو حيان التوحيدي

“إن الصوت الجميل يسرقك من نفسك و يعيدك إليك .. يأخذك و يردك !

أبو حيان التوحيدي”
أبو حيان التوحيدي

“يظن الغمر أن الكتب تهدى ... ... أخاً فهم لإدراك العلوم
وما يدرى الجهول بأن فيها ... ... غوامض حيرت عقل الفهيم
إذا رمت العلوم بغير شيخ ... ... ضللت عن الصراط المستقيم
وتلتبس الأمور عليك حتى ... ... تصير أضل من 'توما الحكيم”
أبو حيان التوحيدي